خالد صلاح

أسواق للمعلومات: مصر استوردت 13مليون طن قمح في 2019 بنسبة نمو 5%

الخميس، 20 فبراير 2020 04:00 ص
أسواق للمعلومات: مصر استوردت 13مليون طن قمح في 2019 بنسبة نمو 5%
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تتسارع شركات روسية على توريد القمح لمصر، باعتبارها المستورد الأكبر للقمح فى العالم، ودخلت شركة الحبوب الروسية المدعومة من جانب الحكومة فى موسكو (Grain export) بقوة إلى مناقصات توريد القمح فى مصر منذ أغسطس الماضى، أما على صعيد نشاط قطاع طحن القمح، فرغم انخفاض الطلب ارتفع سعر الدقيق بين 140 إلى 160 جنيهًا للطن مقابل العام الماضى، فيما تراجع سعر النخالة  بمتوسط 250 جنيها للطن المنتج بالقطاع الخاص، وبمتوسط نحو 180 جنيه للطن المنتج بالقطاع العام، بحسب بيانات شركة أسواق للمعلومات المالية والسلعية.
 
وشهد عام 2019، استيراد نحو 13.020 مليون طن من القمح مقابل 12.410 مليون طن بزيادة قدرها 609.2 ألف طن بنسبة زيادة 5% عن العام الماضى وبنسبة زيادة 12% عن متوسط الأربعة أعوام الماضية، ووزع إجمالى الواردات بين القطاع العام ممثلاً فى هيئة السلع التموينية بنحو 7.021 مليون طن بنسبة 54% من إجمالى واردات مصر من القمح وهى نفس النسبة العام السابق، فيما استورد القطاع الخاص من القمح نحو 5.998 مليون طن بنسبة زيادة 6% مقابل العام السابق، وبنسبة زيادة 7% عن متوسط الأربعة أعوام الماضية، وتجاوزت قيمة واردات القمح 3 مليار دولار على صعيد القطاعين العام والخاص.
 
فيما تم زراعة ما يقرب من 3.42 مليون فدان من القمح بزيادة 120 ألف فدان عن العام الماضى، وهو ما أدى إلى إنتاج ما يقرب من 8 مليون طن، وكان من المفترض أن تنتج تلك المساحة المنزرعة نحو 8.3 مليون طن، ولكن -بحسب تقرير لشركة أسواق- تسبب مرض الصدأ الأصفر الذى أصاب الكثير من مناطق زراعة القمح ما أدى إلى تراجع الإنتاج.
 
وبحسب أسواق، جاء القمح الروسى بالمركز الأول بنسبة 49% من إجمالى واردات مصر من القمح مقابل 77% العام الماضى، يليه القمح الأوكرانى بنسبة 26% مقابل 11% العام الماضى، القمح الرومانى 10% مقابل 9% العام الماضى، وجاء كلاً من القمح الأمريكى بنسبة 7% والفرنسى بنسبة 6% بعد غيابهم عن الواردات العام الماضى.
 
وقالت "أسواق"، إن الفترة الماضية شهدت تغير كبير فى خريطة الشركات المستوردة، حيث ظهرت 13 شركة لم تكن متواجدة فى سوق استيراد القمح بالعام الماضى رغم خروج 11 شركة أخرى كانت متواجدة العام الماضى، كما حافظت مجموعة شركات أبو دنقل على المركز الأول من حيث الشركات الأكثر استيراداً بالنسبة للقطاع الخاص للعام الثالث على التوالى بنسبة 17% من إجمالى الواردات، ولكن بتراجع قدره 87,310 طن عن وارداتها العام الماضى، وجاءت شركة حورس بالمركز الثانى بنسبة 15% بزيادة قدرها 429,478 طن عن وارداتها العام الماضى، وتراجعت شركة ميدسوفتس للمركز الثالث بعد أن كانت تحتل المركز الثانى بالعامين الماضيين بنسبة 14% بزيادة قدرها 100,527 طن عن وارداتها العام الماضى.
 
وجاءت شركة البستان بالمركز الرابع بنسبة 7.4% بزيادة قدرها 146,069 طن عن وارداتها العام الماضى وعادت مرة أخرى شركة روتس للمراكز الأولى بعد غيابها ثلاثة أعوام عن المقدمة لتحتل المركز الخامس بنسبة 7.3% من إجمالى واردات القطاع الخاص بمقدار 438,587 طن بعد غيابها عن سوق الواردات العام الماضى.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة