خالد صلاح

الزراعة: لجان مرورية بحقول القمح مع بداية طرد السنابل

الجمعة، 24 يناير 2020 01:38 م
الزراعة: لجان مرورية بحقول القمح مع بداية طرد السنابل سنابل القمح
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور عباس الشناوى، رئيس قطاع الخدمات والمتابعة الزراعية بوزارة الزراعة، إن هناك لجان متابعة لمحصول القمح، وحملات مرورية بالغيطان وعمل برامج إرشادية للمزارعين مع بداية طرد سنايل القمح، وعمل برامج حول الممارسات الجيدة في التعامل مع المحصول من خلال الطرق السليمة للرى والتسميد لزيادة الإنتاج، وسط متابعة دورية من قبل اللجان المشكلة للمحصول لزيادة الإنتاج، لرصد أى متغيرات قد يحتاج تغير.

 وأضاف الشناوى، في تصريحات لـ "اليوم السابع "، أن هدف الحملات المرورية مع بداية طرد سنابل القمح، هو رصد أى متغيرات على المحصول قد تحتاج إلى تدخل سريع علاجها، متابعا أن هناك توجيهات من قبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، بنشر لجان متخصصة من قبل الخدمات الزراعية، وأمراض النبات ووقاية النبات، والمحاصيل الحقلية بمركز البحوث الزراعية بالمرور والمتابعة على محصول القمح لحل اى مشاكل تواجه المزارعين لزيادة الإنتاج .

وأكد الشناوى، أن هناك عمل ندوات إرشادية للمزارعين بمختلف المحافظات التى تزرع المحصول الشتوى ، والفحص المستمر لاكتشاف أى إصابة تؤثر على إنتاج المحصول لعلاجها، وحث المزارعين على زيادة الإنتاج من جميع المحاصيل الاستراتيجية ، مشير الى أن هناك تكليفات لجميع مديريات الزراعة ، بالمتابعة الدورية حول توزيع الأسمدة الشتوية لجميع الزراعات خاصة زراعات القمح، وتكثيف اللجان المرورية المشكلة المتخصصة فى متابعة الصرف على رأس الغيط، لمن يزرع الأرض فعليا.

وأوضح رئيس قطاع الخدمات الزراعية، أن هناك لجانا دورية للمرور على زراعات القمح وحل اى من المشاكل ، وتكليفات لـ 28 مديرية بالمتابعة الدورية، مشيرا إلى أنه منذ بدء زراعة المحصول الأول " القمح تم توفير جميع تقاوى القمح المنتقاة عالية الإنتاجية ، وصرف الأسمدة دفعة واحد، وتوفير جميع مستلزمات الإنتاح، وتشكيل لجان متابعة دورية من قبل مديريات الزراعة بالمحافظات، من خلال صرف الأسمدة للمساحات المزمع زراعتها دفعة واحدة، مع الالتزام بكافة ضوابط صرف الأسمدة للموسم الشتوى الحالى، عمل برامج توعوية لحث المزارعين على زيادة مساحات القمح لزيادة الإنتاج.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة