خالد صلاح

اندريه زكى مهنئًا البابا تواضروس: أنت صمام أمان لمصر وبابا للإصلاح

السبت، 04 يناير 2020 08:34 م
اندريه زكى مهنئًا البابا تواضروس: أنت صمام أمان لمصر وبابا للإصلاح البابا تواضروس الثان يستقبل القس اندريه زكى
سارة علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، مساء اليوم السبت، بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، الدكتور القس إندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، وبرفقته وفد من قيادات الطائفة إلى جانب أعضاء مجلس إدارة الهيئة القبطية الإنجيلية، حيث قدم الضيوف التهنئة لقداسة البابا بمناسبة عيد الميلاد .
 
 وقد أعرب  الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، عن سعادته بزيارة قداسة البابا تواضروس الثانى، باعتباره رمز وطنى كبير في مصر والشرق الأوسط، لافتًا إلى أنه يشعر بالمحبة والسعادة في زيارة قداسة البابا، وقال "أن مصر والمنطقة العربية تفخر بقداستكم وإستقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، مساء اليوم السبت، بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية،  الدكتور القس إندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، وبرفقته وفد من قيادات الطائفة إلى جانب أعضاء مجلس إدارة الهيئة القبطية الإنجيلية حيث قدم الضيوف التهنئة لقداسة البابا بمناسبة عيد الميلاد المجيد.
 
 وقد أعرب  الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، عن سعادته بزيارة قداسة البابا تواضروس الثانى، باعتباره رمز وطنى كبير في مصر والشرق الأوسط، لافتًا إلى أنه يشعر بالمحبة والسعادة في زيارة قداسة البابا، وقال "أن مصر والمنطقة العربية تفخر بقداستكم ورمز للمسيحيين، والذي يشكل صمام وفخر لجميع المصريين واصفًا البابا تواضروس برجل الإصلاح
 
وأعرب قداسة البابا تواضروس عن ترحيبه بالدكتور القس أندريه زكي ، وقال: أرحب بالقس أندريه وكل الأحباء، وأوضح: إن علاقتنا الطيبة هي وصية ربنا يسوع المسيح أن نكون في عمل محبة كامل. وكما قال معلمنا بولس الرسول: المحبة لا تسقط أبدًا.
وأضاف" ينبغى على الجميع أن يقدموا هذه المحبة، وأن الأعياد فرصة لإظهار روح المحبة بين الجميع رمزا.ً للمسيحيين، والذي يشكل آمان وفخر لجميع المصريين
 
وأعرب قداسة البابا تواضروس عن ترحيبه بالدكتور القس أندريه زكي ، وقال: أرحب بالقس أندريه وكل الأحباء، وأوضح: إن علاقتنا الطيبة هي وصية ربنا يسوع المسيح أن نكون في عمل محبة كامل. وكما قال معلمنا بولس الرسول: المحبة لا تسقط أبدًا.
وأضاف" ينبغى على الجميع أن يقدموا هذه المحبة، وأن الأعياد فرصة لإظهار روح المحبة بين الجميع.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة