خالد صلاح

لا ضرائب جديدة ولا يوجد مناعة قطيع في نشرة الظهيرة من تليفزيون اليوم السابع

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020 12:50 م
لا ضرائب جديدة ولا يوجد مناعة قطيع في نشرة الظهيرة من تليفزيون اليوم السابع نشرة الظهيرة من تليفزيون اليوم السابع
محمد محسوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قدم"تليفزيون اليوم السابع"، نشرة أخبار الظهيرة، من إعداد محمود حسن و محمد محسوب، وتقديم نسرين فؤاد، والتي استعرض خلالها أبرز الأخبار العالمية والمحلية حتى الساعة. وبدأ تليفزيون اليوم السابع نشرة أخبار الظهيرة بخبر حول عقد وزراء خارجية كل من مصر والعراق والأردن، اجتماعا للتنسيق الثلاثى في القاهرة اليوم، لبحث اتفاقيات بين البلدان الثلاثة، ولتفعيل الاتفاقات التي تم توقيعها في أغسطس الماضي بينهم.

كما تناولت النشرة قول وزير المالية الدكتور محمد معيط، إن الدولة فقدت 220 مليار جنيه من إيراداتها خلال العام المالي الماضي بسبب جائحة كورونا، وأن الوباء وضع ميزانية الدولة تحت ضغوط إثر تراجع إيرادات الضرائب، إلا أنه أكد بأن الدولة لن تقوم بفرض مزيد من الضرائب على المواطنين، بل إن هناك اتجاه متصاعد لفرض مزيد من الإعفاءات.

ومن بين الأخبار التي تناولتها النشرة إعلان الهيئة العامة للتنمية الصناعية وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، عن إتاحة كراسات شروط  نحو 1700 وحدة صناعية بدءا من اليوم الثلاثاء وحتى 2 نوفمبر القادم  في 7 محافظات، ضمن مبادرة إنشاء مجمعات صناعية متطورة متكاملة.

 

وتناولت أخبار سعيدة ، حيث كشفت مصادر مسئولة بقطاع البترول، أنه تم وضع نحو 53 بئرا جديدا للغاز الطبيعى على خريطة الإنتاج مؤخرا، وأن حجم الإنتاج الأولى لتلك الآبار بلغ أكثر من 1800 مليون قدم مكعب غاز يوميا وحوالى 24 ألف برميل يوميا.

كما تناولت الكثير من الأخبار حول فيروس كورونا اليوم، فقد أعلنت وزارة الصحة، أمس الإثنين، عن خروج 55 متعافيًا جديدا من المستشفيات، كما تم تسجيل 132 حالة جديدة، ووفاة  10 مواطنين.

 

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، عن إصابة أكثر من 2 مليون وربع المليون شخص بفيروس كورونا خلال أسبوع واحد فقط، وهي أعلى زيادة في الإصابات منذ ظهور الفيروس، وفى الوقت نفسه حذر مدير منظمة الصحة العالمية من مخاطر الاعتماد على فكرة "مناعة القطيع" لمواجهة تفشي وباء كورونا، قائلا إن مناعة القطيع تتحقق من خلال حماية الناس من الفيروس وليس بتعريضهم له، وأنه لم يسبق في تاريخ الصحة العامة استخدام مناعة القطيع كاستراتيجية للاستجابة لتفشي المرض، وإن ترك كوفيد-19 ينتشر من دون رادع يعني السماح بالإصابات غير الضرورية وبالمعاناة والموت

 

وتناولت النشرة تصاعد الأزمة الداخلية داخل قنوات الإخوان بسبب امتناع القنوات عن دفع رواتب موظفيها، بالإضافة إلى تكرار حالات الفساد والاختلاسات والفضائح الأخلاقية، وكشف طارق قاسم الإعلامى السابق بقنوات الإخوان الإرهابية، عن اعتزامه وزملائه رفع دعاوى ضد قيادات الجماعة الإرهابية في تركيا، مشيرا في منشور له على "فيس بوك" أن العاملين بقنوات الإخوان في تركيا يتلقون أوامرهم من رجل استخباراتي من بريطانيا.

سياسة الاستفزاز واثارة المشاكل التركية لا تتوقف عند حدود مصر، فقد وصفت الخارجية الألمانية تصرفات تركيا في البحر المتوسط والنزاع على الغاز مع اليونان، بالمستفزة، وذلك بعد أن حركت تركيا سفن تنقيب جديدة في مناطق نفوذ اليونان.

 

وركزت النشرة الضوء على سياسة التدمير التركية من المنطقة العربية، إلى المتوسط ثم إلى أرمينيا والتي لا تتوقف، حيث قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ما لا يقل عن 119 قتيلا سوريا تم إعادة جثثهم إلى مناطق نفوذ الفصائل الإرهابية في سوريا، بعد مقتلهم في الصراع بين أرمينيا وأذربيجان، في الوقت الذى نشرت فيه وزارة الدفاع الروسية فيديو يظهر مرزتقة إرهابيين سوريين يقاتلون في منطقة الصراع الحالية بينها وبين أذربيجان.

وفى الولايات المتحدة يقترب أكثر موعد الانتخابات الامريكية، حيث صوت أكثر من 10 ملايين ناخب أمريكي بالانتخابات العامة أمس عن طريق التصويت بالبريد.

  وعادت النشرة مجدداً لتسلط الضوء على مصر، حيث شارك عدد كبير من نجوم الفن في تحدى إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى أطلقه "اليوم السابع"، ومن بينهم النجوم محمد هنيدي، صبري فواز، ووفاء عامر، ولقاء الخميسي.

اطمئنوا فلا يوجد خطف أطفال، فقد كشفت الأجهزة الأمنية حقيقة الفيديو الذي يظهر تعدي رجل على سيدة تحمل طفلا بمدينة السلام، حيث توصلت الأجهزة الأمنية إلى المجني عليها، وبمناقشتها تبين أن الشاب تعدى عليها بالضرب لسرقة هاتفها المحمول، إلا أن رجلا شهما توقف بسيارته ليلاحق اللص الذى لاذ بالفرار، لكن اللص لن يفلت على أي حال، فقد أكدت المصادر الأمنية لليوم السابع، أن أجهزة تعرفت عليه، وتقوم بإعداد عدد من الكمائن للقبض عليه.

 

وإلى القضية التي بات يتابعها الكثيرون، حيث كشفت مكالمة صوتية جديدة للجزار الشهير بـ" عنتيل الجيزة"، المتهم بتصوير أكثر من 58 مقطع فيديو لسيدات فى أوضاع مخلة لابتزازهن ، كشفت المكالمة عن اتفاقه مع سيدة لقضاء بعض الوقت مع مجموعة من الأشخاص، مقابل الحصول على مبلغ 200 جنيه، في ثلاث دقائق فقط.

وإلى أخبار الساحرة المستديرة، حيث أثبتت التحاليل سلبية بعثة نادي الزمالك المغادرة إلى المغرب اليوم على متن طائرة خاصة لخوض مباراة الذهاب فى دور نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا والمقرر إقامتها مساء الأحد المقبل، لتطمئن مسئولي النادي بعد حالة الترقب التي عاشوها بعد أنباء إصابة فرجاني ساسي بالفيروس.

 

وتناولت النشرة إصدار قناة ten الفضائية بيانا، أمس أكدت فيه عن احترامها النادي الأهلي وجمهوره، وأنها تابعت الشكاوى الواردة حول برنامجها الرياضي "البريمو"، بعد وصول شكاوى بأن البرنامج ومقدمه اسلام صادق وضيفه الدائم مجدي عبد الغني يهاجمان النادي الاهلي ومسؤوليه وقياداته دون مبرر، لذا فقد قررت منعهم من الظهور.

واختتمت النشرة بأخبار الطقس، حيث تتوقع هيئة الأرصاد الجوية أن يسود، اليوم الثلاثاء، طقس مائل للحرارة على الوجه البحرى والقاهرة، حار على شمال الصعيد، شديد الحرارة على جنوب الصعيد، وبالنسبة لدرجات الحرارة، اليوم الثلاثاء، القاهرة العظمى 30 درجة والصغرى 20 ، والإسكندرية العظمى 30 والصغرى 22 ، وأسوان العظمى 41 والصغرى 25.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة