خالد صلاح

أشرف عبد الباقى: كنت أبحث عن البيت والإستقرار ووجدته فى زوجتى الثانية

السبت، 05 ديسمبر 2020 11:47 م
أشرف عبد الباقى: كنت أبحث عن البيت والإستقرار ووجدته فى زوجتى الثانية أشرف عبد الباقى
كتبت شيماء منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال النجم أشرف عبد الباقى:"إن أول حب فى حياتى كانت فتاة تسكن فى عمارة تبعد عن عمارتنا، وكنت أراها فى الليل عندما يضيء النور، ولكى ألفت نظرها كنت أضيء النور وأطفئه أكثر من مرة وفى النهاية أكتشفت أنها نتيجة معلقة على الحائط ، وقد أحببت فتاة جارتنا وقد حددت هى ميعاد للمقابلة ولكنى شعرت بالخوف من تلك الخطوة ولم أذهب فى الميعاد، وكان لى الكثير من قصص الحب من طرف واحد وكان من بينهم الملهمة التى تدفعنى للنجاح كى ألفت نظرها. 
 
وتابع النجم أشرف عبد الباقى خلال لقائه ببرنامج "السيرة"، الذى تقدمه الإعلامية وفاء الكيلانى ويذاع على قناة DMC :"لم أعاكس فتاة فى حياتى ، وزواجى الأول لم يكن زواج صالونات وكانت من إختيارى، ونتج عنها إبنى الذى يبلغ من العمر 27 عام، وانفصلت عنها بعد عامين من الزواج، وزوجتى الثانية تعرفت عليها من خلال صديقة مشتركة، وكنت أبحث عن الأسرة والبيت والإستقرار ووجدته بها. 
 
يذكر أن النجم أشرف عبد الباقى يشارك فى مسرحية "اللوكاندة" ويبدأ عرضها قريبا على قناة ‪dmc‬،  من إنتاج سينرجى وفكرة وإخراج أشرف عبد الباقى، وهى سيت كوم مسرحى من حلقات متصلة منفصلة، تدور أحداثها حول أسرة تتعرض لمواقف كوميدية عديدة فيما بينهم، بسبب "اللوكاندة" التى يتشاركون فى ملكيتها، وتختلف طباع كل منهم عن الآخر، والعرض مستمر حاليًا على مسرح الريحانى أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أسبوع.
 
"اللوكاندة" بطولة أشرف عبد الباقى، دياب، حمدى الميرغنى، ويزو، إبرام سمير، نورهان منصور، أحمد الطمانى، على حمدى، وائل العونى، مريم البحراوى، ياسمين سمير، أميرة حافظ، محمد حسن، محمد بطاوى، أحمد فرج، ميدرونا، أحمد فتحى، محمد ناجى جدو، أحمد أشرف، مصطفى سعيد، مصطفى حمزة، محمد عصام، شريف حسنى، من تأليف كريم سامى، وأحمد عبد الوهاب، وديكور محمود سامى، وتصميم وإضاءة مصطفى عز الدين، وكلمات أيمن بهجت قمر، وملابس هالة زهوى، وموسيقى أحمد الموجى، ومخرجين منفذين سامح عبد السلام ومصطفى حسن، ومدير الفرقة رشدى سلامة، وفكرة وإخراج أشرف عبد الباقى، الإشراف العام عمرو كمال ومنتج فنى فتحى إسماعيل.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة