خالد صلاح

جمعية الألمونيوم بميت غمر تطالب مصلحة الضرائب بحل أزمة فواتير "الخردة"

الجمعة، 18 ديسمبر 2020 03:00 ص
جمعية الألمونيوم بميت غمر تطالب مصلحة الضرائب بحل أزمة فواتير "الخردة" صورة أرشيفية
كتب إسلام سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالبت جمعية الألمونيوم بميت غمر، بعقد اجتماع عاجل مع رضا عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب المصرية، لمناقشة بعض المشكلات التى تواجه مصانع الألمونيوم فى ميت غمر، وعلى رأسها أزمة فواتير الخردة، وكذلك بعض التقديرات غير الصحيحة للضرائب، ومشكلات أخرى ترتبط بتطبيق الفاتورة الإليكترونية الضريبية.

 

جاء ذلك على لسان طلعت الشاعر رئيس الجمعية، والذى أكد لـ"اليوم السابع"، أن ميت غمر بها أكبر تجمع حرفى فى مصر، وتوظف آلاف الأسر، ولابد التعامل مع الأزمات التى تواجه القطاع الصناعى فيها، وكذلك حل الأزمات المتكررة مع مأموريات الضرائب هناك.

 

وقال طلعت الشاعر، إن هناك 13 قضية تم تحريكها ضد المصانع وورش إنتاج الأمونيوم، وذلك بسبب أزمة فواتير الخردة، حيث أن المصانع بعد تقديمها فواتير شراء الخردة، نجد أن مصلحة الضرائب تعود بعد عام أو أكثر ولا تعترف بهذه الفواتير وتحرك قضايا ضد المصانع.

 

وأضاف، أن هناك أزمة بين المصانع ومصلحة الضرائب فى ميت غمر، بسبب مسألة عدم الاعتراف بفواتير المصانع حول شراء الخردة، والأزمة الأكبر هى أن المصلحة لا تحرك ساكنا خلال تقديم هذه الفواتير، بمعنى أنها تقبل الفواتير ثم تعود بعد أكثر من عام تقول أن تلك الفواتير غير صحيحة أو أن الفواتير مزورة.

 

وأعلن طلعت الشاعر، رئيس جمعية الألومنيوم فى ميت غمر، تواصله مع مجلس اتحاد الصناعات لتنسيق اجتماع عاجل مع رضا عبد القادر، رئيس مصلحة الضرائب، وعدد من أصحاب المصانع والورش لمناقشة مشكلات التقديرات الضريبية حول ضريبة القيمة المضافة للمصانع.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة