خالد صلاح

ما هى الحركات العراقية المسلحة المهددة لـ"واشنطن"؟.. حزب الله العراقى تأسس منذ 2007 ويضم 5 فصائل وتتبع النهج الإيرانى.. كتائب أهل الحق عمرها 24 عاما ونفذت عمليات عسكرية ضد القوات الأمريكية ببغداد

الإثنين، 06 يناير 2020 08:23 م
ما هى الحركات العراقية المسلحة المهددة لـ"واشنطن"؟.. حزب الله العراقى تأسس منذ 2007 ويضم 5 فصائل وتتبع النهج الإيرانى.. كتائب أهل الحق عمرها 24 عاما ونفذت عمليات عسكرية ضد القوات الأمريكية ببغداد كتائب حزب الله بالعراق
كتب أيمن رمضان – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
خلال الأيام الماضية خرجت عدد من الكتائب العراقية المسلحة لتهدد الولايات المتحدة الأمريكية برد قاسى على قتل الأخيرة لأحد أبرز القيادات العسكرية الإيرانية وهو قاسم سليمانى قائد فليق القدس، فى العاصمة العراقية بغداد، لتكشف تلك الحركات تبعيتها لإيران ودفاعها عن التواجد الإيرانى فى العراق، وكانت أبرز تلك الحركات هى كتائب حزب الله العراقية، وكتائب أهل الحق اللتان توعدتا واشنطن برد قاسى.
 
تاريخ كتائب حزب الله العراقية
 
فى هذا السياق كشف تقرير بثته قناة "مباشر قطر"، تاريخ كتائب حزب الله العراقية وكيفية تكوينها عقب الغزو الأمريكى على العراق وطريقة عملها التى تشبه ميليشيات حسن نصر الله، وتابعت: "هى ميليشيات تأسست عام 2007 بعد تحالف 5 فصائل مقاتلة ظهرت عقب الغزو الأمريكى للعراق  أهمها لواء أبو الفضل العباس وكتائب كربلاء وذلك لتنفيذ الأجندة الإيرانية فى الداخل العراقى، مشيراً إلى أن هذه الكتائب تتبع أسلوب عمل قريب من حزب الله اللبنانى بقيادة حسن نصر الله".
 
وأضاف تقرير قناة المعارضة القطرية، أن كتائب حزب الله العراقية تتبع ما يعرف بولاية الفقيه، وهو النهج الإيرانى الذى يعتنقه حسن نصر الله وميليشياته، لافتاً إلى أن هذه الميليشيات تمتلك منشأة احتجاز غير قانونية فى جنوب بغداد، وتمارس اعمالاً داخلها غير قانونية على الإطلاق.
 
وأكد التقرير أن تبعية كتائب حزب الله العراقية إلى إيران ومرشد الأعلى بها، جعلها تمتلك اسلحة متطورة تضاهى أسلحة الجيوش النظامية إلى جانب الدعم غير المنقطع لها من قبل النظام الإيرانى، من أجل تنفيذ مخططات طهران بالعراق والمنطقة العربية.

تاريخ كتائب أهل الحق

 

كتائب أهل الحق كانت بدايتها عام 2006، عندما أعلن قيس الخزعلي انفصاله عن جيش المهدي التابع لمقتدى الصدر لإنشاء شبكة خاصه به بعد معركة جيش المهدي ضد القوات الأمريكية في 2004، حيث حدثت حينها خلافات بين مقتدى الصدر والخزعلى، ليأخذ الأخير رجاله ويعلن تدشين حركة مسلحة جديدة لمواجهة القوات الأمريكية اسماها "عصائب أهل الحق"، حيث نفذا عمليات عسكرية كثيرة ضد القوات الأمريكية بالعراق.
 
فى بداية نشأة تلك الحركة ضمت كل من قيس الخزعلي وعبد الهادي الدراجي وأكرم الكعبي، لتعلن استقلالها عن جيش المهدى، ويصبح قيس الخزعلى، القائد الأبرز فيها ويقود المنشقين من جيش المهدى، خاصة أنه قبل أن ينشئ تلك الحركة أقام مصالحة بينه وبين مقتدى الصدر.
 
لتلك الجماعة فرع مسلح أيضا فى سوريا يدعى "كتائب حيدر الكرار" ويقوده أكرم الكعبي، الذي كان القائد العسكري لعصائب أهل الحق ويتمركز الفرع في مدينة حلب، وهناك تقديرات أعداد المقاتلين الشيعة في سوريا تتراوح بين 8000 و 15000، كما أن اشتراك أعداد كبيرة من العراقيين في الحرب السورية ليس سرا مثلما كان في الأشهر الأولى من الحرب الأهلية في سوريا.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة