خالد صلاح

كروت المراقبة الصحية للقادمين من الخارج بطل معركة اصطياد "كورونا".. "الصحة": الأجنبى المكتشف حامل للفيروس وليس مصابًا.. وأعدنا التحاليل 3 مرات.. وتؤكد: يقظة الحجر الصحى وراء عدم تسرب الفيروس القاتل للبلاد

السبت، 15 فبراير 2020 03:22 ص
كروت المراقبة الصحية للقادمين من الخارج بطل معركة اصطياد "كورونا".. "الصحة": الأجنبى المكتشف حامل للفيروس وليس مصابًا.. وأعدنا التحاليل 3 مرات.. وتؤكد: يقظة الحجر الصحى وراء عدم تسرب الفيروس القاتل للبلاد
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كروت المراقبة الصحية التى يحررها القائمون على الحجر الصحى بالمطارات والموانئ كانت البطل فى التنبؤ بالكشف عن حالة الرجل الصينى الذى تم الكشف عنه حاملاً لفيروس كورونا ولا تظهر عليه الأعراض الخاصة بالإصابة بالمرض، فخلال الفترة الأخيرة دخل عدد من الصينيين مصر واستقروا فيها خاصة مع تفشى الوباء فى بلادهم، إلا أن رجال الحجر الصحى كانوا أكثر يقظة فكانوا يقومون بتحرير ما يسمى بكروت المراقبة لكل القادمين من الدول الموبوءة خاصة الصين .



وثيقة المراقبة الصحية التى يحررها رجال الحجر الصحى للقادمين من الدول الموبوءة بالأمراض تتضمن بيانات الحالات وعناوينها بشكل دقيق، على أن تسجل هذه البيانات على قاعدة بيانات العائدين من الخارج لمتابعتهم بشكل دقيق خلال 15 يومًا حيث تقوم الوزارة بإخطار مديريات الشؤون الصحية بالبيانات لتتبعها، وهو ما حدث مع الراكب الصينى بعد مغادرته من مطار القاهرة ليكشف رجال الترصد الوبائى والأمراض المعدية عن حمل شخص صينى لفيروس كورونا يبلغ من العمر 33 عامًا ولم تظهر عليه الأعراض.

وكشفت وزارة الصحة والسكان عن فحص 17 شخصًا خالطوا هذا الشخص الذى أثبتت التحاليل التى تم إعادتها 3 مرات، أن الشخص حامل للمرض ويعيش معه 3 شباب فى المسكن، و6 أشخاص يتعامل معهم بشكل غير مباشر، و8 آخرين يتعامل معهم بشكل غير مباشر وجميعهم يخضعون لإجراءات وقائية مشددة، ولَم يتم اكتشاف الفيروس لدى أى منهم.



وقالت الوزارة، إن اكتشاف الحالة جاء عبر المسح الذى تقوم وزارة الصحة بعمله، حيث تم إعادة التحليل 3 مرات متتالية، وجميعها أكدت أن الشخص حامل للمرض وليس مريضا، ولا يوجد لديه أى أعراض، مشيرة إلى أنه سيتم متابعة هذه الحالات على مدار 14 يومًا.

وكشف الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، عن الإجراءات التى اتخذتها الوزارة حيال الأشخاص المخالطين للشخص الأجنبى الحامل لفيروس كورونا المستجد.

وقال مجاهد، إنه تم إجراء "عزل ذاتى فى منطقة السكن للمخالطين للحالة، وهذا أمر يحدث فى كل دول العالم وتجربة ناجحة جدًا، بجانب متابعتهم عبر الفرق الصحية".

وأشار إلى سلبية العينات التى تم سحبها من المخالطين للشخص الأجنبى، على أن يخضعوا للعزل لمدة 14 يومًا "فترة حضانة المرض"، متابعتهم دوريًا كل 8 ساعات وإعطائهم الإرشادات الصحية الواجب اتباعها.

كما جرى تعقيم المبنى الذى كانت تقيم به الحالة والمخالطين لها، مشددًا على أن كل الإجراءات الوقائية تتم تحت إشراف وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية.



ولفت إلى تم تصنيف الشخص الأجنبى بأنه حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا المستجد، لأنه لم تظهر عليه الأعراض التى حددتها منظمة الصحة العالمية كإصابة مؤكدة.

وأضاف مجاهد: "منظمة الصحة العالمية عرفت الإصابة بأنه ظهور أعراض على الشخص المصاب بارتفاع درجة حرارته 38 درجة فيما أعلى، مع كحة وضيق فى التنفس وسعال واحمرار فى العينين، ويكون قادمًا من مكان به الفيروس أو اختلط بشخص مصاب بكورونا".

وأشار مجاهد، إلى استقرار الحالة الصحية للشخص الأجنبى، وعزله فى المستشفى، مع متابعته طول الوقت عبر الفرق الطبية المجهزة.



وكانت أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية ومنظمة الصحة العالمية اليوم، عن اكتشاف أول حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا المستجد داخل البلاد لشخص "أجنبى".

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى للوزارة، أن الوزارة نجحت فى اكتشاف أول حالة شخص أجنبى حامل لفيروس "كورونا" بفضل الخطة الاحترازية الوقائية التى تطبقها الوزارة من خلال تفعيل البرنامج الإلكترونى لتسجيل ومتابعة القادمين من الدول التى ظهرت بها إصابات بفيروس كورونا المستجد ومن خلال الفرق الوقائية التى تتابعهم على مدار الساعة.

وتتابع وزيرة الصحة والسكان انعقاد غرفة إدارة الأزمات والتى تعمل على مدار الـ24 ساعة، والتى تضم ممثلين من كافة الوزارات والجهات المعنية، بديوان عام الوزارة، لمتابعة موقف فيروس كورونا المستجد داخل البلاد وخطة الوزارة الوقائية بالمنافذ والموانئ وجميع مديريات الصحة بالجمهورية، مشددة على رفع درجات الاستعداد للقصوى فى جميع المنافذ والمطارات على مستوى الجمهورية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة