خالد صلاح

وثيقة الزواج قاسم مشترك فى دعاوى التطليق أمام محاكم الأسرة.. اعرف التفاصيل

الأحد، 26 يناير 2020 04:34 ص
وثيقة الزواج قاسم مشترك فى دعاوى التطليق أمام محاكم الأسرة.. اعرف التفاصيل محكمة الأسرة ـ أرشيفية
كتب إبراهيم قاسم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعد محاكم الأسرة، من المحاكم المستحدثة وفقا للقانون رقم 10 لسـنة 2004، والذى اعتمد خلاله المشرع الإجراءات الواجب اتباعها فى حال اللجوء إلى محاكم الأسرة.

وحدد دليل خدمات وزارة العدل الذى أصدرته الوزارة مؤخرا، المستندات والأوراق المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق لكل سبب على حدا وهى:

1-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب الضرر:

وثيقة الزواج

صورة محاضر الشرطة

– الأحكام والأوراق الأخرى المؤيدة لحدوث الضرر إن وجدت

2-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى الخلع:

وثيقة الزواج

ما يفيد رد مقدم الصداق مثل إيصال استلام مقدام الصداق او انذار عرض وإيداع

3-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب الغيبة:

وثيقة الزواج

التحري عن محل الزوج إن وجد

4-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب حبس الزوج:

وثيقة الزواج

صورة رسمية من الحكم الجنائي الصادر بمعاقبة الزوج بعقوبة مقيدة للحرية

- ما يفيد نهائية الحكم وبدء تنفيذ العقوبة

5-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب عدم الإنفاق:

وثيقة الزواج

أحكام النفقة الصادر ضد الزوج وما يفيد نهائيتها

ما يفيد يسار الزوج أو إعساره

6-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب التفريق للعيب:

وثيقة الزواج

التقارير الطبية

أوراق العلاج التي تفيد مرض الزوج

 

7- المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التطليق بسبب الزواج من أخرى:

وثيقة زواج طرفي التداعي

ما يفيد زواج المدعى علية من أخرى كوثيقة الزواج أو إخطار المأذون

 

8- المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى فسخ الزواج:

-وثيقة الزواج

 

9-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى بطلان الزواج:

-وثيقة الزواج

 

10- المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى التفريق:

-وثيقة الزواج

11-المستندات المطلوبة لإقامة دعاوى موت المفقود:

وثيقة الزواج

صورة اثبات شخصية المفقود "تحقيق شخصية"

– شهادة ميلاد.

- صورة محضر الإبلاغ عن الفقد.

 

1
1

 

2
2

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة