خالد صلاح

ابنة الفنان محمد متولي: "الناس كانت بتناديه بخوليو من فيلم سلام ياصاحبي"

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 01:40 ص
ابنة الفنان محمد متولي: "الناس كانت بتناديه بخوليو من فيلم سلام ياصاحبي" برنامج من مصر
كتب عامر مصطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت سمر محمد متولي، ابنة الفنان الراحل محمد متولي، إن والدها الفنان الراحل يتذكر أعماله الكبير والصغير، موضحة أن كل موقف حدث مع أي شخص يذكره أمامها، كما أن الجميع يتذكر أعماله السينمائية والتليفزيونية، كما أنه يحب دور "بيسه" في مسلسل ليالي الحلمية.
 
وتابعت سمر محمد متولي خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو خليل، ببرنامج من مصر، المذاع عبر فضائية CBC، أن والدها أكد بأن شخصية "بيسه" كان بها الكثير مما يمكن تقديمه، الدور كان مليئاً بالكثير، موضحة أنه كان كان يحب مسلسل زيزينيا وأرابيسك، كما كان يحب دوره في فيلم سلامة يا صاحبي.
 
وأكدت ابنة الفنان الراحل، أنها كانت تذهب معه إلى التصوير، وكانت تري زوايا الإخراج وتجسيد عمل فني، مشيرة إلى أن والدها كان صديقاً للكاتب الكبير أسامة أنور عكاشة وكان صديقه المقرب، قائلة:"اكتسبت منه أشياء كثيرة من تجسيد أدوار مختلفة ونقل الشخصية بكل تفاصيلها والانحياز لها حتي لو أخطات".
 
وفي نفس السياق قالت يمني محمد متولي:"الطريقة اللي بيمثل بيها هي طيريقته في الكوميديا في حياته، في جانب من شخصيته وفي جانب أخر وهو العمل الفني أدوار كثيرة تأثر بها منها دور خوليو حتي أن الناس كانت تناديه بخوليو".
 
ومحمد متولى ولد فى شبين الكوم بالمنوفية، لينتقل بعدها للإقامة بالإسكندرية والتحق بكلية دار العلوم، وتخرج بعدها فى المعهد العالى للفنون المسرحية، ليبدأ مسيرته الفنية منذ السبعينيات، وكانت أول أعماله فى السينما فيلم (خلى بالك من زوزو) عام 1972، ليشارك بعدها فى عشرات الأعمال ما بين السينما والمسرح والتلفزيون، من أبرز أعماله (زيزينيا، العقرب، واحد صعيدى، سلام يا صاحبى).

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة