خالد صلاح

وزيرة التضامن تكشف تفاصيل توجيه الرئيس بتخصيص مليار جنيه لدعم 4 ملايين طالب

الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 02:09 م
وزيرة التضامن تكشف تفاصيل توجيه الرئيس بتخصيص مليار جنيه لدعم 4 ملايين طالب وزيرة التضامن
كتب سمير حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى، إنه منذ تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى سُدة الحكم، فإن هناك تركيزا شديدًا على موضوعات العدالة الاجتماعية بكل مستجداتها، بالصحة، التعليم، الفقر، الدعم النقدى، الإسكان الاجتماعى وغيرها.

وأضافت "القباج"، خلال مداخلة لتليفزيون المصرى، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى شدد على أهمية التركيز على علاقة الحماية الاجتماعية بالتعليم، ويولى أهمية كبيرة بالتعليم ومسألة بناء الإنسان، إذ أنه مكون كبير فى برنامج الحكومة.

وتابعت، أن الحكومة تعتبر أن التعليم هو بوابة التنمية المستدامة، مشيرةً إلى أن الفئات الأقل حظًا مثل المواطنين الذين يعيشون فى مناطق نائية أو المصابين بإعاقات يحصلون على اهتمام خاص من الرئيس عبدالفتاح السيسى، فى سداد المصروفات المدرسية للأطفال غير القادرين على ذلك.

وأوضحت: "برنامج تكافل وكرامة يغطى 2.4 مليون طالب فى المراحل التعليمية المختلفة من الابتدائية حتى الثانوية، ووجه الرئيس بتغطية مليونى طالب آخرين من أسر أبنائهم مرفوضين من برنامج تكافل وكرامة للحصول على دعم نقدى، إذ كانوا سيحصلون على دعم لسداد المصروفات المدرسية".

وواصلت: "هناك مدارس مجتمعية وهم طلاب لم يلتحقوا بالتعليم، إذ يجرى تأهيل الطلاب فيها لتأهيلهم إلى التعليم النظامى، ووجه الرئيس السيسى بدعم هذه المدارس لضمان عدم تسرب الطلاب من التعليم أو حتى تأخرهم فى الالتحاق به"، موضحة أن المناطق الصحراوية لا يوجد بها مدارس نظامية لكنها تتحوى على تعليم مجتمعى لأن عدد الأطفال لا يكفى افتتاح مدرسة نظامية، وبالتالى يجرى فتح مدرسة مجتمع بعدد محدود من الطلاب.

وأشارت، إلى أن برنامج تكافل وكرامة كان يدعم بعض الطلاب حتى مرحلة الثانوية العامة ثم يوقف تقديم هذا الدعم، لكن الرئيس السيسى وجه باستكمال الدعم لهم فى المستوى الجامعى لزيادة نسبة التعليم الجامعى فى القرى، مشددة على أن إيلاء الأهمية لهذه الفئات يحافظ على مكتسبات برامج الحماية الاجتماعية.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسى وجه بتخصيص مليار جنيه لدعم تكافؤ الفرص التعليمية للطلاب غير القادرين، الذين تم رفضهم فى برامج الدعم النقدى، وذوى الإعاقة وطلاب المدارس المجتمعية وطلاب تكافل الذين التحقوا بالجامعات، والتدريب الفنى ومحو الأمية ووحدات التضامن الاجتماعى بالجامعات، إذ أن هذا التخصيص يتضمن دعم مليون طالب مدرسى من الأسر التى تم رفضها من برنامج تكافل ليصل إجمالى عدد الطلاب الذين يتم دعمهم 4.4 مليون طالب، من بينهم 2.4 مليون طالب يتم دعمهم عبر برنامج تكافل و2 مليون طالب من المرفوضين من برنامج تكافل، بالإضافة إلى تقديم أدوات مساعدة للطلاب ذوى الإعاقة لتمكينهم من الخروج للتعليم ودمجهم بالمجتمع.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة