خالد صلاح

"اليوم السابع "داخل مدينة العلمين لرصد مشروعات أكبر مدينة سياحية عالمية على مساحة 152 ألف فدان.. إنجاز 40% من الأعمال وتشييد هيكل 15 برجا بتكلفة 38 مليار جنيه.. وحجم الإيرادات يصل إلى 240 مليار جنيه حتى الآن

الجمعة، 04 ديسمبر 2020 12:00 م
"اليوم السابع "داخل مدينة العلمين لرصد مشروعات أكبر مدينة سياحية عالمية على مساحة 152 ألف فدان.. إنجاز 40% من الأعمال وتشييد هيكل 15 برجا بتكلفة 38 مليار جنيه.. وحجم الإيرادات يصل إلى 240 مليار جنيه حتى الآن مدينة العلمين الجديدة
الإسكندرية _ جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"العلمين" مدينة السحر والجمال، بوابة مصر على شمال أفريقيا لأوروبا، تلك المدينة التى يتم العمل بها على قدم وساق حاليا لتتحول من حقل ألغام إلى مدينة سياحية عالمية تستقطب السائحين من مختلف أنحاء العالم.

 

"اليوم السابع" أجرى جولة داخل مدينة العلمين لرصد حجم الجهد المبذول و المشروعات الكبرى التى تشهدها المدينة حاليا، على مختلف الأصعدة من مشروعات سكنية، وتعليمية من خلال إقامة جامعات، وثقافية بإقامة المدينة الثقافية التراثية، ومشروعات سكنية بإقامة نحو 38 برج سكنى وإدارى، وسياحى من خلال إنشاء 25 ألف و500 غرفة فندقية بحلول عام 2030، ومشروعات رياضية بإقامة أكبر مدينة أوليمبية بعد الانتهاء من الدراسات الأزمة.
 
اليوم السابع داخل منطقة الابراج (2)
اليوم السابع داخل منطقة الابراج

من جانبه قال المهندس أسامة عبد الغني، رئيس جهاز مدينة العلمين الجديدة، إن نسبة التنفيذ بالمرحلة الأولى في المدينة، بلغت 40% حتى الآن، مؤكدا فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن حجم التعاقدات بمدينة العلمين قد بلغ 240 مليار جنيه، وهو حجم التعاقدات الحالية بمدينة العلمين حتى الآن، وبلغ عدد العمال نحو 65 ألف عامل عمالة مباشرة.

65 ألف فرصة عمل
65 ألف فرصة عمل

وأكد رئيس جهاز مدينة العلمين، أنه تم الانتهاء من الهيكل الرئيسى لـ15 برجا رئيسية بأبراج العلمين بتكلفة 38 مليار جنيه، مشيرا إلى أن إجمالى الأبراج بالمدينة هى 38 برجا، وجارى إسناد إنشاء 5 أبراج فى المنطقة الجنوبية لشركة صينية ،مشيرا الى إن المدينة حاليا تستهدف نحو 25 ألف غرفة فندقية بحلول عام 2030، مؤكدا على أن الأبراج ستكون إسكانى فندقى وإدارى ،ويتم حاليا العمل على الانتهاء من 50 ألف وحدة سكنية مرحلة أولى بجميع مستويات الاسكان بنحو 25 مستوى اجتماعي ،بأقل ارتفاع 22 طابق ،وبأعلى ارتفاع 44 طابق ،ومنهم برجى "البوابة الرئيسية" ، وهما ثانى أكبر برجين على ساحل البحر الأبيض المتوسط بعد أسبانيا . .

 

وحول محطات المياه واستخدام أحدث النظم العالمية والتكنولوجية لتوفير المرافق فى الآبراج السكنية، أشار" عبد الغنى" إلى أنه تم البدء فى استخدام نظام تبريد جديد يتم استخراجه من مياه البحر لأول مرة، وذلك بعد دعوة المنظمات العالمية إلى تقليل استخدام غاز الفريون، وأكد أن المدينة تحوى محطة تحليه مياه الشرب، تستخرج 150 ألف متر مكعب يومياً، حيث يتواجد خزان ليغذى قرى الساحل الشمالى بـ60 ألف متر مكعب فى اليوم الواحد، كما يوجد خزان آخر لتغذية مدينة العلمين بـ60 ألف متر مكعب يومياً..

ابراج العلمين
ابراج العلمين

وأشار إلى أنه لا يوجد محطات توليد الكهرباء، حيث توجد محطة تحويل الطاقة الكهربائية التى تولد 500 ميجا بايت، حيث تم استهلاك 150 ميجا بايت حتى الآن، موزعه على قرى الساحل الشمالى ومدينة العلمين، ولفت إلى أن تصميمات الأبراج السكنية يراعى فيها المواصفات العالمية حيث يصل عرض الشارع بين الابراج وبعضها 30 متر.

 

وعن القطاع التعليمى، تم الانتهاء من إنشاء 5 جامعات تضم جامعة العلمين الدولية وبها 7 كليات، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا فرع العلمين تعمل الآن على أرض الواقع 5 كليات تم وضعهم على خريطة التعليم الدولية، لافتا إلى أن هناك جامعة تختص فقط بالسياحة والضيافة وتعد توأمه لأحد الجماعات السويسرية.

ابراج سكنى وادارى
ابراج سكنى وادارى

كما أكد انه تم الانتهاء من وضع الهراسات بالكامل للمدينة الثقافية التراثية بقيمة تكلفة بلغت 5 مليار جنيه، كما انه جارى إنشاء مونوريل وتم طرح مناقصة وفازت بها شركة وطنية كبرى سوف تقوم بإنشاء محطة ركاب على مساحة 10 الاف متر مربع.

وأوضح أن مدينة العلمين مرت بعدة مراحل إنشائية، حتى انتهت على الشكل النهائى الحالي ، حيث صدر القرار الجمهورى رقم 108 لسنة 2018 وهو البداية الحقيقية لمدينة العلمين الجديدة،حيث وضع الرئيس السيسى حجر الآساس لمدينة العلمين فى 1 مارس 2018 ، وكانت بمثابة شهادة ميلاد لمدينة عالمية سياحية على مسطح 48 ألف فدان ،والذى يعد مسطح كبير نسبيا بالنسبة للمدن الجديدة .

الابراج بجوار الشاطئ
الابراج بجوار الشاطئ

وتابع "عبد الغنى" قائلا: تم زيادة مسطح المدينة بقرار جمهورى آخر رقم 76 لسنة 2020، و الذى بمقتضاه تم إضافة 104 ألف فدان للمدينة ليصبح المسطح الإجمالى لمدينة العلمين 152 ألف فدان بما يقارب مسطح العاصمة الإدارية الجديدة،ويتم حاليا العمل فى المرحلة الآولى بإجمالى 48 ألف فدان بمساحة عمل فعلية حاليا على  24 ألف فدان، تشمل المنطقة الشاطئية بمساحة 7 ألاف فدان ،يتخللها شاطئ ساحلى بطول 14 كيلو ممتدة الى الطريق الساحلى.

 

يذكر أن مدينة العلمين تحولت من أكبر منطقة صحراوية داخل محافظة مطروح، تحتوى على الألغام، إلى مدينة تضاهى المدن العالمية، من خلال المشروعات الجارى تنفيذها والتى بدأتها وزارة الإسكان لتنفيذ أول أبراج داخل منطقة الساحل الشمالى بأكملة، وإنشاء أول شاطئ عام، بجانب مشروعات عدة تتنوع ما بين سكنية وتعليمية، وصناعية واستثمارية، وذلك فى أقل من 3 سنوات، ضمن إنجازات تضاف إلى قائمة الإنجازات التى حققتها الدولة المصرية.

الشاطئ الساحلى بطول 14كيلو متر
الشاطئ الساحلى بطول 14كيلو متر

وتعد مدينة العلمين الجديدة، بوابة مصر على شمال إفريقيا وأوربا، حيث تشهد المدينة نسبة مشروعات غير مسبوقة، لاسيما وأنها ستغير خريطة الساحل الشمالى بأكمله والمفهوم الذى أنشأ على أساسه، فهى ستكون مدينة سكنية تستقطب المواطنين طوال العام، وليس موسم الصيف فقط كما هو معتاد.

 

وتبلغ مساحة مدينة العلمين الجديدة 48 ألف فدان، وتتكون المرحلة الأولى من قطاعين أساسيين بمساحة نحو 8 آلاف فدان، وهما القطاع الساحلى، ويشمل قطاع المركز السياحى العالمى، والقطاع الأثرى، والحضرى.

 
65 ألف فرصة عمل (2)
65 ألف فرصة عمل
 
العمل على قدم وساق
العمل على قدم وساق

 

العمل على قدم و ساق
العمل على قدم و ساق

 

الغرف الفندقية
الغرف الفندقية

 

المهندس- أسامة عبد الغنى
المهندس- أسامة عبد الغنى

 

 
اليوم السابع داخل منطقة الابراج
اليوم السابع داخل منطقة الابراج

 

تشطيب الوحدات السكنية
تشطيب الوحدات السكنية

 

رئيس مدينة العلمين
رئيس مدينة العلمين

 

منطقة الابراج 2
منطقة الابراج 2

 

منطقة الابراج
منطقة الابراج

 

منطقة البحيرات
منطقة البحيرات

 

منطقة البحيرات-(3)
منطقة البحيرات-(3)

 

منطقة سياحية ومولات
منطقة سياحية ومولات

 

منطقة سياحية
منطقة سياحية

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة