خالد صلاح

الإعلان عن أول إصابة بفيروس كورونا فى فيينا

الخميس، 27 فبراير 2020 12:33 م
الإعلان عن أول إصابة بفيروس كورونا فى فيينا مصاب بكورونا
فيينا (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت بلدية فيينا، عن التأكد من وقوع أول حالة اصابة بفيروس كورونا فى العاصمة النمساوية، وقال بيتر هاكر مستشار حاكم فيينا فى تصريح له اليوم الخميس، انه تم بالفعل اكتشاف أول حالة مؤكدة للإصابة بفيروس كورونا الجديد، وهي لرجل متقدم في العمر، وأضاف هاكر إنه تم نقله على الفور إلى إلى إحدى المستشفيات الحكومية .

ونوه إلى ضرورة تثقيف السكان بشكل أكبر حول الحماية الذاتية في مسألة فيروس كورونا والإجراءات المتبعة في الحالات المشتبه فيها، ومن جانبه قال فرانز لانج نائب المدير العام للأمن العام ان الوضع مستقر في النمسا ولا داعى الذعر مشيرا إلى جهود الدولة في منع المزيد من انتشار الفيروس وتفشي الأمراض في النمسا.

من جهته ناقش المجلس الوطنى النمساوى " البرلمان " اليوم الخميس، برئاسة فولفانج سوبوتكا تطورات أزمة فيروس كورونا المستجد في البلاد، وعلى الحدود النمساوية الإيطالية. 

واستمع البرلمان إلى بيانات من وزير الصحة ردولف انشوبير، ووزير الداخلية كارل نيهمرعن عمل لجنة الطوارىء والأزمات والجديد في إحصائيات المصابين والمشتبه في إصابتهم وأعمال الحجر الصحي.

وقالت مصادر برلمانية اليوم الخميس، أن قضية فيروس كورونا سيطرت على أعمال المجلس وسط توافق من الأحزاب على ضرورة تكثيف الجهود الحكومية لمواجهة المرض، مضيفة أنه بناء على رغبة حزب الخضر " الشريك في الائتلاف الحكومي " تم مناقشة قضية القيود على الحدود النمساوية الإيطالية وزيادة إجراءات الحجر الصحي .

وكان مكتب الأمم المتحدة فى العاصمة النمساوية (فيينا ) أعلن أمس الأربعاء، عن الاشتباه فى اصابة أحد الموظفين بالأمم المتحدة بفيروس كورونا المستجد، وأفاد بيان للمنظمة الدولية،أمس الأربعاء، نقلا عن إدارة الخدمة الطبية لمركز "فيينا الدولي " بأنه تم نقل المصاب إلى مستشفى مخصص لمزيد من المراقبة والاختبارات ، كما يجري فحص أفراد أسرته ، والمقربين منه .

وأشار البيان إلى أن مكتب الأمم المتحدة سيقدم تقريرا شاملا عن الحالة غدا الخميس، بالتعاون مع وزارة الصحة النمساوية، ولفت إلى نصيحة منظمة الصحة العالمية بمواصلة الالتزام بالتدابير العامة للوقاية من الأمراض الخاصة بالجهاز التنفسى .

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، حذر من أن استخدام عبارة "وباء عالمى" لوصف فيروس "كورونا" المستجد قد يسهم فى زيادة المخاوف غير المبررة، وأضاف جيبريسوس، حسبما أفادت قناة "روسيا اليوم" الإخبارية اليوم الأربعاء، بأن استخدام عبارة "وباء عالمي" قد يوحي بأن السلطات الصحية عاجزة عن احتواء الفيروس، وأن هذا أمر غير صحيح.

وقال إن الزيادة المفاجئة في حالات الإصابة بفيروس كورونا فى إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية مقلقة للغاية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة