خالد صلاح

ميدان التحرير حديث الساعة على مواقع التواصل بعد ظهور عربات نقل المومياوات.. صور

الأربعاء، 02 ديسمبر 2020 10:06 م
ميدان التحرير حديث الساعة على مواقع التواصل بعد ظهور عربات نقل المومياوات.. صور عربة نقل المومياوات
كتب آسر أحمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصبح ميدان التحرير، حديث الساعة عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة، خلال الساعات الماضية، بعد ظهور التجهيزات التى تستعد لها الدولة لنقل المومياوات من المتحف المصرى فى التحرير إلى المتحف القومى للحضارة المصرية.

وسرعان ما تصدر ميدان التحرير، قائمة الأكثر تداول عبر موقع تويتر، بعد الظهور المشرف لعربات نقل المومياوات والمستوحاة من الحضارة الفرعونية القديمة، لتظهر بشكل لائق أمام العالم فى حدث سيكون الأضخم خلال الألفية الجديدة.

عربة نقل المومياوات
عربة نقل المومياوات

وكتب أحد المغردين تعليقا على فيديو العربات التى تتجول فى ميدان التحرير، "تجهيزات العربات التي ستقوم بنقل مومياوات 22 ملكا من ملوك مصر القديمة والتى سوف تتحرك بهم من المتحف المصرى فى ميدان التحرير إلى المتحف القومى للحضارة بالفسطاط وسط احتفالية ضخمة سيشهدها العالم أجمع وتنقلها جميع وسائل الإعلام".

1
 
2
 

وأضاف آخر "ميدان التحرير، مصر تعلن انتهاء مرحلة الفوضى انتهاء مرحلة العربدة مصر تعلن للعالم اجمع انتقالها لمرحلة من لا دولة إلى دولة جديدة شعارها العمل والاتقان بأمر الله ولا عزاء للخونة أصحاب شعارات هدامة"، بينما كتب آخر قائلاً "الله الله ايه الجمال ده محدش يجيب سيرة للخرفان عن تجديد ميدان التحرير عشان الخرفان بتتقمص"، في إشارة منه إلى الجماعة الإرهابية.

3
 
4
 
وتنقل جميع المومياوات الملكية على 22 سيارة بطراز مصرى قديم، مع وجود الخيول، كما تم تصنيع عجلات حربية مشابهة للعجلات الحربية المصرية القديمة، مع عزف مقطوعات موسيقية.
 
يتحرك الموكب الملكى للمومياوات من ميدان التحرير حيث توجد المسلة فى أشهر ميادين العالم لتتجه إلى كورنيش النيل، حيث نشاهد توحيد لون دهانات وجهات العمارات الواقعة فى طريق السير بنقل المومياوات، بحيث يكون خروج الحدث أمام العالم بشكل راقٍ عالمى، يليق بتاريخ الحضارة المصرية القديمة، لتصل المومياوات إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومى للحضارة المصرية.
 
ولنقل المومياوات أعلنت محافظة القاهرة حالة الطوارئ وذلك بالتنسيق مع عدة جهات، لتحديد مسار المومياوات الملكية، والجزء الذى يتم تطويره فى محيط متحف الحضارات بعين الصيرة الذى يستقبل المومياوات الملكية، حيث تم تحويل الجزء الذى يقع أمام المتحف مباشرة إلى مشروع جذب سياحى يرتبط بالمتحف فضلاً عن إنشاء عدة طرق لتخدم المنطقة وتربطها بالطرق الرئيسية.
 
EoFp0aTWEAQjN9N
 
EoFpz7sW8AAazIq

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة