خالد صلاح

انتحار نجار بالشرقية شنقا لترك زوجته المنزل بسبب خلافات عائلية بينهما

السبت، 24 أكتوبر 2020 01:28 م
انتحار نجار بالشرقية شنقا لترك زوجته المنزل بسبب خلافات عائلية بينهما اللواء إبراهيم عبد الغفار مدير أمن الشرقية
الشرقية -فتحية الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقبل مستشفى القنايات المركزى جثة  نجار فى العقد الثالث من العمر، على خلفية إنتحاره لخلافات زوجية قامت على أثرها زوجته بترك المنزل منذ 15 يوما، وتم إخطار نيابة مركز الزقازيق، برئاسة أحمد عاطف، رئيس النيابة، وبإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.

 

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو عبد الرؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من مستشفى القنايات بوصول شاب عمره 32 سنة يعمل نجار مقيم دائرة قسم شرطة القنايات جثة هامدة.

 

وتبين من التحريات وجود خلافات عائلية بين المتوفى وزوجته وقامت على أثرها بترك المنزل منذ أيام، فدخل فى حالة نفسية سيئة، وقام بالانعزال فى غرفته ، وتم العثور على جثته فجر اليوم، مشنوقا حيث تخلص من حياته،فيما جرى نقل  الجثة إلى مشرحة مستشفى الأحرار من قبل النيابة العامة، التى قررت انتداب الطب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة وكيفية حدوثها والأداة المستخدمة فى الجريمة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة