خالد صلاح

تعافى 1323 حالة جديدة من مصابى فيروس كورونا الجديد فى الصين.. صور

الأحد، 16 فبراير 2020 08:59 ص
تعافى 1323 حالة جديدة من مصابى فيروس كورونا الجديد فى الصين.. صور أحد المتعافين من كورونا
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت اللجنة الوطنية الصينية للصحة، اليوم الأحد، عن تعافى 1323 مصابا بفيروس كورونا الجديد "كوفيد-19"، ليصل عدد حالات التعافى إلى 9419 مريضا، مؤكدة أنهم خرجوا من المستشفيات بعد تلقى العلاج اللازم، حتى نهاية أمس السبت.

84593279_2652592128310668_7981040411340701696_n
 

ووفقا لوكالة الأنباء الصينية "شينخوا"، أعلنت السلطات الصحية الصينية، اليوم الأحد، أن ما مجموعه 9419 مريضا مصابين بفيروس كورونا الجديد "كوفيد - 19" خرجوا من المستشفى بعد شفائهم بنهاية يوم السبت.

وقالت اللجنة الوطنية للصحة فى تقريرها اليومى إن 1323 شخصا خرجوا من المستشفى يوم السبت بعد شفائهم.

86301717_2652592181643996_7141206418996068352_n
 
فى سياق متصل، ذكرت اللجنة الوطنية للصحة فى الصين، اليوم الأحد، أن عدد الوفيات بفيروس كورونا الجديد فى أنحاء البلاد بلغ 1665 شخصا بنهاية السبت، وذلك بزيادة 142 حالة عن اليوم السابق، وزاد عدد الوفيات فى إقليم هوبى بوسط البلاد 139 شخصا أمس السبت.

وارتفع عدد الإصابات بأنحاء الصين 2009 حالات مؤكدة يوم السبت ليبلغ العدد الإجمالى للمصابين بالفيروس 68500 شخص حتى الآن.

86733659_2652592084977339_4982768036000825344_n
 
وأكد الدكتور تادروس ادهانوم المدير العام لمنظمة الصحة العالمية فى كلمة له أمام منتدى الأمن فى مدينة ميونيخ الألمانية، اليوم السبت، أنه من المستحيل التنبؤ بالاتجاه الذى سيأخذه وباء فيروس " كوفيد 19 " ( كورونا ) الحالى وقال تادروس، انه برغم أن 99 % من الاحالات فى الصين الا انها تمثل حالة طوارئ الى حد كبير لهذا البلد ، مشيرا الى ان الصين بعملها على احتواء انتشار المرض فى مصدره تبدو وكأنها اشترت الوقت للعالم، وأضاف انه برغم أن تلك الخطوات التى تتخذها جاءت بتكلفة أكبر للصين نفسها إلا أنها تبطئ انتشار الفريوس إلى بقية العالم .

وتابع تادروس، أن هناك علامات مشجعة للعمل الذى يجرى ومنها أن مجتمع البحث العالمى قد تضافر لتحديد وتسريع الاحتياجات البحثية الأكثر الحاحا فى التشخيص والعلاج واللقاحات وكذلك أن المنظمة استطاعت شحن مجموعات أدوات التشخيص وكذلك إمدادات الأقنعة والقفازات والأردية وغيرها من معدات الوقاية الشخصية الى بعض البلدان التى هى فى أمس الحاجة إليها، إضافة إلى ان فريقا دوليا من الخبراء موجود الآن فى الصين، ويعمل عن كثب مع نظرائه الصينيين لفهم تفشى المرض، وللإبلاغ عن الخطوات التالية فى الاستجابة العالمية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة