أكرم القصاص

مدير مجموعة أكسفورد: لقاح استرازينيكا يستطيع السيطرة على وباء كورونا

الأربعاء، 09 ديسمبر 2020 04:28 م
مدير مجموعة أكسفورد: لقاح استرازينيكا يستطيع السيطرة على وباء كورونا لقاح استرازينيكا
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف البروفيسور أندرو بولارد، مدير مجموعة أكسفورد للقاحات، أن لقاح كورونا سيكون قادرا على المساعدة في السيطرة على الوباء، ولكن فقط إذا تم الموافقة عليه وتصنيعه وتوزيعه في جميع أنحاء العالم "على نطاق غير مسبوق"، وذلك وفقا لما ذكرته صحيفة الإندبندنت.

وأضاف: "تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أن فعالية لقاحنا تتجاوز الحدود التي حددتها السلطات الصحية وقد يكون له تأثير محتمل على الصحة العامة"، تقدم نتائج الدراسة مزيدًا من التفاصيل حول اللقاح الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، والذي خضع للفحص بعد ظهور مخالفات واضحة في بيانات التجارب الصادرة عن أكسفورد وأسترازينيكا الشهر الماضي.

وقالت صحيفة الاندبندنت، أصدرت جامعة أكسفورد واسترازينيكا نتائج التحليل التي طال انتظاره للقاح فيروس كورونا، مؤكدة أن اللقاح آمن وفعال للغاية في الوقاية من فيروس كورونا.

أكدت البيانات التجريبية المنشورة في مجلة لانسيت The Lancet أن اللقاح فعال بنسبة 90 % إذا تم إعطاؤه بنصف جرعة ثم بجرعة كاملة، أو 62 % فعالية إذا تم إعطاؤه في جرعتين كاملتين.

وقالت الدراسة، إنه لم يتم الإبلاغ عن أي حالات دخول للمستشفى أو مرض خطير بين المتطوعين الذين تلقوا اللقاح، تستند نتائج الفعالية هذه إلى تحليل مجمَّع لتجارب المرحلة الثالثة في المملكة المتحدة والبرازيل، والتي شملت 11636شخصًا.

تأخذ الدراسة الجديدة أيضًا بيانات أمان إضافية من ذراع جنوب إفريقيا للتجارب، مما يدل على أن 3فقط من إجمالي 23،745 متطوعًا قد تعرضوا لأحداث سلبية خطيرة ربما كانت مرتبطة باللقاح.

لقاح فيروس كورونا
لقاح فيروس كورونا

وأوضحت الصحيفة، أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها نشر نتائج تجارب واسعة النطاق لأي لقاح لفيروس كورونا في مجلة تمت مراجعتها من قبل الزملاء.

قالت جامعة أكسفورد وأسترازينيكا، إن البيانات الصادرة في مجلة  The Lancet قد تم نقلها بالفعل إلى منظمي الأدوية لإنهاء مراجعات اللقاحات المتجددة.

وقال وزير الصحة مات هانكوك، إن الحكومة تأمل في منح الموافقة على اللقاح في الأسابيع المقبلة، مضيفا، إنه يجب أن يكون قرارًا من قبل وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية MHRA المستقلة، والتي ستوافق عليها فقط إذا كانت آمنة للاستخدام وفعالة.

ومع ذلك، قالت الدكتورة ميرين فويسي، مؤلفة التقرير، إن مزيدًا من التحليل للقاح كان مطلوبًا للتحقيق في الاختلافات في المجموعات الفرعية الرئيسية مثل كبار السن، والأعراق المختلفة، والجرعات، وتوقيت اللقاحات المعززة، وسوف نحدد الاستجابات المناعية التي تعادل الحماية من العدوى أو المرض ".

الصحة العالمية ولقاح كورونا
 اختلاف الجرعات فى لقاح استرازنيكيا 

وأشارت الصحيفة، إلى أنه لا تزال تجارب المرحلة الثالثة من اللقاح جارية، ويتم استخلاص النتائج المؤقتة الأخيرة من البيانات التي تم جمعها حتى 4 نوفمبر، كما تم الكشف عن أن نظام الجرعة، ونصف الجرعة الكاملة الذي قدم معدل الفعالية المرتفع تم إعطاؤه في البداية في المشاركين في التجربة في المملكة المتحدة كخطأ، كانت الآثار الجانبية مثل التعب، والصداع، وآلام الذراع أكثر اعتدالًا من المتوقع لدى المتطوعين، مما أدى إلى اكتشاف أن جرعاتهم كانت غير صحيحة، تم إخطار المنظمين على الفور بالخطأ لكنهم وقعوا على الخطة لمواصلة اختبار اللقاح بجرعات مختلفة.

وأشارت الصحيفة، أنه تم استخدام أكثر من عشرين نظامًا مختلفًا للجرعات في جميع أنحاء تجربة المملكة المتحدة، حيث تم تقسيم المتطوعين إلى مجموعات حسب العمر وكمية اللقاح التي سيتم إعطاؤها ومتى.

قالت دراسة لانسيت، إن المجموعة الفرعية التي خضعت لبرنامج الجرعات المنخفضة شملت 2741 شخصًا، تم تسجيل 3 حالات من كورونا بين 1،367 متطوعًا في مجموعة اللقاح وتم تسجيل 30 إصابة في المجموعة الضابطة، لإعطاء معدل فعالية بنسبة 90%.

في فرع آخر من التجربة، حيث تلقى 4440 مشاركًا جرعتين كاملتين، وجد أن اللقاح فعال بنسبة 62 % في الوقاية من المرض.

بناءً على طلب من المراجعين الأقران، أجرى الباحثون تحليلًا فرعيًا لفهم أفضل ما إذا كان الاختلاف بين معدلي الفعالية ناتجًا عن الجرعة أو عوامل أخرى، مثل العمر والوقت بين إعطاء جرعة اللقاح.

وخلص الباحثون إلى أنه بغض النظر عن العمر أو التأخير الزمني، فإن الأشخاص الذين أعطوا نصف الجرعة متبوعة بالجرعة الكاملة لديهم احتمالات أفضل للحماية من كورونا.

قال البروفيسور بولارد: "لا يبدو أنها ظاهرة عمرية، يبدو أنه نصف جرعة تمهد الجهاز المناعي بطريقة مختلفة."

وقال إنه لا توجد خطط لبدء تجربة إضافية في المملكة المتحدة لمزيد من تقييم نظام الجرعات المنخفضة، بينما قالت استرازينيكا AstraZeneca إن البيانات التي تم جمعها كانت كافية لتأمين الموافقة التنظيمية "في العديد من مناطق العالم".

وأكد، سيعود الأمر إلى هيئات مثل الوكالة التنظيمية للأدوية ومنتجات الرعاية الصحية MHRA وهيئة الغذاء والدواء الأمريكية"FDA" لتحديد برنامج الجرعات الذي يجب الموافقة عليه، على الرغم من أن البروفيسور بولارد قال إن المراجعة المستمرة للقاح أكسفورد ستركز إلى حد كبير على إعطاء جرعتين كاملتين.

وقال: "الأمر متروك تمامًا للمنظمين للنظر في البيانات وتحديد بالضبط ما يعتقدون أن الملصق يجب أن يقوله في النهاية".

قال الدكتور سايمون كلارك، الأستاذ المشارك في علم الأحياء الدقيقة الخلوية بجامعة ريدينج، كان هناك أيضًا ارتباك مبدئي حول معدل الفعالية الإجمالي البالغ 70 % الذي قدمته جامعة أكسفورد وأسترازينيكا الشهر الماضي.

في دراسة مجلة لانسيت The Lancet ، قال الباحثون إنه تم تسجيل 131 حالة من الأمراض المصحوبة بأعراض بين 11636 متطوعًا مجمّعًا في البرازيل والمملكة المتحدة، وشمل ذلك 30 إصابة من مجموعة اللقاح و 101 حالة في المجموعة الضابطة، أي ما يعادل فعالية لقاح بنسبة 70%.

اللقاح
فعالية لقاح استرازينيكا 

ومع ذلك، لا تزال الأسئلة مطروحة حول قدرة اللقاح على منع المرض لدى كبار السن، تقتصر البيانات الواردة في تحليل The Lancet على الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 55 عامًا أو أقل.

 وقال الباحثون إن 5 حالات من المرض ظهرت عليهم أعراض ظهرت لدى متطوعين في العمر، لكنهم أصروا على وجود عدد قليل جدًا من الإصابات بحيث لا يمكن استخلاص أي استنتاجات نهائية.

وأوضح الدكتور فويسي: "من أجل تقييم فعالية اللقاح، نحتاج إلى وجود عدد كافٍ من حالات كورونا بين المشاركين للإشارة إلى أن اللقاح يقيهم من المرض".

لقاح فايزر ومراجعة ايجابية
لقاح استرازينيكا ومراجعة ايجابية

وقالت الصحيفة، إنه منذ أن بدأ تجنيد كبار السن في وقت متأخر عن البالغين الأصغر سنًا، كان هناك وقت متابعة أقل لهذه المجموعات ووقت أقل لتراكم حالات كورونا، وهذا يعني أنه يتعين علينا الانتظار لفترة أطول للحصول على بيانات كافية لتوفير تقديرات جيدة لفعالية اللقاح في مجموعات فرعية أصغر، يلقي التقرير الجديد أيضًا الضوء على قدرة اللقاح على وقف انتقال فيروس كورونا.

التزمت استرازينيكا AstraZeneca بتصنيع 3 مليارات جرعة من اللقاح طوال عام 2021، وقد طلبت حكومة المملكة المتحدة 100 مليون جرعة  تكفي لتطعيم 50 مليون بريطاني.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة