خالد صلاح

ما العلاقة بين فيروس كورونا وعينات كوكب المريخ القادمة للأرض

الخميس، 27 فبراير 2020 01:00 ص
ما العلاقة بين فيروس كورونا وعينات كوكب المريخ القادمة للأرض المريخ
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا تزال المؤسسات المعنية بالصحة العامة مثل منظمة الصحة العالمية ومراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، تتعرف على فيروس كورونا، والذى يحمل اسم COVID-19، وتراقبه وتبحث في السبل المحتملة لإيقافه، وهو ما أثار بعض الأسئلة عن عودة عينة من المريخ إلى الأرض والتى قد تصاب بفيروس غريب أيضا لم نسمع عنه من قبل، وكيفية مواجهته قبل انتشاره.
 
وفقا لما ذكره موقع "space" الأمريكي، طلب الرئيس دونالد ترامب من ناسا دعم تطوير مهمة إرجاع عينة المريخ، وهو برنامج روبوتي من شأنه أن يسحب العينات من الكوكب الأحمر، لكن تثار الأسئلة حول ماذا لو تحولت هذه العينات إلى خطر كبير؟ هل هناك دروس  يمكن تعلمها من COVID-19 وغيرها من الأمراض المعدية الرئيسية؟
 
فإنه في عام 1973، نشر كارل ساجان بحث بعنوان "الارتباط الكوني - منظور خارج كوكب الأرض"، يقدم وجهة نظر مسببات الأمراض المريخية، حيث قال:"نظرًا لأن المريخ هو بيئة ذات أهمية بيولوجية كبيرة محتملة، فمن المحتمل أن توجد على سطح المريخ مسببات الأمراض والكائنات الحية التي إذا تم نقلها إلى البيئة الأرضية، قد تتسبب في أضرار بيولوجية هائلة، وهذا في غاية الخطورة".
 
وأضاف: "يمكننا القول أن الكائنات المريخية لا يمكن أن تسبب أي مشاكل خطيرة للكائنات الأرضية، لأنه لم يكن هناك اتصال بيولوجي منذ 4.5 مليار سنة بين الكائنات المريخية والأرضية، ولكن من ناحية أخرى، يمكننا أن نقول أن الكائنات البرية لم تطور أي دفاعات ضد مسببات الأمراض المريخية المحتملة، على وجه التحديد لأنه لم يكن هناك اتصال من هذا القبيل منذ 4.5 مليار سنة، وقد تكون فرصة حدوث مثل هذه العدوى صغيرة جدًا ولكن المخاطر إذا حدثت، مرتفعة للغاية بالتأكيد ".
 
كما قال جون روميل، العالم البارز بمعهد SETI في كاليفورنيا ومسؤول حماية الكواكب التابع لناسا من 1986 إلى 1993 ومن 1997 حتى 2006 ، "أعتقد أنه قد يكون من المفيد دراسة المناخ الذي يصاحب الوضع الحالي مع فيروس كورونا". 
 
وأوضح: "على سبيل المثال، الاختبارات التشخيصية المتوفرة لفيروس كورونا في الوقت الحالي ليست دقيقة تمامًا، وقد يستغرق الأمر أكثر من أسبوع بعد الإصابة حتى تظهر الأعراض، وعلى الرغم من أن العدوى الأرضية قد تكون محدودة بسبب تغيير الفصول، فإن هذا لن ينطبق بالضرورة على ناقل المرض الأجنبي".
 
وأضاف روميل: "أعتقد أن التحدي الذي يواجه نشاط إرجاع نموذج المريخ هو أن يكون هناك بعض الاحتياطات المتخذة في مواجهة الجهل وإمكانية انتشار الفيروسات".
 
فيما قالت كاثرين كونلي مسؤولة حماية كوكبية في وكالة ناسا من عام 2006 حتى نوفمبر 2017: "كما هو الحال مع أوبئة الأمراض المعدية التاريخية، فإن فيروس كورونا الذي ينتشر حاليًا هو مثال آخر على أهمية فهم عواقب التفاعل مع البيئات التي نادراً ما يتصل بها البشر ثم يوزعونها على نطاق واسع".
 
وأضافت كونلي: "في حالة استكشاف المريخ، من المحتمل أن تسبب الكائنات الحية المنقولة إلى المريخ مشاكل لسكان المستقبل، وإذا كانت حياة المريخ موجودة وجلبت إلى الأرض، فستكون أكثر".
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة