خالد صلاح

مارادونا بقميص برشلونة.. قليل من الألقاب كثير من الإثارة

السبت، 28 نوفمبر 2020 12:47 م
مارادونا بقميص برشلونة.. قليل من الألقاب كثير من الإثارة مارادونا
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

جاء دييجو أرماندو مارادونا إلى برشلونة عام 1982، وتحديدًا بعد نهائيات كأس العالم التى أقيمت فى إسبانيا، ولأول مرة تجاوزت قيمة الصفقة ما يعادل 7.2 مليون يورو، وهو رقم قياسى فى ذلك الوقت، وكان انتقاله لمحطته الأوروبية الأولى مثار جدل كبير، حيث دافع عن ألوان كل من أرجنتينوس جونيورز وبوكا جونيورز في مسقط رأسه بالأرجنتين قبل قدومه لأوروبا، وقد سافر جوان جاسبارت رئيس البارسا السابق بنفسه إلى العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس لإبرام الصفقة.

 

الظهور الأول

مارادونا
مارادونا

في 4 يونيو 1982، مستغلًا وجوده فى أليكانتى للعب كأس العالم، وقع مارادونا عقده مع نادى برشلونة، وتم تقديمه وسط توقعات كبيرة من الجماهير، وظهر لأول مرة فى مباراة ودية فى أغسطس 1982 ضد فريق ميبين الألمانى، وكان أول ظهور رسمى له فى الدورى الإسبانى فى الهزيمة أمام فالنسيا على الرغم من تسجيل مارادونا هدفه الأول كلاعب فى برشلونة فى تلك المباراة.

الموسم الأول شهد مرضه بالتهاب الكبد الذى عانى منه فى ديسمبر وأبعده عن الملاعب لمدة أربعة أشهر تقريبًا، لم يكن لدى برشلونة أى فرصة للتويج بلقب الليجا الذى حل خلاله فى المركز الرابع في ظل سيطرة كبيرة في ذلك الوقت من نادي أتلتيك بلباو على اللقب.

فاز مارادونا بلقبين في عامه الأول في برشلونة، الأول بكأس الملك بعد الفوز على ريال مدريد في النهائي (2-1) وكذلك كأس الرابطة التي ألغيت في الوقت الحالي، وقد خاض النهائي مرتين ضد الغريم التقليدي ريال مدريد وسجل مارادونا هدفين في كلتا المباراتين، حتى إن الأرجنتيني خرج بهتافات كبيرة من ملعب "سانتياجو برنابيو" من قبل الجماهير التي استسلمت لموهبته.

وعلى الرغم من غيابه 4 أشهر، سجل مارادونا 11 هدفًا فى الدورى وفاز بلقبين وكان يسعى بالفعل للحصول على اللاعب الأفضل عالميًا.

 

الإصابات تعرقل مسيرة الساحر

وشهد موسمه الثاني أيضًا غيابا طويلا، لكن هذه المرة بسبب إصابة بعد تدخل صعب من قبل اللاعب أندونى أندونى جويكيوتكسيا مدافع أتلتيك بلباو وكان فى الأسبوع الرابع من الدورى، وتعرض الأرجنتينى لكسر كاحله وغاب مرة أخرى أكثر من نصف موسم.

لم يفز برشلونة بهذا الدورى أيضًا، حيث استمر بلباو في السيطرة على اللقب، وقد واجه برشلونة بلباو أيضا في نهائي الكأس وفاز الأخير 1-0، وطغت الواقعة التي قام بها مارادونا في تلك المباراة بالاعتداء على سولا أحد لاعبي الخصم، على المباراة نفسها، حيث تحول الأمر إلى معركة بدأ شرارتها أسطورة التانجو.

عوقب مارادونا بسبب هذه الواقعة لمدة ثلاثة أشهر تمتد للموسم التالي، لكنه لم يبالي، لأنه في ذلك الصيف انتقل إلى نابولي ليصنع معه التاريخ.

 

ماذا قدم مارادونا مع برشلونة ؟

لم يحظ مارادونا بالعديد من الألقاب في العامين الذي قضاهما في "كامب نو"، لكن ما يبقى فى الأذهان له المتعة الكروية التي قدمها والتهاب الكبد والاصابة الخطيرة في الكاحل ، وهدفه الرائع ضد ريال مدريد 1983.

وفي صيف 1984، وافق برشلونة على رحيله إلى نابولي بعد عامين فقط  في كتالونيا بعدما لعب 58 مباراة بقميص برشلونة، سجل خلالها 38 هدفاً وقدم 24 تمريرة حاسمة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة