خالد صلاح

تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى لاستيعاب كميات الأمطار بالإسكندرية.. صور

الجمعة، 20 نوفمبر 2020 11:51 ص
 تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى لاستيعاب كميات الأمطار بالإسكندرية.. صور تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى
الإسكندرية- جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تابعت الأجهزة التنفيذية بشركة الصرف الصحى بالإسكندرية، نسب المصارف التى تستقبل المياه من محطات المعالجة، فى ظل موجة الطقس السئ التى تضرب الإسكندرية حاليا .

من جانبه أكد الدكتور هلالى عبد الهادى ، مساعد رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية، أن جميع المصارف تستقبل كميات كبيرة من تصريف مياه الأمطار، وشهد مصرف قرية الزهره ارتفاع فى نسب المياه وتم تشغيل كافة الطرمبات على الحد الأقصى بجميع المصارف لخفض نسب الارتفاع. 
 
وشدد الدكتور هلالى على أهمية ودور متابعة ومراجعة المصارف في أدارة التعامل مع الأمطار، وقال فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع"، أن المصارف في مدينة الإسكندرية تعتبر نقطة الصرف النهائي للصرف الزراعي وللسيب النهائي الناتج من محطات المعالجة التي تخدم كافة المناطق السكنية المأهولة في كافة أنحاء المدينة وكذلك المجمعات الصناعية الرئيسية التي بها محطات معالجة خاصة  المجمعات الصناعية الواقعة غرب مدينة الإسكندرية. 
 
وأوضح أنه أثناء هطول الأمطار تزداد أهمية ودور المصارف الزراعية في حماية الإسكندرية والمنشات الصناعية من الغرق بمياه الأمطار والسيول , جنبا الي جنب في قيامها بدور هام جدا في استقبال الصرف الزراعي  عملا علي رفع كفاءة وتحسين خصائص التربة الزراعية وحمايتها من التملح وارتفاع منسوب المياه الجوفية بها، الأمر الذي قد يؤثر تأثيرا بالغا علي الإنتاج الزراعي في حالة عدم تصريف مياه الصرف الزراعي ، والمصارف الزراعية تلعب دورا هاما في حماية المناطق السكنية من ارتفاع منسوب المياه الجوفية .
 
وأضاف قائلا:"بالتوازي والتوافق تلعب محطات المعالجة دورا رئيسيا في تحسين الخصائص الكيميائية والبيولوجية لمياه المصارف الزراعية التي تستقبل متبقيات الأسمدة الزراعية والمبيدات مع الأخذ في الاعتبار ما يتم الآن من مشاريع لرفع كفاءة التنقية الذاتية ضمانا لتنفيذ خطة الدولة في أعادة استخدام مياه المصارف الزراعية علي النحو المعمول به علي مستوي العالم"، وهنا تأتي أهمية رفع كفاءة وجاهزية المصارف في أدارة التعامل مع الأمطار التي تستقبل الي مياه الصرف الزراعي كلا من  مياه الأمطار والسيول ومياه الصرف الصحي والصناعي المعالجة، الأمر الذي يتطلب متابعة لمناسيب المصارف في محطات الصرف الزراعي الرئيسية من خلال تحقيق الإدارة المتكاملة مع كافة الأجهزة المعنية بوزارة الري لضمان التصريف الآمن والمستدام لمياه الأمطار والسيول حماية للمناطق الزراعية والسكنية والصناعية والسياحية بالمدينة.
 
IMG-20201120-WA0139
تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى

IMG-20201120-WA0140
تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى

IMG-20201120-WA0141
تشغيل طرمبات المصارف بالحد الأقصى

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة