خالد صلاح

الأرصاد تكشف مصير مباراة نهائى الكأس ببرج العرب.. فيديو

الخميس، 03 ديسمبر 2020 01:40 م
الأرصاد تكشف مصير مباراة نهائى الكأس ببرج العرب.. فيديو أمطار
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد محمود شاهين مدير إدارة التنبؤات الجوية بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن البلاد تشهد استقرارا فى الأحوال الجوية خلال الأيام المقبلة، لافتا إلى أن هناك مرتفعا جويا موجودا فى الجزيرة العربية يجلب لنا رياح جنوبية غربية تؤثر على أغلب أنحاء الجمهورية وتعمل على اعتدال درجات الحرارة لتكون حول المعدلات الطبيعية لها خلال ساعات النهار.
 
 
وأضاف مدير إدارة التنبؤات الجوية بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن الطقس يكون دافئا ومائلا للدفء على أغلب الأنحاء نهارا وباردا أو شديد البرودة ليلا، لافتا إلى أن الفرق بين درجات الحرارة الصغرى والعظمى يصل 10 درجات.
 
وأشار شاهين ، إلى أن فرص الأمطار موجودة على السواحل الشمالية فقط، خاصة السواحل الشمالية الغربية تكون من خفيفة لمتوسطة ولكنها غير مؤثرة.
 
وحول تعرض البلاد لنوة قاسم ومصير مباراة نهائى الكأس بالإسكندرية، كشف شاهين أن هيئة الأرصاد تؤكد أن مواعيد النوات ليس بها علاقة بحالات عدم الاستقرار، لافتا إلى أن النوة التى يطلق عليها "القاسم" تكون فى الفترة من 2 ل 6 ديسمبر وخلال هذه الفترة التوزيعات الضغطية تشير لاستقرار حالة الطقس فى هذه الفترة حيث ستمر هذه النوة بسلام .
 
وعن حالة الطقس بالإسكندرية بالتحديد، والتى ستشهد مباراة نهائى الكأس ، أوضح شاهين أن درجات الحرارة بين 21 و 22 درجة، وفرص الأمطار ستكون من خفيفة لمتوسطة ولكنها غير مؤثرة.
 
 
ويشهد اليوم الخميس ،  شبورة مائية و طقس مائل للدفء على القاهرة والوجه البحرى والرياح معتدلة،   وطقس مائل للدفء على السواحل الشمالية، و طقس دافئ على جنوب سيناء والرياح معتدلة.
 
كما يسود طقس دافئ على شمال الصعيد، دافئ أيضا على جنوب الصعيد وشبورة مائية صباحا والرياح معتدلة .
 
 وكشف محمود شاهين مدير إدارة التنبؤات الجوية بالهيئة العامة للأرصاد،  أن البلاد تشهد اليوم شبورة مائية صباحا على السواحل الشمالية حتى القاهرة والوجه البحرى وشمال الصعيد ، وأمطار خفيفة على بعض المناطق السلوم ومطروح والإسكندرية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة