أكرم القصاص

كيف تعمل وزارة الزراعة على زيادة إنتاج السكر من البنجر والقصب؟

الأربعاء، 23 ديسمبر 2020 08:00 ص
كيف تعمل وزارة الزراعة على زيادة إنتاج السكر من البنجر والقصب؟ محصول القصب
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ينشر  "اليوم السابع "، الإجراءات التى اتخذها مركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة ، حول زيادة الانتاج من قصب السكر ومحصول البنجر، وهى كالاتى..

-نشر اصناف عالية الانتاجية والجودة ومبكرة  النضج وبديلا لصنف س "9".

- نشر صنف جيزة "3 " يعطى انتاجية كبيرة ويوفر  المياه بنسبة 20% .

- برامج توعوية لتشجيع المزارعين الملتزمين بالأصناف الجديدة.

-دعم المزارعين الملتزمين بالأصناف الجديدة  بـ5 آلاف جنيه  عن كل فدان فى شكل خدمات سواء حرث ومكافحة الافات.

-إنشاء صندوق لدعم مزارعى القصب على أن تتحمل وزارة الزراعة 50%  وشركة السكر للصناعات التكاملية 50%.

-صرف تقاوى صنف جيزة "3" بالتقسيط لمدى 5 سنوات.بهدف تشجيعهم  على  استبعاد الأصناف منخفضة الانتاجية،وزراعة  الأصناف الجديدة.

-تحديد مدة بقاء محصول القصب فى الأرض من خلال الغرس الرئيسى بأربعة خلفات تالية للقصب على الأكثر لرفع الإنتاجية من السكر فى السوق المحلى

-فى حال ترك خلفات أكثر من المحددة سيتم إزالتها وعلى نفقة المخالفين ويعاد زراعته من جديد.

-صرف مستلزمات الإنتاج للمخالفين  لهم نقدا وبأسعار تكلفتها الحقيقية دون أى دعم من الدولة.

كما يقوم مركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة بتنفيذ  مدارس حقلية لمحصول بنجر السكر(معهد بحوث المحاصيل السكرية) في مختلف المحافظات  التي تزرع  المحصول ، بالاشتراك مع المعمل المركزى لبحوث الحشائش وبالتنسيق مع مجلس المحاصيل السكرية.

وقال  الدكتورعادل عبدالعظيم وكيل مركز البحوث الزراعية للتدريب والارشاد ، إن المدارس تناولت أهم المعاملات الزراعية فى هذه المرحلة من عمر المحصول وتوعية المزارعين  بأهمية تنفيذها،  وجاري تنفيذ حاولي 120 مدرسة حقلية ارشادية في جميع أنشطة الإنتاج الزراعي والحيواني على مستوى الجمهورية يشارك فيها جميع معاهد ومعامل مركز البحوث الزراعية بالتعاون مع قطاع الإرشاد في الوزارة ومديريات الزراعة والطب البيطري في المحافظات، والهدف هو التوعية  في كل ما يخص مجالات الزراعة المختلفة من أجل زيادة الإنتاج وترشيد المياه وأيضا حل المشاكل التي تواجه المزراعيين على أرض الواقع.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة