خالد صلاح

أول عارضة أزياء لقصار القامة تكشف قصتها مع التنمر

الخميس، 13 فبراير 2020 11:41 م
أول عارضة أزياء لقصار القامة تكشف قصتها مع التنمر جانب من اللقاء
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت نسمة يحيى، أول عارضة أزياء لقصار القامة ، تفاصيل تعرضها للتنمر، وكيف كانت تتعرض للتنمر من قبل بعض المواطنين في الشارع، مشيرة إلى أن هذه المواقف كانت تحرجها للغاية ،  خاصة أن والديها لم يكن يعاملونها بأى اختلاف عن باقى أفراد أسرتها، إلا أنها عندما كانت تخرج إلى الشارع كانت تجد  تتعرض بشكل كبير إلى التنمر.

وقالت أول عارضة أزياء لقصار القامة، في تصريحات لبرنامج الحقيقة، المذاع على قناة إكسترا نيوز: لم أكن أعلم أننى سأكون من قصار القامة وكان أهلى يتعاملون معى بشكل طبيعى بشكل لا يوجد فيه أي اختلاف عن الناس ولكن عندما كنت أخرج كنت أجد هذا الاختلاف وكانت نظرات الناس لى بها كثير من الاستغراب وكان بعض الناس تضحك على وبعض الناس كانت تسألى لماذا أنتى قصيرة.

 

وفى وقت سابق سلطت قناة إكسترا نيوز، الضوء على انتشار ظاهرة التنمر الإلكترونى وتأثيراته العكسية في المجتمع، وكيف تساهم مواقع السوشيال ميديا في انتشار تلك الظاهرة، حيث قالت الإعلامية آية عبد الرحمن، مقدمة برنامج الحقيقة على قناة إكسترا نيوز، إن هناك تنمر إلكترونى منتشر بشكل عبر عبر مواقع التواصل الاجتماعى، موضحة أنه لم يكن أحد يعلم التنمر كلفظ إلا من خلال مواقع السوشيال ميديا.

 

 وقالت الإعلامية آية عبد الرحمن، إن ظاهرة التنمر الإلكترونى ظهرت كأحد نتائج التطور التكنولوجى وأصبح تأثيره أكبر وأشد بمراحل كثيرة من التنمر المباشر الذى يحدث من شخص إلى آخر، موضحة أن منظمات دولية عديدة مثل اليونسكو واليونسيف أصبحت تسلط الضوء بهذه الظاهرة وتركز على هذه النقطة وتبحث عن حلول لها لما لهذه الظاهرة من انعكاس خطير على المجتمع.

 

ولفتت مقدمة برنامج الحقيقة على قناة إكسترا نيوز، إن التطور التكنولوجى ساهم بشكل كبير في انتشار هذه الظاهرة، متابعة: التنمر الإلكترونى ليس ظاهرة بسيطة ولكن لها أضرار نفسية ومعنوية ويكون نتائجها أبسطها الاكتئات وأخطرها الإقبال على الانتحار .

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة