خالد صلاح

غضب قفشة سر استبعاده من مواجهة الأهلي والنجم الساحلى

الإثنين، 27 يناير 2020 10:53 ص
غضب قفشة سر استبعاده من مواجهة الأهلي والنجم الساحلى قفشة
كتبت اسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد مصدر داخل جهاز الكرة بالأهلي أن سبب استبعاد محمد مجدى قفشة من مواجهة النجم هو غضبه من جلوسه احتياطياً وعدم مشاركته بشكل أساسى، الأمر الذى علم به فايلر وقرر استبعاده كنوع من العقاب .

وشدد المصدر على أن الشائعات التى انتشرت عن مشاركة اللاعب فى مباراة خماسية قبل لقاء النجم غير صحيحة، وأن سر غضب قفشة هو عدم مشاركته بشكل أساسى مع الفريق فقط، وهو ما واجهه المدير الفنى بقوة لفرض الالتزام على الجميع داخل الملعب وخارجه، لاسيما فى ظل الفترة الحرجة التى يمر بها الفريق حاليا .

وكان النادى الأهلى قد حقق فوزاً ثميناً على النجم الساحلى التونسى خلال المباراة التى جمعت الفريقين مساء أمس الأحد على ملعب السلام بهدف نظيف سجله جونيور آجاي، ليحصد الفريق الأحمر صدارة المجموعة برصيد 10 نقاط.

وأغلق الجهاز الفنى للأهلى ملف مباراة النجم الساحلى، وسيبدأ من اليوم التركيز فى لقاء الحسم والعبور أمام الهلال السودانى المقرر لها السبت المقبل، فى ختام دور المجموعات بدورى أبطال أفريقيا وهو اللقاء الذى سيحسم الفريق المتأهل لدور الثمانية فى البطولة الأفريقية ويرغب السويسرى رينيه فايلر المدير الفنى للأهلى، فى حشد جميع أسلحته من أجل الفوز على الهلال العنيد فى السودان، ويتطلع الجهاز الفنى لتجهيز رمضان صبحى للعودة مُجدداً والمشاركة فى المواجهة المرتقبة بعد الغياب عن مباريات الفريق طوال الأسابيع الماضية للإصابة بتمزق العضلة الخلفية.

من ناحية أخرى، نفى مسئولو النادى التفاوض مع أحمد الشناوي، حارس مرمى بيراميدز، وقال مصدر فى الأهلى لـ"اليوم السابع": إن إدارة القلعة الحمراء لا تُفكر من قريب ولا بعيد فى ضم الشناوى خلال الفترة الراهنة ولا خلال ميركاتو الصيف المقبل"، موضحاً أن الشناوى حارس جيد لكن فكرة التعاقد معه مُستبعدة للغاية لعدم الحاجة له، وفسّر المصدر رؤيته قائلاً: الأهلى يضم حالياً محمد الشناوى الذى يُعد الحارس الأول للكرة المصرية بل ومن أفضل حراس أفريقيا وهنا أيضاً شريف أكرامى صاحب الخبرات الطويلة محلياً وأفريقياً والذى بإمكانه الدفاع عن عرين الفريق فى أى وقت كما يأتى الحارس الثالث على لطفى صاحب القدرات الفنية العالية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة