خالد صلاح

فى دورتها الـ73..1917يهيمن على جوائزbafta..خواكين فينيكس أفضل ممثل بدوره فى فيلم الجوكر..ورينيه زيلويجر أفضل ممثلة فى فيلمJudy..بطلJokerينتقد غياب التنوع العرقى بالحفل وIrishmanخالى الوفاض رغم ترشحه لـ10جوائز

الثلاثاء، 04 فبراير 2020 10:53 ص
فى دورتها الـ73..1917يهيمن على جوائزbafta..خواكين فينيكس أفضل ممثل بدوره فى فيلم الجوكر..ورينيه زيلويجر أفضل ممثلة فى فيلمJudy..بطلJokerينتقد غياب التنوع العرقى بالحفل وIrishmanخالى الوفاض رغم ترشحه لـ10جوائز فريق عمل 1917
كتب - على الكشوطى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
هيمن فيلم 1917 على جوائز الـBafta فى دورتها الـ73، حيث نال أبرز الجوائز المهمة فى قائمة الترشيحات، حيث فاز بجائزة أفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل مؤثرات بصرية وأفضل تصوير سينمائى وأفضل إنتاج وأفضل شريط صوت وجائزة أفضل فيلم بريطانى، وهو فيلم الدراما والحرب الذى تراوحت تكلفة ميزانيته بين 90 إلى 100 مليون دولار أمريكى، وحقق 249 مليون دولار حول العالم وسبق وفاز بجائزة الـGolden Globes «جولدن جلوب» كأفضل فيلم، كما ظهر اسمه فى قائمة ترشيحات جوائز الأوسكار 2020، لـ11 فئة من الجائزة، منهم أفضل صورة، وأفضل مخرج، وأفضل مؤثرات بصرية.
 
فيلم «1917» من بطولة بنديكت كومبرباتش، وأندرو سكوت، وريتشارد مادن، ودين تشارلز تشابمان، وجورج ماكاى، ومارك سترونج، وكولين فيرث، وجون هولينجورث، ودانيال ميس، وكريس والى، وادريان سكاربورو، ونبهان رضوان، وجيران هويل، وجاستن إدواردز، وروبرت مايسر، ويخرجه سام مينديز، وتدور قصته حول جنديين بريطانيين يذهبان فى مهمة مستحيلة، حيث يتعين عليهما دخول أرض العدو أثناء الحرب العالمية الأولى، من أجل إيصال رسالة لمنع قواتهم المحاصرة بالداخل من السير تجاه فخ مميت.
 
فريق عمل 1917
فريق عمل 1917
 
فيما فازت بجائزة أفضل ممثلة رينيه زيلويجر وذلك عن دورها بفيلم Judy والذى تدور أحداثه فى شتاء 1968، حين تصل المؤدية الأسطورية «جودى جارلاند» إلى «لندن» لأداء سلسلة من الحفلات الموسيقية، والتى قد يضحى كثيرون بنزاهتهم الفنية للمشاركة بها، وبعد مرور ثلاثين عامًا على انطلاقة نجوميتها فى فيلم «ساحر أوز»، فبينما تعد جودى نفسها للحفل، تتصارع مع الإدارة، سحر الموسيقيين، ذكريات طفولتها وأصدقائها ومعجبيها.
فيلم Judy من إخراج روبرت جولد وتأليف توم إيدج، بطولة كل من رينيه زيلويجر، وروفوس سيويل، وفين واتتروسك، ومايكل جامبون، وجيسى باكلى، وجون داخلى.
 
رينية
رينية
 
أما جائزة أفضل ممثل فكانت من نصيب خواكين فينيكس عن دوره فى فيلم الجوكر، وانتقد خواكين بعد حصوله على الجائزة عنصرية الترشيحات التى لم تراع التنوع العرقى، مؤكدا أنه يشعر بالضجر لأن لديه زملاء من الفنانين يستحقون أن يكونوا بجواره وأن ما تقوم به الأكاديمية من تجاهل لهم هو رسالة واضحة على أنهم ليس لهم مكان وغير مرحب بهم.
 
خواكين
خواكين
 
وفاز فيلم الجوكر أيضا بجائزة أفضل كاستنج وأفضل موسيقى تصويرية وهو الفيلم المقتبس من القصة الأصلية للمهرج آرثر فليك، والتى تعد أشهر شخصيات عالم Dc Comics، ويعيش الجوكر فى مدينة جوثام، والذى يتعرض لكثير من الضغوطات الصعبة والظروف القهرية التى تضطره للتحول إلى شخصية الجوكر الشهيرة.
 
ويضم الفيلم عددًا هائلاً من أهم وأشهر نجوم هوليوود، أبرزهم جواكين فينيكس، وروبيرت دى نيرو وزازى بيتز ومارك مارون وبيل كامب وبراين كالين وغيرهم.
 
فيما فاز بجائزة البافتا لأفضل فيلم أجنبى وسيناريو أصلى فيلم Parasite من بطولة كانج هوسونج، وسون كيون لى، ويو جيو جو، ووسيك تشوى، وسو سد بارك، جيونج لى، وهاى جين جانج، وجى هاى لى، وجى سو جونج، وميونج هون بارك، وسيو جون بارك.ويدور فيلم Parasite حول عائلة من العاطلين عن العمل، الذين يعيشون فى شقة مظلمة، تحت الأرض بين الحشرات، ومن ثم تنقلب حياتهم، عندما يحصل الابن على عمل كمدرس لغة إنكليزية، لفتاة فى عائلة غنية، والتى تسكن فى منزل كبير مع حديقة.بينما نال براد بيت جائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره فى فيلم Once Upon a Time in Hollywood، وغاب براد بيت عن حفل توزيع الجوائز بينما قدمت كلمته على المسرح النجمة مارجو روبى، حيث قدمت كلمة ضاحكة على لسان بيت والذى بارك لبريطانيا على الانفصال قائلا مرحبا بك فى النادى فى إشارة إلى أنها أصبحت وحيدة مثله بعدما انفصل عن زوجته أنجلينا جولى، بالإضافة على أنه سيطلق على الجائزة اسم هارى، فى إشارة إلى خروج الأمير هارى من القصر الملكى حيث قال إنه متحمس ليحصل على الجائزة فى الولايات المتحدة الأمريكية.وشهد الحفل فوز الفيلم السورى «إلى سما» بجائزة أفضل فيلم وثائقى وهو من إخراج وعد الخطيب وإدوارد واتس، ويروى الفيلم قصة حياة وعد الخطيب خلال خمسة أعوام من اندلاع الأحداث فى حلب، منذ وقوعها فى الحب ثم الزواج وإنجاب الطفلة سما، والعمل هو رسالة ترسلها والدة سما إلى طفلتها حول ما تدور من أحداث فى تلك الفترة، حيث تقرر وعد وزوجها البقاء مع طفلتهما فى المدينة المحاصرة التى أصابها الدمار، هو ليمارس مهنته كطبيب فى المستشفى الذى سيتحول إلى منزلهما، وهى لتواصل تصوير يوميات المدينة وحياتهما وسطها.وشهدت السجادة الحمراء حضور الطفلة سما ووالدتها المخرجة وعد ووالدها حمزة الخطيب.وفاز بجائزة أفضل سيناريو مقتبس فيلم Jojo Rabbit من إخراج وتأليف تايكا وايتى، عن رواية كريستين ليون، ومن بطولة سكارلت جوهانسون، ورومان جريفين ديفيس، وتوماسين ماكنزى، وتايكا وايتى، وسام روكويل، وريبل ويلسون، وألفى ألين، وستيفن ميرشانت، وارشى ييتس.
 
سكارليت
سكارليت
 
وتدور أحداث الفيلم خلال الحرب العالمية الثانية، حول صبيى ألمانى وحيد يدعى جوجو، الذى تنقلب نظرته إلى العالم رأسًا على عقب عندما يكتشف أن والدته تخبئ فتاة يهودية فى العلية، وبمساعدة صديقه الخيالى أدولف هتلر، يجب على جوجو مواجهة الموقف.بينما حصلت على جائزة أفضل ممثلة مساعدة لورا ديرن عن دورها فى تجسيد شخصية المحامية فى فيلم Marriage Story وهو من بطولة سكارلت جوهانسون، وميريت ويفر، وآدم دريفر، وراى ليوتا، ومارك اوبراين، ووالاس شون، وآلان ألدا، وجولى هاجرتى، وكايل بورنهيمر، ومن تأليف وإخراج نوح باومباخ.
 
الفيلم يدور حول نظرة المؤلف والمخرج نوح باومباخ الحازمة والتى تشمل العديد من وجهات النظر من أول الرحمة إلى الانفصال بسبب المشاكل التى تعيق الزواج.وفاز بجائزة أفضل أزياء فيلم Little Women المقبتس عن رواية المؤلفة لويزا ماى ألكوت الكلاسيكية، ويسرد الفيلم الجديد حياة أربعة فتيات يتخيلن عالمًا يتجاوز محيطهن المتواضع خارج مدينة بوسطن التى تعود إلى حقبة الحرب الأهلية، عام 1868، وسرعان ما يخضن تجارب جديدة من نوعها خارج إطار المألوف عن المرأة فى تلك الفترة، وإظهار الفتاة بأنها متمكنة ويمكنها فعل المستحيل.
 
فيلم Little Women يدور فى إطار دراما ورومانسية، ومن بطولة فلورنس بوج، وميريل ستريب، وتيموثى شالاميت، وإيما واتسون، وساويرس رونان، وبوب اودنكيرك، ولورا ديرن، وجيمس نورتون، وإليزا سكانلين، وتريسى ليتس، ولويس جاريل، وكريس كوبر، وآبى كوين، وساشا فرولوفا، وجيمى جزريان.
 
أما جائزة أفضل مكياج فكانت من نصيب فيلم Bombshell وهو من بطولة الثلاثى تشارليز ثيرون ونيكول كيدمان ومارجو روبى وهو دراما سيرة من بطولة عدة نجوم: تشارليز ثيرون، نيكول كيدمان، ومارجو روبى، ويتحدث بشكل أساسى عن رئيس شبكة فوكس نيوز روجر آيلز Roger Ailes، الذى تم طرده بعد مزاعم بالتحرش الجنسى من العديد من النساء ومن إخراج جاى روتش.ونال جائزة أفضل فيلم أنيميشن فيلم « Klaus» وهو الفيلم الذى يتناول قصة جاسبر، والذى ينتقل إلى جزيرة مجمدة ليعمل ساعى بريد فى مدينة يحارب شعبه بعضه ولا مجال للحب ولا الجمال فى تلك المدينة وتتغير حياته عندما يصادف صانع ألعاب غامض، يعيش فى أطراف المدينة يتعرف عليه ويحاول أن يغير حال أهل الجزيرة المجمدة إلى أن ينجح فى بث السعادة والفرح فى نفوس أهلها، خاصة الأطفال ويغير حال الجزيرة بالكامل لتنعم بالسلام والمحبة.Klaus من بطولة تيدى بلم وسيدنى برور وجاسون شوارتزمان وجى كيه سيمونز وجوان كوزاك ورشيدة جونس ومن إخراج سيرجيو بابلوس.ويأتى فوز فيلم Klaus انتصارا على 3 أفلام من أهم أفلام الأنيميشن فى العالم ولاقت نجاحا كبيرا، حيث تنافس الفيلم الجزء الثانى من فيلم Frozen هو استكمال لرحلة نجاح فيلم الرسوم المتحركة «Frozen» والذى تخطت إيراداته المليار و276 مليون دولار، بينما وصلت تكلفته 150 مليون دولار، وطرح فى 19 نوفمبر من عام 2013، ويعد فيلم Frozen 2 ثامن أعلى فيلم تحقيقًا للأرباح خلال العالم داخل أمريكا الشمالية، بعد أن تجاوزت افتتاحيته حاجز الـ367 مليون دولار محليا، و600 مليون دولار عالميا، وتربعت الصين فى صدارة الدول الأكثر تحقيقا للأرباح برصيد 111.5 مليون دولار من إجمالى المليار دولار.
 
تشارلز
تشارلز
 
كما نافس على الجائزة أيضا فيلم Toy Story 4 والذى يضم أصوات مجموعة متميزة من الممثلين وهم توم هانكس، آنى بوتس، كيانو ريفز، باتريشيا أركيت، جوان كوزاك، كريستين شال، تيم ألين، لورى ميتكالف، بونى هانت، جودى بنسون، لورى آلان، جيف جارلين، بليك كلارك، باد لوكى، إستل هاريس، جيف بيدجون، وتدور أحداثه بعد أن أصبح كلا من وودى وفريقه ضمن ألعاب الطفلة «بونى»، يكتشف أن هناك لعبة جديدة ضمن ألعابها وهى الشوكة «فوركى»، التى تعترض على كونها لعبة وتهرب، فيحاول وودى وأصدقاؤه إنقاذها وإرجاعها لبونى، وأثناء رحلته يقابل اللعبة «بو» التى فُقدت سابقا فى الجزء السابق، وتبدأ إقناع وودى بالذهاب معها إلى مدينة الألعاب، حيث الكثير من الأطفال هناك، فيجد وودى نفسه مشتتا بين اكتشاف عالم جديد، أو العودة بفوركى إلى بونى، وهو واحد من أهم أفلام الأنيميشن فى 2019.
 
اللافت للنظر فى توزيع جوائز البافتا ليس فقط عدم وجود تنوع عرقى إلا أن خروج فيلم The Irishman خالى الوفاض من الحفل أمر مثير للدهشة خاصة أن الفيلم ترشح إلى 10 جوائز دفعة واحدة وهو الفيلم الذى جاءت أحداثه مستوحاة من كتاب تشارلز براندت «سمعت أنكم تطلون المنازل»، ويشارك فى بطولته ثلاثة نجوم حاصلين على الأوسكار، هم آل باتشينو، وجو بيشى، وثالثهم هو روبرت دى نيرو الذى يشهد الفيلم تاسع تعاون له مع المخرج مارتن سكورسيزى.ورغم عدم حصوله على أى جوائز فى البافتا إلا أن المتابعين للسينما يضعونه فى صدارة الأعمال التى ستنافس على جوائز الأوسكار المقبلة، خاصة أن أحداثه مشوقة وترصد أحداثه الملحمية منها صعود عصابات الجريمة المنظمة فى الولايات المتحدة خلال الفترة التالية للحرب العالمية الثانية، وهى الحكاية التى تمتد لعدة أجيال تتعرض لأحد أكثر الجرائم غموضًا فى التاريخ الأمريكى المعاصر، وهى اختفاء الزعيم النقابى الأسطورى جيمى هوفا «آل باتشينو»، مع تعمق فى العوالم الخفية للجريمة المنظمة، ومنافساتها الداخلية وعلاقات كبارها برجال السلطة والسياسة، وهنا يظهر المقاتل المتقاعد فرانك شيران الذى يجسده روبرت دى نيرو، وهو قاتل محترف محتال عمل جوار أخطر الرجال فى القرن العشرين.
 
p.10
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة