خالد صلاح

انطلاق تصويت المصريين بالخارج في ختام جولات انتخابات مجلس النواب

الخميس، 03 ديسمبر 2020 10:13 ص
انطلاق تصويت المصريين بالخارج في ختام جولات انتخابات مجلس النواب المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات-أرشيفية
كتب إبراهيم قاسم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فتحت الهيئة الوطنية للانتخابات اليوم الخميس، موقعها أمام المصريين بالخارج لطباعة بطاقات الاقتراع بجولة الإعادة للمرحلة الثانية من انتخابات مجلس النواب حتى غد الجمعة، وابداء رأيهم فيها وإرسالها الى مقر البعثات الدبلوماسية المصرية.

 

تتيح الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم نائب رئيس محكمة النقض، اعتبارا من اليوم وغدا، بطاقات الاقتراع على موقعها الرسمي، حتى يتمكن المصريين بالخارج من التصويت وإرسالها إلى مقر البعثات الدبلوماسية المصرية التي تتلقها خلال أيام الاقتراع في الخارج المحدد لها أيام 5 و6 و7 ديسمبر.

 

وتبدأ عملية التصويت بقيام الناخب المصري بالخارج بالدخول على موقع الهيئة الوطنية للانتخابات www.elections.eg ثم اختيار أيقونة تصويت الخارج ويدخل رقم التسجيل الذي حصل عليه خلال فترة تسجيل بيانات المصريين بالخارج فى الفترة من 27 سبتمبر وحتى 10 أكتوبر الماضي وعقب ظهور بطاقة الاقتراع وإقرار التصويت يتم طباعتها.

 

ويبدى الناخب رأيه في مرشحين دائرته الانتخابية باختيار عدد مساو لعدد المقاعد المخصصة لدائرته فإذا كان المنافسة على مقعد واحد يختار مرشح واحد وفى حال التنافس على مقعدين يتم اختيار مرشحين وفى حال التنافس على 3 مقاعد يتم اختيار 3 مرشحين، وبعد اختيار المرشحين يتم وضع بطاقة الاقتراع في مظروف صغير ابيض ويتم غلقه دون كتابة أي علامات من الخارج تدل على هوية الناخب، ثم وضعه في مظروف اكبر وملء إقرار التصويت وارفاقه مع المستندات الدالة على تواجد الناخب في الخارج من جواز السفر ومستندات الإقامة ويغلق المظروف جيدا ويدون عليه عنوان البعثة الدبلوماسية المصرية التابع لها وإرساله بعد ذلك عبر البريد المستعجل.

 

وتجرى جولة الإعادة بالمرحلة الثانية تجرى فى 13 محافظة هى القاهرة والقليوبية والدقهلية والمنوفية والغربية والشرقية وكفر الشيخ ودمياط وبورسعيد والسويس والإسماعيلية وجنوب سيناء وشمال سيناء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة