خالد صلاح

مدير صندوق تطوير العشوائيات: 357 منطقة غير آمنة و221 عير مخططة و1105 أسواق عشوائية على مستوى الجمهورية.. ومصر ستكون خالية من العشوائيات غير الآمنة في نهاية 2020.. والتحدى الأكبر ثقة المواطنين (فيديو)

الأحد، 16 فبراير 2020 08:37 م
مدير صندوق تطوير العشوائيات: 357 منطقة غير آمنة و221 عير مخططة و1105 أسواق عشوائية على مستوى الجمهورية.. ومصر ستكون خالية من العشوائيات غير الآمنة في نهاية 2020.. والتحدى الأكبر ثقة المواطنين (فيديو) خالد صديق
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف المهندس خالد صديق، المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، جهود الدولة في تطوير العشوائيات، مشيرا إلى أن المناطق العشوائية تمثل 3 تعريفات للمناطق غير الآمنة، والمناطق غير المخططة والأسواق العشوائية، موضحا أن المناطق غير الآمنة لها 4 درجات منها الداهمة التي تمثل خطر على الحياة وسكن غير ملائم وخطر على الصحة وحيازة غير مستقرة، بينما المناطق غير المخططة بها أفرع كثيرة منها المناطق التي تفتقد للشبكات حيث بها شبكات لا تكفى للمناطق السكنية الموجودة سواء صرف صحى أو مياه أو طرق .

وقال المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، خلال حواره لقناة إكسترا نيوز، إن الأسواق العشوائية عدة أصناف منها على النطاق الزمنى أي أسواق يومية أو أسواق عشوائية أو من حيث الاستخدام سواء حرفى أو مهنى أو طلب تجارى، موضحا أن المناطق غير الآمنة حوالي 357 منطقة منهم 241 ألف وحدة تنتهي نهاية 2020، بينما المناطق غير المخططة 221 مدينة تبلغ حوالي 417 ألف فدان على مستوى الجمهورية.

 

وأعلن المهندس خالد صديق، أن مصر ستكون خالية من العشوائيات غير الآمنة في نهاية 2020، وخالية من العشوائيات غير المخططة 2030، موضحا في ذات الوقت إلى أن عدد الأسواق العشوائية على مستوى الجمهورية يبلغ 1105، ومشيرا إلى أن الصندوق يقوم بجهود كبيرة للقضاء على المناطق العشوائية في مصر.

 

ولفت المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، إلى أن الصندوق نجح في تحويل المعايير الدولية إلى معايير مصرية ليتم تطبيقها على المناطق المختلفة، موضحا أن التحدى الأكبر أمام تطوير العشوائيات كان ثقة المواطنين، وأن صندوق تطوير العشوائيات هو الجهة الوحيدة الرسمية المعنية بالقضاء على العشوائيات، كما أن الصندوق وضع خريطة قومية كاملة لتوصيف المناطق العشوائية على مستوى الدولة.

 

ولفت المهندس خالد صديق، إلى أن هناك لجان من صندوق تطوير العشوائيات تتابع بنفسها على الأرض تلك المناطق العشوائية وتبحث ما تحتاجه تلك المناطق والتكاليف التي ستحتاجها للتطوير ، متابعا: عندما نزلت هذه اللجان على الأرض بدأت تطبق المعايير الخاصة بالمناطق العشوائية وغير الأمنة والأسواق العشوائية على الأرض، بجانب الحالة الإنشائية والحالة العمرانية وحالة الشوارع .

 

وأوضح المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، أنه تم وضع خريطة قومية على مستوى الدولة تضم هذه الخريطة عدد العشوائيات في كل محافظة وعدد الوحدات في كل منطقة عشوائية تم رصدها من قبل الصندوق، حيث تضم هذه الخريطة كافة المحافظات ، بحيث يكون لها شكل واضح لكل منطقة وتوصيف لها بشكل كامل  وارتفاعات المباني ونوعية المباني في كل منطقة ونوع المهمة التي يمتهن بها سكان تلك المناطق التي تم رصدها  والحاة الثقافية والاجتماعية والبيئية لهذه المناطق العشوائية.

 

وأكد المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، أن المناطق العشوائية هي نوع من أنواع الهجرة الداخلية ، وبالتالي نجد أكثرهم في القاهرة والإسكندرية وبورسعيد ودمياط باعتبارهم أكثر المحافظات الجاذبة للهجرة الداخلية بينما المحافظات الطاردة على رأسها سوهاج والمنيا وأسيوط  .

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة