خالد صلاح

محاكمة 10 مواطنين روس فى الرأس الأخضر بتهمة الاتجار بالمخدرات

الإثنين، 27 يناير 2020 03:55 م
محاكمة 10 مواطنين روس فى الرأس الأخضر بتهمة الاتجار بالمخدرات الشرطة الروسية ـ صورة أرشيفية
برايا (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يمثل عشرة مواطنين روس اليوم الاثنين، أمام المحاكمة فى الرأس الأخضر بتهمة الإتجار الدولى بالمخدرات، وذلك بعد مضى عام تقريبا على ضبط 9.5 طن من الكوكايين على سفينتهم فى ميناء الصعامة (برايا) العاصمة سجل لأرخبيل المحيط الأطلسى، الذى يقع قبالة السنغال.

وقال مصدر قضائى فى البلاد - رفض الكشف عن هويته" اليوم الاثنين، إن الروس العشر تم وضعهم في الحجز الاحتياطي منذ فبراير عام 2019، ويجب عليهم أيضا الرد على اتهامات بأنهم جماعات إجرامية، ولم يتم تحديد مدة المحاكمة،حسبما ذكر راديو (أفريقيا 1) .

وكانت شرطة جزر الرأس الأخضر قد قالت إنها احتجزت 11 بحارا روسيا، للاشتباه بتهريبهم ما يزيد على تسعة أطنان من الكوكايين، حيث أبحرت السفينة (إي إس إي آر) من بنما، وهي ترفع العلم البنمي متجهة إلى طنجة بالمغرب، وجرى احتجازها لدى توقفها في ميناء برايا، إثر وفاة أحد أفراد الطاقم.

وفى عملية بحرية أخرى، شاركت فيها ثلاث دول، أغسطس الماضى، أعلنت الشرطة القضائية فى جمهورية الرأس الأخضر ضبط أكثر من 2.2 طن من الكوكايين عثر عليها على متن سفينة، وإلقاء القبض على خمسة مواطنين برازيليين لتورطهم فى الجريمة.

وذكرت الشرطة، فى بيان، أن العملية تمت بالتعاون بين عناصر من قسم مكافحة الاتجار بالمخدرات ورجال خفر السواحل واستهدفت السفينة، وعثر على 2طن و256 ألفا و27 كيلوجراما من الكوكايين، واعتقل خمسة برازيليين سيتم إحالتهم للسلطات القضائية المختصة.

وأفاد البيان، وفقا لصحيفة (بورتوجال نيوز) على الإنترنت، بأن العملية تمت عقب التنسيق وتبادل المعلومات مع مركز التحليل و العمليات البحرية لمكافحة المخدرات فى لشبونة وأيضا بالتنسيق مع الشرطة الفيدرالية بالبرازيل، وفى إطار مكافحة الاتجار غير المشروع للمخدرات عن طريق البحر، وبدعم الشرطة الوطنية فى جمهورية الرأس الأخضر "كابو فيردي" فيما يتعلق بالبحث والتفريغ والنقل والتغليف والتخزين للمواد المضبوطة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة