خالد صلاح

واشنطن بوست: ساندرز يسيطر دون منازع على الجناح اليسارى للديمقراطيين

الأربعاء، 12 فبراير 2020 02:24 م
واشنطن بوست: ساندرز يسيطر دون منازع على الجناح اليسارى للديمقراطيين بيرنى ساندرز
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علقت صحيفة واشنطن بوست على نتائج السباق التمهيدى بين الديمقراطيين فى ولاية نيوهامشير، وقالت أن السيناتور بيرنى ساندرز أعلن سيطرته دون منافس على الجناح اليسارى للحزب الديمقراطى بانتصار فى نيوهامبشير، بينما تنافس المعتدلين بيت بوتيجيدج والسيناتور أمى كلوبتشار على قيادة الاتجاه المعاكس فى حملة انتخابية تغيرت على مدار الأيام الثمانية الماضية.

 

وحقق ساندرز وبوتيجيدج الأداء القوى الثانى لهما على التوالى بعد أيوا، التى حصل فيها ساندرز على التصويت الشعبى، بينما تفوق بوتيجيدج بفارق ضئيل فى المندوبين. وأثنى الأخير على ساندرز، لكنه أشار إلى حركته المثيرة للانقسام، وأنها ترفض أى شخص لا يتفق معه 100%.

 

أما وصول السيناتور أمى كلوبتشار إلى المركز الثالث فجاء بعد أداء قوى فى المناظرة الذى أقنع الناخبين الذين يتخذون قرارهم فى وقت متأخر بالنظر إليها. ومثل هذا تحولا كبير لمرشحة حلت فى المركز الخامس فى التجمعات الانتخابية فى الولاية المجاورة لولايتها الانتخابية.

 

 ومثلت الليلة انقلابا مدمرا بالنسبة لنائب الرئيس السابق جو بايدن والسيناتور إليزابيث وارن، اللذين بدا أنهما خسرا أنصارهما لصالح كلوتشار وبوتيجيدج وكانا على وشك عدم الفوز باى مندوب. وحاول بايدن تهدئة أنصاره بالقول إن الأمر لم ينته ولكن قد بدأ لتوه.

 

 ورات الصحيفة أن انهيار بايدن على مدار الأسابيع القليلة الماضية خلق فراغا للمرشحين الذين يتصارعون من أجل أن يصبحوا "المعتدل الرئيسى" فى السباق، ومواجهة شعبوية ساندرز.

 

فى المقابل فاز ترامب بسهولة بالسباق التمهيدى الجمهورى، وحصل على 86% من الأصوات بعد فرز أغلب الأصوات، بينما حصل منافسه الرئيسة حاكم ماسوشستس السابق بل ويلد على 9%.

 

وقالت واشنطن بوست إنه بعد بداية مختلفة فى سباق الترشيح فى أيوا، فإن النتيجة فى نيوهامبشير قدمت قدرا من الوضوح فى السباق الذى أصبح غير محدد وغير مرتب أحيانا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة