خالد صلاح

الخارجية البريطانية بعد مقتل قاسم سليمانى: نهيب بجميع الأطراف السعى إلى التهدئة

الجمعة، 03 يناير 2020 01:50 م
الخارجية البريطانية بعد مقتل قاسم سليمانى: نهيب بجميع الأطراف السعى إلى التهدئة دومينيك راب وزير الخارجية البريطانى
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دعا دومينيك راب وزير الخارجية البريطانى، جميع الأطراف إلى السعى للتهدئة، مؤكدا أن اندلاع مزيد من الصراع ليس فى مصلحة أى أحد، وذلك على خلفية الضربة الأمريكية التى استهدفت القائد العسكرى الإيراني قاسم سليمانى.

وجاء فى بيان وزارة الخارجية البريطانية عبر حسابها بتويتر،"أدلى وزير الخارجية بتصريح تعليقا على الضربة الأمريكية التي استهدفت القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني".

قال وزير الخارجية دومينيك راب، "لطالما أدركنا الخطر العنيف الذي تشكله قوات فيلق القدس بقيادة قاسم سليمانى، بعد مقتله، نهيب بجميع الأطراف السعي إلى التهدئة. فاندلاع مزيد من الصراع ليس في مصلحة أي أحد منا".

الخارجية البريطانية
الخارجية البريطانية

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، أعلنت أنه بتوجيه من الرئيس دونالد ترامب، قامت قوات الجيش بعمل دفاعى حاسم لحماية الأفراد الأمريكيين من خلال قتل قاسم سليمانى، قائد فيلق القدس فى الحرس الثورى الإيرانى.

وقالت الخارجية الأمريكية عبر حسابها على تويتر: "بتوجيه من الرئيس، قام الجيش الأمريكى بعمل دفاعى حاسم لحماية الأفراد الأمريكيين فى الخارج من خلال قتل قاسم سليمانى، قائد قوة الحرس الثورى الإيرانى، وهى منظمة إرهابية أجنبية مدرجة من قبل الولايات المتحدة".

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، فجر اليوم الجمعة، بأنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد فى العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيرانى اللواء قاسم سليمانى. وأعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال والتى طالت أيضاً كوادر من الحشد الشعبى العراقى.

فيما وصفت مجلة "فورين بوليسى" الأمريكية اغتيال القائد العسكرى الإيرانى قاسم سليمانى بأنه قد يكون التصعيد الأكثر دراماتيكية فى صراع الشرق الأوسط منذ حرب العراق.

وقالت المجلة إن الإعلان عن اغتيال سليمانى قائد قوات القدس فى الحرس الثورى الإيرانى، التى تنفذ عمليات عسكرية فى المنطقة، جاء بعد يوم من مهاجمة أنصار جماعة عراقية مدعومة من إيران لمقر السفارة الأمريكية فى بغداد، التى اعتبرت انتقاما من طهران على ضربات جوية أمريكية سابقة قتلت 25 من مقاتلى كتائب حزب الله.

وأوضحت "فورين بوليسى" أن بعض الخبراء أشاروا إلى أن ما كان حتى الآن حرب منخفضة المستوى بين الولايات المتحدة وإيران قد تنفجر قريبا. وقال سيث جونز، الخبير فى التطرف فى الشرق الأوسط فى مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية الأمريكى، إننا ننتقل إلى فترة حيث هناك احتمالا قويا بتصعيد الحرب والصراع المباشر بين واشنطن وطهران. وأضاف أن الشرق الأوسط مشتعلا بالفعل بصراعات وحركات احتجاجية واسعة، والآن فإن الأمر أصبح أسوأ بكثير.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة