خالد صلاح

"الزراعة" حملات مكثفة للتصدى لتعديات الأراضى ومتابعة المحاصيل الشتوية

الإثنين، 03 فبراير 2020 07:00 ص
"الزراعة" حملات مكثفة للتصدى لتعديات الأراضى ومتابعة المحاصيل الشتوية السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كلف  السيد القصير  وزير الزراعة   واستصلاح الاراضى ،  الإدارة المركزية لحماية الاراضى  ، ومديرى مديريات الزراعة بالمحافظات، بالتصدى للتعديات على الأراضى الزراعية، واتخاذ جميع  الإجراءات اللازمة لمواجهتها، وذلك فى المهد قبل تفاقمها، والمرور الدائم والمستمر على المزارعين فى الحقول والمزارع، والمتابعة الدورية لهم، والتواجد الميداني، والتعرف على المشكلات التى تواجههم والعمل على حلها فوراً على ارض الواقع.

  قال الدكتور عباس  الشناوى ،رئيس قطاع  الخدمات  والمتابعة الزراعية بوزارة  الزراعة ،  في تصريحات لـ  "اليوم السابع  "، إن هناك  لجان   يومية  مرورية   بالغيطان من قبل إدارة حماية الاراضى  ، لرصد وتتبع  أى حالة تعدى على الأراضى الزراعية  بمحافظات الجمهورية ، واتخاذ جميع الإجراءات ضد مخالفات التعديات، سواء بالبناء أو التشوين أو التجريف، والإبلاغ عنها والتصدى لها فى الحال وإزالتها فى المعهد  قبل تفاقمها، حفاظا على الرقعة الزراعية،  وهناك لجان  للمرور الدائم والمستمر على الزراعات  الشتوية   فى الحقول والمزارع، والمتابعة الدورية لهم، والتواجد الميداني، والتعرف على المشكلات التى تواجههم والعمل على حلها فوراً على ارض الواقع،

وأضاف "  الشناوى    أن  هناك  تقرير  يومى عن  عمل  لجان التتبع   ورصد حالات التعديات على الاراضى الزراعية  بالمخالفة ، متابعا  أنه يتم  تحويل جميع  مخالفات  التعديات لجهات التحقيق ، مشير الى  أن هدف اللجان  أيضا   للتأكد من دقة بيانات التعديات ورصد اى مخالفات، والازالة على نفقة المتعدى ، متابعا أن هناك تكليفات  الى الإدارة  المركزية لحماية الأراضى، ومديريات ووكلاء ولجان المتابعة بوزارة الزراعة بالمحافظات ، باليقظة التامة والتأكد من دقة بيانات المعتدين ، والتنسيق مع مختلف المحافظات لتقديم التسهيلات اللازمة فى إزالة المخالفات فور وقوعها.

 كان السيد القصير  وزير الزراعة   واستصلاح الاراضى ، خلال لقائه    الأخير  مديرى مديريات الزراعة بالمحافظات، وشدد على التصدى للتعديات على الأراضى الزراعية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهتها، وذلك فى المهد قبل تفاقمها، مشيراً الى انه لا مجال للمجاملات ، ووجة  ببحث المشكلات التى تواجه المزارعين بالمحافظات المختلفة، ومتابعة سير العمل بكافة المحافظات، ومستوى الخدمات المقدمة للمزارعين ، ومتابعة اللجان التى تتابع الزراعات الشتوية بمحافظات الجمهورية وحل مشاكل الفلاحين .

 كما  وجه السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، بالمرور الدائم والمستمر على المزارعين فى الحقول والمزارع، والمتابعة الدورية لهم، والتواجد الميداني، والتعرف على المشكلات التى تواجههم والعمل على حلها فوراً على ارض الواقع، لافتاً الى أهمية تعميق دور التعاونيات الزراعية، والربط بينها وبين الفلاح، وزيادة الخدمات المقدمة للمزارعين من خلال الجمعيات الزراعية، وخاصة الخدمات الارشادية والتوعوية، حتى يشعر الفلاح بان هناك دور حقيقى للجمعية الزراعية.

 

 



 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة