خالد صلاح

بـتخلص فى نصف ساعة

شخصية مصر تبيع 2000 نسخة فى 4 أيام .. لماذا يشتريها الشباب؟

الإثنين، 27 يناير 2020 01:17 م
شخصية مصر تبيع 2000 نسخة فى 4 أيام .. لماذا يشتريها الشباب؟ معرض القاهرة الدولى للكتاب
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعد موسوعة "شخصية مصر" الأكثر رواجًا فى فعاليات الدورة الـ 51 من معرض القاهرة الدولى للكتاب، خاصة بعد إصدار الهيئة المصرية العامة للكتاب، طبعة خاصة من أربعة أجزاء بسعر مخفض يصل 140 جنيها.

وحققت موسوعة شخصية مصر فى الهيئة العامة للكتاب مبيعات عالية وصلت إلى أكثر من 2000 نسخة، وأكد مسئولو البيع فى جناح الهيئة بمعرض الكتاب، أن نسخ الموسوعة تنفد يوميا فى نصف ساعة.

يحمل كتب شخصية مصر
يحمل كتب شخصية مصر

اهتمام العديد من القراء وخاصة فئة الشباب على اقتناء الموسوعة كان ظاهرة فى المعرض هذا العام، رغم توفر الموسوعة من قبل فى دار الهلال، وصعوبة المحتوى الداخلى للكتاب، الذى يعتقد البعض أنه متخصص إلى حد كبير، من جانبنا توجهنا إلى جمهور المعرض وسألنا عن أسباب الحرص على اقتناء موسوعة شخصية مصر كاملة وليس الاكتفاء فقط بالملخص على سبيل المثال.

وقالت "نادين": "حرصت على اقتناء موسوعة شخصية مصر لجمال حمدان، لأن العديد من الكتب التى قرأتها كنت تستعين بها كمرجع، فكنت متشوقة للرجوع لتلك المرجع الهام الذى تستقى منه الكثير من الكتب فى مصادرها"، ولم أفكر فى صعوبة محتوى الموسوعة، لأن ببساطة لا أحد يجرى خلفى وأنا أقرأها فمن الممكن أن أقرأ جزء حاليا واستكمل باقى الأجزاء فى فترة مقبلة، كما أن الموسوعة الآن  أمر لا يفوت".

شخصية مصر
 
من جانبه قال "محمد": "إنه لم يقرأ من قبل للمفكر الراحل جمال حمدان، لكنه سمع عن سيرته وطريقة موته المثيرة، ومع اختياره شخصية عام المعرض لعام 2020، حرص على شراء موسوعته والاحتفاظ بها فى مكتبته"، موكدا أن سعر الموسوعة فى الهيئة العامة للكتاب شجعه على ذلك كون أن سعرها الأصلى فى مؤسسة دار الهلال يتخطى 700 جنيه.

 

فيما قالت "أمنية": إنها اطلعت من قبل على ملخص الموسوعة وعندما وجدتها كاملة بهذا السعر حرصت بشدة على الاحتفاظ بها فى مكتباتها، موضحة أن صعوبة المحتوى قد تكون وقتية ولمرحلة معينة كون الإنسان يكتسب معارف جديدة مع الوقت".

 

فى السياق ذاته قال عماد العادلى المستشار الثقافى السابق لمكتبة ألف إن الزحام الكبير من الشباب على شراء موسوعة شخصية مصر ينسف الفكرة التى تقول إن الشباب يتجهون للكتابة السهلة فقط، موضحا أن إذا وجد الشباب محتوى جيدا وبسعر معقول لإمكانياته سوف يشتريها بكل تأكيد.

 

وتابع "العادلى" أنه يعيب على الهيئات الحكومية التى تطبع أعدادا محدودة من مثل هذه الموسوعات رغم علمها أنها ستنفد بعد أيام قليلة وربما خلال ساعات فقط، مشيرا إلى أنه وجد زحاما كبير ليس فقط على شخصية مصر، لكن كتب الزخائر والتراث وموسوعة سيرة عنترة كان عليها اهتمام كبير، وهو ما يؤكد وعى الشباب بتلك الكتب الهامة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة