خالد صلاح

المشاركون بوقفة البيت الأبيض: الشعب الإثيوبى غير راض عما وصلت له المفاوضات

الأحد، 15 مارس 2020 09:00 م
المشاركون بوقفة البيت الأبيض: الشعب الإثيوبى غير راض عما وصلت له المفاوضات جانب من وقفة الجالية المصرية
كتب- هاشم الفخراني

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد المصريون في وقفتهم التضامنية مع حقوق مصر المائية اليوم الاحد أمام مقر البيت الأبيض في واشنطن على أن نهر النيل بمثابة شريان الحياة لمصر والمصريين، فمصر هبة النيل.

 

WhatsApp Image 2020-03-15 at 8.21.47 PM (1)
 

 

وأضاف أحد المشاركين في الوقفة أنه يريد أن يرسل رسالة إلى الشعب الأثيوبي مقادها أنه يعتقد أن الشعب الأثيوبي غير راض عما وصلت إليه عمليات المفاوضات من تجميد.

 

WhatsApp Image 2020-03-15 at 8.21.47 PM
 

وأكد على أنه على تواصل دائم مع أعضاء الجالية الأثيوبية فى الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكداً على أن المصريين لا يعارضون المشاريع التنموية لأثيوبيا لكن ليس على حساب الأمن المصرى المائى.

انضم عدد من الكينيين للوقفة التضامنية التى ينظمها عدد من المصريين فى الولايات المتحدة أمام البيت الأبيض بواشنطن، للمطالبة بمزيد من الجهود الأمريكية للوصول إلى اتفاق يحفظ للمصريين حقوقهم فى المياه، وحق الأثيوبيين والسودانيين فى تنمية شاملة.

 

WhatsApp Image 2020-03-15 at 8.21.54 PM
 

واحتشد عدد من المصريين بولايات نيويورك ونيوجيرسي وفيرجينيا والعاصمة واشنطن أمام البيت الأبيض اليوم الأحد، للمطالبة بمزيد من الجهود الامريكية للوصول إلى اتفاق يحفظ للمصريين حقوقهم في المياه، وحق الأثيوبيين والسودانيين في تنمية شاملة.

WhatsApp Image 2020-03-15 at 8.21.58 PM
 

ونظم المصريون وقفة التضامنية التى أمام مقر البيت الأبيض، لتوجيه رسالة تضامن مع الموقف المصرى فى قضية سد النهضة، وحث الإدارة الأمريكية على بذلك المزيد من الجهد لدعم المفاوضات وحماية حقوق مصر المائية، ورفع أبناء الجالية لافتات تطالب واشنطن بحث إثيوبيا على الانخراط مرة أخرى فى مفاوضات واشنطن الخاصة بسد النهضة، حيث تم إعداد مجموعة من اللافتات والشعارات منها "كل أفريقيا ترفض ما تفعله إثيوبيا ضد مصر"، و"قبلنا بالمقترح الأمريكى.. فلماذا لا تقبل إثيوبيا"، و"المياه حق للحياة.. والتفاوض هو الطريق الأفضل بين الطرفين"، و"لماذا تتعنتوا ضد مصر يا إثيوبيا"، و"المصريون شعب النيل لديهم الحق مثلكم فى مياه النيل".

 

WhatsApp Image 2020-03-15 at 8.21.58 PM (1)
 

وشهدت مفاوضات سد النهضة تعثراً في اللحظات الأخيرة، بعد إعلان إثيوبيا تغيبها عن الجولة الأخيرة لمفاوضات واشنطن التى كان مقرراً لها يومى 27 و28 فبراير الماضى، وأكد سامح شكري، وزير الخارجية أن مصر أكدت أن سياستها الخارجية مبنية على مبادئ دون الانتهازية أو التآمر على أحد، وتسعى دائما للمشاركة والتعاون في إطار السعي لخلق أطر مفيدة للشعب المصرى والشركاء، مشيراً إلى أن الاتفاق الأمريكي يوفر مكاسب عديدة لإثيوبيا من توظيف كامل لسد النهضة لتحقيق الغرض التنموى وتوليد الكهرباء بكفاءة عالية، ويهدف للتعاون بين الدول الثلاث، مضيفًا:" علينا أن نتعامل مع مماطلة الجانب الإثيوبى بالشفافية وتوضيح الأمور".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة