خالد صلاح

مسؤول ببرنامج حماية مواطنون بلا مأوى لـ"إكسترا نيوز": نسعى إلى القضاء على ظاهرة النوم بالشوارع

الجمعة، 14 فبراير 2020 01:50 ص
مسؤول ببرنامج حماية مواطنون بلا مأوى لـ"إكسترا نيوز": نسعى إلى القضاء على ظاهرة النوم بالشوارع جانب من اللقاء
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد أشرف عامر، مسئول الوحدات المتنقلة فى برنامج "حماية أطفال بلا مأوى" التابع لوزارة التضامن الاجتماعى، أن الوزارة تسعى إلى القضاء على ظاهرة النوم بالشوارع بإيجاد أماكن بديلة للمشردين، مشيرا إلى أن هدف الدولة هو وطن بلا مشرد ولا نريد أن نرى مصري يقيم في الشارع، ومتابعا: لدينا عدد من دور الرعاية لاستقبال المشردين في الشوارع لمواجهة هذه الظاهرة خلال الفترة الراهنة.

 

وقال مسئول الوحدات المتنقلة فى برنامج "حماية أطفال بلا مأوى" التابع لوزارة التضامن الاجتماعى، في تصريحات لبرنامج المواجهة المذاع على قناة إكسترا نيوز، والذى تقدمه الإعلامية لما جبريل، إن الدولة تسعى إلى تجفيف ظاهرة المشردين في الشوارع ، مستطردا: نتلقى الوزارة البلاعات عن وجود المشردين بلا مأوى على الخط الساخن للوزارة.

وتابع أشرف عامر: نتعامل مع المشردين سواء مصري أو غير مصري ومع كل الحالات، فهناك فريق متواجد من 8 الصبح إلى 12 منتصف الليل، وفى القاهرة الكبرى يوجد بها 8 فرق ، بينما الجيزة بها فرقتين والقليوبية بها فرقة والإسكندرية بها 5 فرق، موضحا أن هذه الفرق منتشرة على مستوى جمهورية مصر العربية.

 

وأشار مسئول الوحدات المتنقلة فى برنامج "حماية أطفال بلا مأوى" التابع لوزارة التضامن الاجتماعى، إلى أن هناك تكامل بين إدارات وزارة التضامن لمواجهة هذه الظاهرة، موضحا أن الخط الساخن شغال في جميع الأوقات.

 

واستطرد : واجهنا ظاهرة التسول بشكل كبير بالتعاون مع وزارة الداخلية ووزارة التربية والتعليم ووزارة الشباب ، موضحا أن مشكلة التسول في الغالب لا تكون في الطفل بل الأسرة التي تدفعه نحو التسول .

وفى وقت سابق قال أشرف عامر، مسئول الوحدات المتنقلة فى برنامج "حماية أطفال بلا مأوى"، إن هناك آليات يتبعها البرنامج لاستقطاب أطفال الشارع وتشجيعهم على التعامل مع الأفراد الموجودين بالوحدات.

 

وأوضح عامر، في حواره ببرنامج "صباح الورد" المذاع عبر شاشة قناة Ten، أن الوحدات المتنقلة مزودة بألعاب للأطفال ووسائل ترفيهية، لتسهيل مهمة تفاعل الأطفال مع الوحدات في البداية، خاصة أن الفئة العمرية لأطفال الشوارع تهتم بهذا الشكل من الألعاب.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة