خالد صلاح

مانشستر يونايتد ينعى لاعبه الأسبق ألبرت كويكسال بعد وفاته عن عمر 87 عاما

الجمعة، 13 نوفمبر 2020 12:32 ص
مانشستر يونايتد ينعى لاعبه الأسبق ألبرت كويكسال بعد وفاته عن عمر 87 عاما ألبرت كويكسال
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعرب نادى مانشستر يونايتد الإنجليزى، عن حزنه لوفاة لاعبه السابق ألبرت كويكسال، الذى وافته المنية، مساء أمس الخميس، عن عمر ناهز 87 عاما، مقدمين التعازى لأسرته وأصدقائه، حيث كتب حساب النادى الرسمى على تويتر: "نشعر بحزن عميق بعد أن علمنا بوفاة لاعبنا السابق ألبرت كويكسال، لعب المهاجم الماهر 184 مباراة وسجل 56 هدفًا بين عامى 1958 و1964، يتقدم الجميع فى يونايتد بخالص التعازى لعائلة ألبرت وأصدقائه فى هذا الوقت الحزين".

Emp2CfIWEAkOww8
 
‏ألبرت كويكسال، مواليد 9 أغسطس 1933 فى مدينة شفيلد بإنجلترا، وهو لاعب كرة قدم إنجليزى دولى سابق كان يلعب كمهاجم. سبق له أن لعب فى كأس العالم لكرة القدم مع منتخب بلاده، ولعب خلال مسيرته 459 مباراة سجل خلالها 124 هدفاً، بدأ اللعب مع نادى شيفيلد وينزداى، خلال الفترة من عام 1950 حتى 1958، ثم انتقل مانشستر يونايتد عام 1958 ولعب 6 أعوام حتى نهاية عام 1964، ثم انتقل لفريق أولدهام أتليتك من 1964 حتى 1966، ثم موسم واحد فى ستوكبورن كونتى، ونادى ألترينتشام عام 1967.
 
Capture
 
من ناحية أخرى، كشفت تقارير صحفية برتغالية عن أن نادى مانشستر يونايتد قدم عرضًا رسميًا لإعادة أسطورة النادى كريستيانو رونالدو إلى مسرح الأحلام من جديد، ووفقًا لما ذكرته صحيفة "ريكورد" البرتغالية، فإن الشياطين الحمر، تحدثوا بالفعل مع وكيله خورخى مينديز، حيث قدم الريد ديفيلز عرضًا ماليًا ضخمًا ويُقال إن رونالدو يفكر فيه.
 
large.2050548115_AlbertQuixallSheffieldWednesday.jpg.2f954839541ef90ab271d91fe66dc6c9

ومع ذلك، يبدو أن الفائز بالكرة الذهبية خمس مرات، الذى سيكمل عامه الـ 36 فى فبراير، يركز بشكل كامل مع ناديه الحالى يوفنتوس.

وقد يتطلب الأمر عرضًا كبيرًا من يونايتد من أجل إعادة رونالدو إلى مسرح الأحلام، بعد رحيله منذ ما يقرب من 12 عامًا مقابل 80 مليون جنيه إسترلينى إلى ريال مدريد.

وانضم رونالدو إلى الشياطين الحمر من سبورتنج لشبونة عام 2003 واستمر فى تسجيل 118 هدفًا فى 292 مباراة، وقاد اليونايتد للفوز بثلاثة ألقاب متتالية للدورى الإنجليزى الممتاز، بالإضافة إلى فوزه الأخير فى دورى أبطال أوروبا عام 2008، كما حصل رونالدو على الكرة الذهبية لأول مرة فى نفس العام.

لكنه وصل إلى أعلى مستوى له خلال المواسم التسعة التى قضاها مع الريال، مضيفًا أربع جوائز أخرى للكرة الذهبية بينما سجل 450 هدفًا فى 438 مباراة فقط.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة