أكرم القصاص

"النقل" تبحث إسناد الأعمال الكهروميكانيكية بمشروع أول قطار سريع لـ"سيمنز"

السبت، 26 ديسمبر 2020 08:00 ص
"النقل" تبحث إسناد الأعمال الكهروميكانيكية بمشروع أول قطار سريع لـ"سيمنز" المهندس كامل الوزير وزير النقل
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تبحث وزارة النقل إسناد تنفيذ الأعمال الكهروميكانيكية بمشروع أول قطار سريع فى مصر يمتد من العين السخنة حتى العلمين، إلى شركة سيمنز الألمانية، حيث تجرى حاليا مفاوضاتها حول القيمة المالية لهذه الأعمال والبرنامج الزمنى لتنفيذ هذه الأعمال، على امتداد مسار المشروع الممتد بطوال حوالى 438.3 كم خلال مرحلتيه الأولى والثانية.


وقالت مصادر مسئولة بوزارة النقل لـ"اليوم السابع" إن المفاوضات تشمل قيام الشركة الألمانية بتنفيذ أنظمة الإشارات والاتصالات والتحكم وتوريد وتركيب بوابات التذاكر، فيما تقوم الشركات المصرية بتنفيذ الأعمال المدنية والإنشاءات للمحطات والجسور (الكبارى) التى سيعبر عليها القطار السريع خلال رحلته والسكة التى سير عليها وكذلك مبانى ورش المشروع.


وأضافت مصادر وزارة النقل أن الاتفاق الجارى التفاوض للوصول إلى صيغة نهائية بشأنه يشمل توريد الشركة الألمانية لكافة القطارات التى ستعمل خلال المشروع عقب تنفيذه وتشغيله، مشيرة إلى أن المفاوضات الحالية حول القيمة المالية للأنظمة الكهروميكانيكية والقطارات، كما أن ذلك يجرى بالتوزارى مع الشروع فى تنفيذ الأعمال المدنية التى بدأتها شركات المقاولات المصرية بعد تقسيم المسار إلى قطاعات وتوزيعه عليها على غرار ما تم فى مشروع القطار المكهرب السلام ـ العاصمة الإدارية ـ العاشر من رمضان الجارى تنفيذه حاليا.


وأكدت المصادر أنه يجرى التخطيط لإنهاء تنفيذ مشروع أول قطار سريع فى مصر يمتد من العين السخنة حتى العلمين بطول 438.3 كم خلال 3 سنوات، ليربط خلال مساره مدن العاصمة الإدارية و6 أكتوبر والشيخ زايد والإسكندرية وبرج العرب، شاملا مساره عدد 17 محطة، حيث تمتد المرحلة الأولى بالمشروع من العاصمة الإدارية حتى مدينة برج العرب مرورا خلال مساره بمدينة 6 أكتوبر بأطوال 260 كم، وهى التى بدأت أعمال تنفيذها حاليا، فيما تمتد المرحلة الثانية من مدينة برج العرب حتى مدينة العلمين الجديدة ومن العاصمة الإدارية حتى مدينة العين السخنة والسويس.


ووزارة النقل ممثلة فى الهيئة القومية للأنفاق تتولى الإشراف على تنفيذ هذا المشروع، ومخطط اختيار إحدى الشركات العالمية المتخصصة لإدارة وتشغيل هذا المشروع عقب تنفيذه، ومشروع القطار السريع مخطط تصل تصل سرعته الفعلية 200 كم/س بينما ستصل سرعته التصميمة إلى 250 كم/ س، وسيتم تمويل تكلفته من عبر قرض حكومى دولى ميسر والموازنة العامة للدولة.


ومشروع القطار السريع سيكون لنقل الركاب البضائع معا، وسيربط خلال مساره المنطقة الصناعية فى 6 أكتوبر والمنطقة الصناعية الجارى إنشاءها بالعلمين بالموانئ المصرية عبر شبكة السكة الحديد وهو ما سيخفف العبء على الطرق، كما سيربط العاصمة الإدارية الجديدة و6 أكتوبر والإسكندرية، وسيربط مع مشروع مونوريل العاصمة الإدارية ـ الاستاد.
 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة