خالد صلاح

"المنشآت السياحية": الموسقيين لا يمكنها توقيع عقوبات علينا حال مخالفة قرار المهرجانات

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 10:57 م
"المنشآت السياحية": الموسقيين لا يمكنها توقيع عقوبات علينا حال مخالفة قرار المهرجانات برنامج "كل يوم"
كتب محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علق عادل المصرى، رئيس غرفة المنشآت السياحية، على توجيهات نقابة المهن الموسيقية، بحظر عمل من يطلق عليهم "مطربى المهرجانات" بالمنشآت السياحية والكافتيريات والمطاعم السياحية، قائلًا إن الغرفة مع هذا القرار، وستقف ضد البذاءات والأساليب غير اللائقة فى المجتمع المصرى.

 

وقال خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "كل يوم" الذى يقدمه خالد أبو بكر، وبسمة وهبة، على شاشة "ON E"، إن المشكلة فى التقدير المطلق لا يصلح فى تقدير العقوبات، ولابد من تحديد المطلوب إيقافهم، مضيفًا:" لا يحق لهانى شاكر نقيب الموسيقيين أن يوقع عقوبات على المنشآت السياحية المخالفة كما يقول وليس من اختصاصه، ومتأكد أنهم لم يقصد ذلك، ووزارة السياحة صاحب القرار في هذا الصدد".

 

وواصل: "الغرفة لم تتلقى أي شكاوى حتى الآن.. والقرار أتى متسرعًا حتى في صياغته، لكننى معه قلبًا وقالبًا وموافق مع موقف النقيب، ولكن جاء بسرعة، وجانبه بعض الصواب في تحديد المسئولية".

 

وكان رئيس غرفة المنشآت السياحية، قد وجه عتابًا لنقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان هانى شاكر، نقيب المهن الموسيقية، لكونها لم تلتزم بالتنسيق مع الغرفة أو وزارة السياحة أو اتحاد الغرف السياحية، فيما أرادت إخطاره من قرارات أو تعليمات، مشيرًا إلى أنه كان يجب أن تقوم النقابة بإخطار ذلك لوزارة السياحة، دون التأكيد على وقوع عقوبات على من يخالف ذلك، ومؤكدًا على أن هناك تنسيق وتواصل وتعاون مع نقابة المهن الموسيقية بما يحفظ الحقوق المتبادلة بين المنشآت السياحية والنقابة. 

 

وأكد المصرى، على أن القانون المنظم لعمل النشاط السياحى، يمنح وزارة السياحة أو اتحاد الغرف السياحية، أو الغرفة المعنية ودون غيرهم، مجازاة أو معاقبة المنشأة المخالفة، وفقًا لما نصت عليه مواد القانون فى شأن الجزاءات، من حيث حجم ونوع المخالفة.

 

واستطرد رئيس الغرفة، قائلًا : أن نقابة المهن الموسيقية، قامت بإصدار أو تعميم بيان بشكل عام، دون تحديد الأسماء التى تقرر وقفها عن نشاط الغناء سواء كانوا ممن حاصلين على عضوية النقابة أو تصاريح للعمل، ودون تحديد أسماء من يطلق عليهم " مطربى المهرجانات " الممنوعين من ممارسة الغناء، مما أثار الكثير من اللغط والتساؤلات حول القائمة التى يضمها قرار المنع، وحتى يكون للمنشآت السياحية المعلومية الكاملة بمن له حق الغناء، ومن تم منعه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة