<
أكرم القصاص

البدرى يستقر على استبعاد كهربا من قائمة المنتخب فى مباراتى توجو

الإثنين، 02 نوفمبر 2020 10:44 ص
البدرى يستقر على استبعاد كهربا من قائمة المنتخب فى مباراتى توجو كهربا
كتب حاتم رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقر الجهاز الفنى لمنتخب مصر الأول، بقيادة حسام البدرى، على عدم استدعاء محمود كهربا لاعب النادى الأهلى لمباراتى توجو يومىّ 14 و17 نوفمبر الجارى، على أن يحسم الجهاز الفنى القائمة عصر اليوم استعدادا لبدء المعسكر غدا، الثلاثاء، على ملعب بتروسبورت.

وكشف مسئولو منتخب مصر أن كهربا لم يكن فى الحسابات من البداية لأسباب فنية، لذا اختار المنتخب الثنائى رمضان صبحى وطاهر محمد طاهر اللذين يلعبان فى نفس مركزه، قبل أن تحدث مشادة اللاعب مع محمد فضل عضو اللجنة الخماسية ليحسم الجهاز الفنى قراره بعدم ضم اللاعب للمعسكر المقبل.

وينتظر محمود كهربا لاعب النادى الأهلى توقيع غرامة مالية عليه من جانب لجنة الانضباط تصل إلى 100 ألف جنيه، مع إمكانية الإيقاف وفقا لما تنص عليه اللائحة، بعد مشادته مع محمد فضل عضو اللجنة الخماسية على هامش مباراة الأهلى وطلائع الجيش الأخيرة واحتفالية تسليم الدورى العام، خاصة أن محمد فضل تقدم بمذكرة رسمية ضد اللاعب وتمت إحالته رسميا للجنة الانضباط التى ستجتمع اليوم لمناقشة المذكرة واتخاذ القرارات اللازمة.
 
ورغم أن اللائحة تنص على تغريم اللاعب فى هذه الحالة 50 ألف جنيه بحد أدنى، إلا أن الاتجاه الأقرب هو مضاعفة المبلغ، خاصة أن هذه المرة هى الثانية التى يعاقب فيها اللاعب هذا الموسم، بعد أزمة مباراة السوبر الشهيرة فى الإمارات.
 
وتنص المادة 23 بعنوان "مخالفات وعقوبات عناصر اللعبة"، على التالي: "الإهانة أوالإساة أو التهديد لأي من الاتحاد أو المجلس أو الجهة المنظمة أو المسئولين أو عناصر اللعبة سواء في الملعب أو خارجه"، يعاقب بواحدة أو أكثر من العقوبات التالية: الإيقاف ، الغرامة بحد أدنى 50 ألف جنيه ،بجانب قيمة الإضرار إن وجدت، الشطب تغريمه ما تم إتلافه وتوقع اللجنة العقوبات المناسبة دون التقيد بالتسلسل الوارد لهذه العقوبات .
 
وكان كهربا رفض مصافحة فضل فى الاحتفالية، قبل أن يطلب الأخير من اللاعب التوجه لمنطقة اللاعبين ليرفض اللاعب ويتحول الأمر لمشادة بين الطرفين.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة