خالد صلاح

التلوث وفقدان الوزن وضيق التنفس وأسباب أخرى تصيب غير المدخنين بسرطان الرئة

الإثنين، 03 فبراير 2020 11:11 ص
التلوث وفقدان الوزن وضيق التنفس وأسباب أخرى تصيب غير المدخنين بسرطان الرئة سرطان الرئة- صورة ارشيفية
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
سرطان الرئة ليس دائماً مرضاً يصيب المدخنين، على الرغم من أن حوالي 80٪ من الوفيات الناجمة عن سرطان الرئة ترتبط بتدخين السجائر، فهناك الكثير من الأشخاص الذين لم يدخنوا السجائر وأصيبوا بسرطان الرئة، فى هذا التقرير نتعرف على كيف يحدث سرطان الرئة لغير المدخنين، وفقاً لموقع "Rush".
وسرطان الرئة من أكبر مسببات السرطان لكل من الرجال والنساء في الولايات المتحدة، حيث ترتفع نسب الوفيات به أكثر من سرطانات القولون والثدي والبروستاتا مجتمعة.

كيف يصاب غير المدخنين بسرطان الرئة؟

يتطور سرطان الرئة عندما تتغير الخلايا في الرئة أو تتغير، وأظهرت الأبحاث أن تدخين التبغ يسبب مباشرة سرطان الرئة، لكن بالنسبة لغير المدخنين، من الصعب تحديد عامل واحد مسئول مباشرة عن المرض.
عندما يصاب المرضى بأعراض تنفسية ولم يدخنوا أبدًا، فإن سرطان الرئة ليس هو التشخيص الأول الذي يفكر فيه الأطباء.
ومن عوامل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى غيرالمدخنين:
-التدخين غير المباشر.
-التعرض للملوثات البيئية والمهنية، ويشمل ذلك التعرض لغاز لرادون والأسبست وغيرها من ملوثات الهواء الداخلية والخارجية والمواد التي يمكن استنشاقها.
وسرطان الرئة عند غير المدخنين مرض يصعب تشخيصه، حيث إن قلة الوعي بعوامل الخطر الأخرى غير التدخين يسبب صعوبة تشخيص سرطان الرئة.
ويكتشف بعض المرضى أنهم مصابون بسرطان الرئة بالمصادفة بعد إجراء فحص لمرض أو أعراض أخرى.
أعراض سرطان الرئة 
-السعال المستمر.
-سعال الدم.
-فقدان الوزن غير المبرر.
-ضيق في التنفس.
-إعياء.
ومع ذلك، فإن هذه الأعراض الدقيقة شائعة أيضًا في مجموعة متنوعة من الحالات الأخرى الأقل خطورة، لهذا السبب من المهم أن تكون على دراية بالتغييرات التي تطرأ على صحتك والمتابعة مع الطبيب إذا كان لديك أي أعراض مستمرة ولا تختفي من تلقاء نفسها.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة