خالد صلاح

حبس المتهمين بقتل عجوز الشرقية لسرقة مصوغاتها

الجمعة، 16 أكتوبر 2020 01:12 م
حبس المتهمين بقتل عجوز الشرقية لسرقة مصوغاتها حبس - أرشيفية
الشرقية فتحية الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قررت نيابة مركز الزقازيق، برئاسة أحمد عاطف، مدير النيابة، وبإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، حبس المتهمين بقتل عجوز الشرقية وسرقة مصوغاتها أربعة أيام على ذمة  التحقيقات.
 
بداية الواقعة عندما تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رءوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا لمركز شرطة الزقازيق،  بوفاة ربة منزل 67 سنة مقيمة  العصلوجى، والعثور على جثتها مسجاة بغرفة نومها بالشقة سكنها  وسرقة مشغولاتها الذهبية .
 
 
 توصلت تحريات فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية،  وبمشاركة مفتشي القطاع وضباط إدارة البحث الجنائى إلى أن وراء إرتكاب الواقعة كل من  كهربائى 25 سنه وزوجته عامل 22 سنة وشقيقتها عاملة بمصنع 26 سنه و سائق تروسيكل والسابق إتهامه  فى قضيتى"مخدرات" وزوجته 22 سنه ربة منزل وجميعهم مُقيمين بدائرة مركز الزقازيق..
 
عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم  بمأمورية أسفرت عن ضبطهم , بمواجهتهم بما توصلت إليه التحريات أقروا بها واعترفوا تفصيلياً بارتكابهم الواقعة وقررت المتهمة ربة المنزل أنه نظراً لترددها على المجنى عليها لمساعدتها فى أعمال المنزل وعلمها باحتفاظها بمصوغات ذهبية اتفقت مع باقى المتهمين على قتلها بدافع سرقة مصوغاتها الذهبية.
 
أضافت المتهمة بقيامها بالتوجه لمنزل المجنى عليها بزعم طلب مساعدتها مادياً وحال تأكدها من تواجدها بمفردها بالشقة و استغراقها فى النوم قامت بالنزول تاركة باب الشقة مفتوح فقام باقى المتهمين بالتسلل والتعدى على المجنى عليها بالضرب باستخدام موقد غاز صغير محدثاً ما بها من إصابات و بكتم أنفاسها حتى فارقت الحياة وقاموا بالاستيلاء على مصوغاتها الذهبية وهاتفها المحمول.
 
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة