خالد صلاح

أيمن أبو العلا يطالب بتوزيع ملف عن جرائم الإخوان على أعضاء "العموم" البريطانى

الجمعة، 14 فبراير 2020 05:20 م
أيمن أبو العلا يطالب بتوزيع ملف عن جرائم الإخوان على أعضاء "العموم" البريطانى الدكتور أيمن أبو العلا
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالب الدكتور أيمن أبو العلا، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الاحرار، مجلس النواب بإعداد ملف يوثق جرائم جماعة الإخوان الإرهابية وتوزيعه على أعضاء مجلس العموم البريطاني بالتزامن مع مطالبات عدد منهم بإدراج الجماعة على قائمة المنظمات الإرهابية فى بريطانيا.

 

وقال أبو العلا فى بيان له اليوم: "واجب استغلال هذه الفرصة الآن لمساندة هذه المطالب التى انطلقت داخل مجلس العموم البريطانى، ودعمها بالوثائق اللازمة التى تكشف أمام المجتمع الدولى منهج الإرهاب الذى تتبناه الجماعة وأحداث العنف ونشر الكراهية والفرقة الوطنية التى تورطت فيها منذ نشأتها وتحديدا فى السنوات التى تلت سقوط سلطة محمد مرسى".

 

وأشار رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الاحرار، إلى أن هذا الدور هو جزءا من الدبلوماسية البرلمانية، مطالبا الجهات التنفيذية ذات الصلة بتقديم كل سبل الدعم المعلوماتي، ليخرج الملف بشكل شامل وموثق بأدلة لا تقبل النفى أو التشكيك، ومعبر عن مؤسسة مصرية منتخبة.

 

وأشار الدكتور أيمن أبو العلا، إلي أن كثير من المواد المنشورة على قنوات الإخوان تصلح لأن تكون مادة لهذا الملف بما تتضمنه من تكفير وازدراء وتحريض على الإرهاب ونشر الفتن والكراهية داخل المجتمع المصرى.

 

وقال أبو العلا، إنه يفضل قيام جهات برلمانية بهذا الدور حرصا على مصداقية الملف وتوافقا مع القيم الديمقراطية التى تقبل أعمالا من هذا النوع من السلطة التشريعية بينما لن يكون مقبولا بنفس القدر حال تقديمه من جهات محسوبة على السلطة التنفيذية.

وكان بوب ستيوارت عضو مجلس العموم البريطاني، شن هجوما عنيفا ضد جماعة الإخوان، حيث وصفها بأنها السبب الرئيسى في الهجوم على المسيحيين فى مصر، مشيرا إلى ضرورة حظر الجماعة فى بريطانيا، وقال بوب ستيوارت فى كلمته أمام مجلس العموم: "التقيت بالإخوان في مصر عام 2011 فى مقرهم الرئيسى وأكدوا لى أنهم ليس لديهم أي نوايا في مصر، وأنهم لا يسعون لحكم البلاد، والآن هم السبب الرئيسى في الهجوم على المسيحيين في مصر".

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة