خالد صلاح

الخطيب يجتمع بأمير توفيق فى التتش لحسم انتقال ثنائى الأهلي لسموحة

الخميس، 23 يناير 2020 12:25 م
الخطيب يجتمع بأمير توفيق فى التتش لحسم انتقال ثنائى الأهلي لسموحة الخطيب
كتب محمد عراقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عقد محمود الخطيب رئيس النادى الأهلي جلسة مطولة مع أمير توفيق، مدير التعاقدات، لحسم انتقال ثنائى الفريق صلاح محسن والمدافع الشاب محمد عبد المنعم لسموحة. وأنهت إدارة سموحة اتفاقها مع الأهلى لاستعارة الثنائى حتى نهاية الموسم الجارى.

وتلقى اتحاد الكرة موافقة من الجهات الأمنية على حضور 10 آلاف مشجع فى مباراة الأهلى أمام النجم الساحلي، المقرر لها الأحد المقبل، ويدخل الأهلى المباراة محتلاً المركز الثانى برصيد 7 نقاط، فيما يحتل النجم المركز الأول برصيد 9 نقاط، ويأتى الهلال السودانى فى المركز الثالث بـ 6 نقاط، وبلاتينيوم فى المركز الرابع بنقطة واحدة، ويحتاج الأهلى لتحقيق الفوز على الفريق التونسى قبل مواجهة الهلال فى السودان لضمان التأهل.

وحدد السويسرى رينيه فايلر، المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلي، برنامجاً بدنياً وفنياً خاصاً للسنغالى أليو بادجى مهاجم الفريق الجديد، وطلب "فايلر" من توماس بينكيل، مخطط الأحمال، وضع برنامج خاص لـ"بادجي" لتنفيذه على مدار خمسة أيام، قبل أن ينتظم فى التدريبات الجماعية للأهلي.

ويسعى الجهاز الفنى بقيادة فايلر لتجهيز بادجى بدنياً وفنياً تمهيداً لدخوله فى التدريبات الجماعية والمشاركة فى المباريات مع الفريق ويُكّبد السنغالى أليو بادجى مهاجم الأهلى الجديد خزينة القلعة الحمراء ما يقرب من 100 مليون جنيه، وذلك بعد تعاقد النادى مع اللاعب مؤخراً لمدة أربعة مواسم ونصف الموسم تبدأ من يناير الجارى.

وأجرى سيد عبدالحفيظ وسمير عدلى العديد من الاتصالات خلال الأيام الماضية؛ استعدادا لمواجهة الهلال التى تقام فى السودان أول فبراير المقبل، فى إطار منافسات الجولة الأخيرة من دور المجموعات بدورى أبطال إفريقيا، وقام عبدالحفيظ وعدلى، بالتواصل مع السفير حسام عيسي، سفير مصر لدى السودان، للتنسيق مع السفارة المصرية فيما يخص استقبال بعثة الأهلى وفندق الإقامة ووسائل التنقل وملاعب التدريب، كما أجرى الثنائى اتصالات مكثفة مع اتحاد الكرة السوداني؛ للوقوف على كافة التفاصيل المتعلقة بمواجهة الهلال فى الجولة الأخيرة من دور المجموعات لبطولة دورى أبطال أفريقيا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة