خالد صلاح

دراسة: أصحاب الأعمال يفضلون عمالة الذكور على الإناث لتخوفهم من إجازات الوضع

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 08:00 ص
دراسة: أصحاب الأعمال يفضلون عمالة الذكور على الإناث لتخوفهم من إجازات الوضع وظائف السيدات
كتب: مدحت عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رصدت بيانات صادرة عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، ارتفاع فى معدلات البطالة بين الإناث في الفئة العمرية "15-29" بصفة عامة، مقارنة بالذكور فى نفس الفئة العمرية، ورجحت الدراسة التى أجراها جهاز الإحصاء ارتفاع هذه النسبة بين الإناث تحديدا إلى انخفاض رغبة أرباب الأعمال في منح فرص عمل جديدة للإناث لتخوفهم من إجازات رعاية الطفل والأسرة، أو لأن الإناث المتعلمات وخاصة الحاصلات على مؤهل جامعى قد لا يجدن فرصة عمل مناسبة تتفق مع مؤهلاتهم العلمية وقد تطول فترة تعطلهن لحين إيجاد فرصة عمل مناسبة.

نسب العمالة بين الذكور والاناث
نسب العمالة بين الذكور والاناث

وقالت الدراسة، إن الشباب من الذكور يمثلون النسبة الأكبر من إجمالي قوة العمل مقارنة بالإناث في الفئة العمرية "15-29" خلال الفترة من 2006- 2018، حيث تشير البيانات إلى ارتفاع نسبة الشباب من الذكور في قوة العمل من 74% عام 2006 إلى 77.8% عام 2018، وفي المقابل هناك تذبذب في نسبة الشابات في قوة العمل، حيث بلغت نسبتهن 26% عام 2006 ارتفعت إلى 29.1% عام 2015 ثم انخفضت إلى 22.2% عام 2018.

وأوضحت الدراسة، أن للشباب وجود نوعي بما يتمتعون به من مميزات وقدرات ومهارات لا تتوفر عند غيرهم، ويبلغ حجم قوة العمل بين الشباب في الفئة العمرية "15-29"، بوجه عام نحو 9 ملايين و795 ألف شاب بنسبة 34.5% موزعة بواقع "34% للذكور،36.3% للإناث" من إجمالي قوة العمل "15-64"، وذلك عام 2018.

وأعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء قبل يومين، نتائج بحث القوى العاملة للربع الرابع "أكتوبر – ديسمبر" لعام 2019، حيث بلغ معدل البطالة 8% من إجمالي قـوة العمل بانخفاض 0.9% عن الربع المماثل من العام السابق.

وبلغ حجم قوة العمل 28.950 مليون فرد مقابل 28.406 مليون فرد خلال الربع السابق، بنسبة زيادة مقدارها 1.9% وقد بلغت قوة العمل فى الحضر 12.560 مليون فرد بينما بلغت فى الريف 16.390 مليون فرد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة