خالد صلاح

محافظ بورسعيد يؤكد انتظام الدراسة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.. صور

الأحد، 18 أكتوبر 2020 02:14 م
محافظ بورسعيد يؤكد انتظام الدراسة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.. صور محافظ بورسعيد يتفقد المدارس
بورسعيد – السيد فلاح - محمد فرج

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أجرى اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأحد، جولة تفقدية بعدد من مدارس المحافظة، لمتابعة سير وانتظام العملية التعليمية فى أول أيام العام الدراسى الجديد. وتضمنت جولة محافظ بورسعيد، المرور على مدارس التحرير الإعدادية بنات، وأسامة الشربينى الإعداداية بنات، حيث اطلع محافظ بورسعيد على كافة الإجراءات داخل المدارس للحفاظ على سلامة وأمان الطلاب أثناء اليوم الدراسى .

وشدد محافظ بورسعيد على الالتزام بالكشف عن درجة حرارة الطلاب قبل دخولهم للفصول، والالتزام بإجراءات التباعد بين الطلاب، وتوجيه الطلاب للاهتمام بالعناية الشخصية والنظافة باستمرار والابتعاد عن التجمعات .

وأكد محافظ بورسعيد، أن مدارس المحافظة شهدت انتظام فى سير العملية التعليمية فى بداية العام الدراسى الجديد، مع تطبيق إجراءات مكثفة من خلال التنسيق بين مديرية التربية والتعليم بالمحافظة ووزارة الصحة والتربية والتعليم، لافتًا إلى المتابعة المستمرة لكافة الجهات المعنية لضمان سير وانتظام الدراسة وتوفير مناخ آمن الطلاب .

وفى كلمته، وجه محافظ بورسعيد الطلاب للاستفادة من النظام الدراسى الجديد فى التأهيل العلمى الجيد والتحصيل الدراسى الذاتى، والابتعاد عن الدروس الخصوصية التى تهدر وقت الطالب ومجهوداته، بل أصبحت تشكل خطرًا على سلامة الطلاب نظرا لعدم تطبيق الإجراءات الوقائية والتجمعات المبالغ فيها، لافتا لأهمية وعى الطالب بالمرحلة الحالية ودعم جهود الدولة فى مواجهة الفيروس المستجد، والاستفادة من التطور الذى استهدفته وزارة التربية والتعليم للارتقاء بمستوى الطلاب والاعتماد على النظم التكنولوجية والرقمية الجديدة فى التحصيل الدراسى، لافتًا لتقديم كافة الدعم لتحقيق أفضل مستوى تعليمى لأبناءنا الطلاب بالمحافظة، متنميًا للطلاب النجاح والتوفيق والسلامة.

 (1)
 

 

 (2)
 

 

 (3)
 

 

 (4)
 

 

 (5)
 

 

 (6)
 

 

 (7)
 

 

 (8)
 

 

 (9)
 

 

 (10)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة