خالد صلاح

ستاد القاهرة: نعد المصريين بمستوى مماثل لبطولة الأمم فى مباراة الأهلى

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 12:29 ص
ستاد القاهرة: نعد المصريين بمستوى مماثل لبطولة الأمم فى مباراة الأهلى الاهلى
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد اللواء على درويش رئيس هيئة ستاد القاهرة الدولى، أن الاستاد لم يتلقى أى خطابات تنظيمية من الكاف من أجل تنظيم دخول الاستاد فى مباراة الجمعة المقبلة التى تجمع الأهلى والوداد المغربى، فى إياب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا.

وقال درويش فى تصريحات تلفزيونية لبرنامج " جمهور التالتة" الذى يقدمه الإعلامى إبراهيم فايق على قناة أون تايم سبورت 2، جاهزين لنصف نهائى دورى أبطال أفريقيا ونتمنى أن يكون النهائى مصرى خالص بين القطبين، وتابع قائلًا "لم يصلنا حتى الآن أى خطاب من الكاف بشأن تحديد الأعداد والاجراءات اللازمة، ولكن بالتأكيد هناك خطاب وصل للأهلى وسيكون هناك اجتماع مشترك بيننا، ولكننا جاهزون لأى إجراءات، لأننا نطهر جميع الأركان وغرف خلع الملابس، وكذلك الأهلى سوف يقوم بعملية تطهير إضافية، مشددًا "جاهزون لكل ما هو فى الصالح العام".

وأوضح  رئيس هيئة ستاد القاهرة الدولى، أن أى أزمات تحدث يتدركونها بعدها مباشرة حتى يكون المستوى بنفس ما كان عليه فى أمم أفريقيا، وتابع مؤكدًا نعد المصريين بتكرار هذا المشهد الحضارى.

ورغم نجاح الأهلى فى تحقيق فوز مُريح على الوداد المغربى فى مباراة ذهاب نصف نهائي بطولة دوري أبطال افريقيا، والتى أقيمت فى الدار البيضاء بنتيجة 2/0 ، إلا أن الاستعداد لمباراة العودة المقرر اقامتها يوم الجمعة القادم على ملعب ستاد القاهرة سيكون على قدماً وساق، وحصل الفريق على أجازة من التدريبات لمدة 48 ساعة بعد عودة الفريق من المغرب على أن يستأنف الأهلي تدريباته عصر غداً الثلاثاء استعداداً للمواجهة المرتقبة.

وتعد الأزمة الحقيقة التي تواجه الجهاز الفني قبل مواجهة الوداد هي حصول محمد الشناوي الحارس الأساسي على انذارين مما يعني أنه في حالة حصول على انذار ثالث في مباراة العودة سيغيب عن المباراة النهائية حال تأهل الأهلي، ولذلك يدرس الجهاز الفني الدفع بعلي لطفي للحفاظ على الشناوي خاصة وأن نتيجة مباراة الذهاب مريحة الى حد كبير إلا أن هناك تيار داخل الجهاز الفني يرفض ذلك ويصر على الدفع بمحمد الشناوي نظراً لصعوبة المباراة.

كما حذر موسيماني لاعبيه من التهاون في مباراة العودة خاصة وأن الوداد لا يملك ما يخسره وبالتالي فلابد من دخول المباراة بمنتهى القوة ونسيان نتيجة مباراة الذهاب واللعب على هدف واحد وهو الفوز بالمباراة، وشدد موسيماني أن المباريات تقام من غير جماهير وبالتالي فأفضلية الأرض أصبحت غير موجودة لأي فريق وبالتالي فالفريق الذي سيجتهد أكثر هو من سيفوز بالمباراة.

في الوقت الذي يسابق الجهاز الطبي الزمن لتجهيز اللاعبين المصابين وبالتحديد الثلاثى محمود عبد المنعم كهربا ومحمد مجدى قفشة ومروان محسن خاصة وأنهم من العناصر الأساسية التي يعول عليها الجهاز الفني كثيراً.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة