خالد صلاح

الإخوان تاريخ دموى وعداء مع الجميع.. استهداف عبد الناصر فى حادث المنشية واغتيال السادات فى المنصة والشماتة في الشهداء.. والهجوم على الجيش والشرطة والقضاء.. الخيانة وجهة نظر لديهم للنيل من الجميع

الإثنين، 26 أكتوبر 2020 08:55 م
الإخوان تاريخ دموى وعداء مع الجميع.. استهداف عبد الناصر فى حادث المنشية واغتيال السادات فى المنصة والشماتة في الشهداء.. والهجوم على الجيش والشرطة والقضاء.. الخيانة وجهة نظر لديهم للنيل من الجميع اغتيال السادات
كتب زكى القاضي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
عداء تاريخى مع الجميع، وتاريخ دموى تتميز به جماعة الإخوان الإرهابية، وذلك عبر تاريخها الممتد على مدار 90 عاما من الاغتيالات والهجوم على الدولة الوطنية المصرية، ومؤسسات الدولة من الجيش والشرطة والقضاء وكافة الرموز الوطنية، وامتد تاريخها الملوث للوصول لعمليات اغتيال لقيادات الدولة المصرية، مرورا برجال القضاء والإعلام وغيرهم من الفئات التي تعبر عن الدولة الوطنية.
 
ومر تاريخ جماعة الإخوان الإرهابية ، بمحاولة استهداف الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، واغتيال الرئيس أنور السادات، بالإضافة لمحاولة الشماتة في الشهداء وهدم مؤسسات الدولة من الشرطة والجيش.
 

حادث المنشية.. عنف الإخوان في استهداف الزعيم جمال عبد الناصر

 
حادثة المنشية هي حادثة إطلاق النار على جمال عبد الناصر، في 26 أكتوبر 1954 أثناء إلقاء خطاب في ميدان المنشية بالإسكندرية ، وكانت ضمن خطة إخوانية لاغتيال جمال عبد الناصر، والخطة كانت مرسومة لاغتيال أعضاء مجلس قيادة الثورة ونحو 160 من ضباط الجيش، وضُبطت وقتها مخازن سلاح ومفرقعات تابعة للإخوان تكفى لنسف جزء كبير من القاهرة والإسكندرية، وهناك الكثيرون ممن وثقوا هذه الواقعة.
 

اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات في المنصة يوم احتفال أكتوبر

 
استشهد الرئيس محمد أنور السادات اثر عملية اغتيال من بعض المتطرفين المنتمين للجماعات الإسلامية والتي كانت تدين بالولاء لجماعة الإخوان الإرهابية، وحيث دخلت تلك الجماعات في صدام مباشر مع الرئيس السادات قبل اغتياله، حتى قرر الرئيس السادات القبض على عدد من قيادات الجماعة، ولم يفرج عليهم إلا بعد عملية اغتياله.
 
 

الشماتة في الشهداء واستهداف الدولة الوطنية والمؤسسات

 
حرص أتباع جماعة الإخوان الجدد والمعروفين باللجان الالكترونية، وكذلك إعلام أهل الشر في قطر وتركيا على الشماتة من كافة شهداء مصر، الذين سقطوا خلال السنوات الماضية، حتى أن المذيع محمد ناصر طلب من أتباع الجماعة استهداف الضباط بشكل مباشر، وكانوا دائما مع كل حادثة تستهدف الوطن، يعملون على النيل من الشهداء وتقليل من دورهم الوطنى في حماية مصر.
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة