خالد صلاح

التلفزيون هذا المساء.. مختار نوح يفتح سجل يحيى موسى.. ويؤكد: قطر تمول أكثر من 4 قنواة إرهابية.. أشرف زكى يطمئن المصريين على صحة "النبوى".. إكسترا نيوز تبرز فيديو اليوم السابع لنجل الشهيد "الشبراوى"

الخميس، 23 يناير 2020 02:00 ص
التلفزيون هذا المساء.. مختار نوح يفتح سجل يحيى موسى.. ويؤكد: قطر تمول أكثر من 4 قنواة إرهابية.. أشرف زكى يطمئن المصريين على صحة "النبوى".. إكسترا نيوز تبرز فيديو اليوم السابع لنجل الشهيد "الشبراوى" التلفزيون هذا المساء
كتب محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت برامج "التليفزيون هذا المساء"، ليل الخميس، العديد من القضايا والموضوعات المهمة التى تشغل بال المواطن المصرى على المستويين المحلى والإقليمى.

 

أكبر لاعب كرة قدم فى مصر: توقفت عن التدخين بعد 50 عامًا من أجل موسوعة جينيس

قال عز الدين بهادر، أكبر لاعب كرة قدم مُقيد فى الاتحاد المصرى لكرة القدم، ولاعب نادى 6 أكتوبر الجديد، والبالغ من العمر 75 عاماً، أن على الرغم من عمله كمهندس مدنى، لم يمنعه شيء عن ممارسة كرة القدم، مشيرا إلى أنه حتى إنه إذا تواجد فى مكان لا يوجد فيه ملعب، يقوم بعمل مرمى من الحجارة ويمارس هوايته المعتادة، كما أنه فى فترة تجنيده بالجيش المصرى كان يلعب الكرة مع زملائه.

وأضاف أكبر لاعب كرة قدم مُقيد فى الاتحاد المصرى لكرة القدم، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى عمرو عبد الحميد ببرنامج "رأى عام"، الذى يذاع على قناة ten، أنه كان مدخنا شرها لمدة تجاوزت الـ 50 عاما، ولكنه عندما قرر أن يدخل موسوعة جينيس كأكبر لاعب كرة قدم مُقيد فى العالم، امتنع تماما عن التدخين وقرر وقف تنازل السجائر تماما، واتجه إلى تناول الطعام الصحى وممارسة التدريبات بشكل يومى للحفاظ على لياقته البدنية.

وأوضح "بهادر"، أنه انضم إلى نادى 6 أكتوبر الرياضى، مشيرا إلى أنه توجه إلى إدارة النادى، والتى لم تتأخر عن تقديم المساعدة له لتحقيق، مشيرا إلى أنه له الحق فى المشاركة بشكل رسمى مع النادى فى المباريات الرسمية التى يخوضها، وأنه لديه القدرة على لعب 90 دقيقة كاملة كغيره من اللاعبين الصغار فى الفريق وخارجه.

 

إكسترا نيوز تبرز فيديو اليوم السابع لنجل الشهيد الشبراوى بطل معركة البرث

عرضت قناة إكسترا نيوز فيديو اليوم السابع للطفل عمرابن الشهيد الرائد أحمد الشبراوى، وتحكى المهندسة ندى حسن، زوجة البطل شبراوى شهيد معركة كمين البرث، أنها تشعر الآن بعد مرور عامين ونصف على الحادث وتخطى طفلها الـ6 سنوات، أن عمر أصبح نسخة مصغرة من الشهيد يعيش معها في البيت، وكان الطفل عمره وقتها 4 سنوات، وكل ما كان يدركه وقتها أن والده لن يكمل معه جلسات حفظ القرآن التي بدأها معه، ولن يجلس معه ثانية على نفس "الكنبة" ليلعبا سويا.

"نفس الضحكة، وخفة الدم، نفس التفاصيل في كل حاجة، حتى نوع الأكل اللى بيحبه، الأماكن اللى بيروحها، طريقة النومة على السرير"، هكذا تصف زوجة الشهيد طفلها الذى تتمنى أن تراه يوما من الأيام صورة من والده الراحل.

وتضيف زوجة الشهيد: "أحمد الله يرحمه كان دايما يقولى نفسى عمر يطلع شخصية مستقلة، نعلمه كل حاجة ونسيبه هو يختار مستقبله"، لكنها تكمل: "أنا إن كان عليا نفسى أشوفه نسخة من أبوه، نفس البدلة، ونفس السلاح، ونفس الوطنية، لكن أنا هنفذ وصية أحمد، وأسيب عمر هو اللى يختار مستقبله، مع إنى متأكد إنه هيختار يكون ظابط جيش، لأنه من دلوقتى لما بيشوف الجيش في التليفزيون بيكون منبهر ومنتبه جدا، ويروح يلبس بدلة الجيش بتاعته".

أما الطفل عمر فيقول: "بابا وحشنى أوى، أنا بسمع كل كلامه، لسه بحفظ القرأن، بقيت بلعب سباحة عشان أبقى بطل زيه فيها، بلبس بدلة الجيش اللى جابهالى، وحاطط صورته في كل حتة في البيت، حتى على ألعابى، وحافظ النشيد بتاعه، شبراوى وحسنين عرسان، وبغنيه في المدرسة لأصحابى".

 

أشرف زكى يطمئن المصريين على صحة "خالد النبوى": النقابة لن تتخلى عن أعضائها

طمئن الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، المصريين على الحالة الصحية للفنان خالد النبوي، مؤكدا أنه قام بعملية تركيب دعامة بالقلب أمس، و"المسألة شوية وقت وهيخرج".

وقال نقيب المهن التمثيلية خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحياة اليوم"، المذاع على شاشة "الحياة"، أن الفنان خالد النبوي يمثل رحلة عمر معه على المستوى الشخصي، مشيرا أن خالد كان أحد الطلاب بالمعهد وكان من الطلاب المجتهدين.

وذكر أشرف زكي أن الفنان خالد النبوي أجرى العملية على نفقته الخاصة، مستطردًا: "النقابة لم تتخلى عن فنانيها، وعندى عتاب على البعض، الذين يتاجرون بالحالات الصحية للفنانين، وحسبي الله ونعم الوكيل فيمن يشمت في المرض".

فيما أوضح الدكتور جمال شعبان استشاري القلب و الأوعية الدموية  الحالة الصحية للفنان خالد النبوى،  وأنه ربما يحتاج إلي تدخل قريب في الشريان التاجي النازل الأمامي بالدعامة أو جراحيًا.

وكتب جمال شعبان، عبر حسابه على فيس بوك، قائلا:" وفاة الفنان خالد إشاعة وعلى فكرة مثل هذه الإشاعات تؤدي إلي تدهور الروح المعنوية للشخص بالعناية المركزة وتفاقم حالته الحرجة من فضلكم لا داعي للتشيير قبل التحرى".

وتابع، "الفنان مازال بالعناية المركزة بالقصر الفرنساوي بعد تركيب دعامة الحياة في الشريان التاجي الخلفي عقب جلطة حادة في الشريان التاجي الخلفي أدت إلى اختلال كهرباء القلب وهو في صالة الألعاب الرياضية وسقوطه مغشيا عليه ونقله إلى استقبال الحالات الحرجة".

 

مختار نوح يفتح سجل يحيى موسى ويؤكد: قطر تمول أكثر من 4 قنوات إرهابية

قال  مختار نوح  المفكر السياسي، إن الإرهابي يحيى موسى استقطب الكثير من الشباب  لتنفيذ العمليات الإرهابية في مصر، وهو يدير العمليات الإرهابية من تركيا.

وأضاف مختار نوح في مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج" صالة التحرير " المذاع على قناة " صدى البلد"، أن الإرهابي يحيي موسى كان يتلقى تمويلا مفتوحا من اجل تنفيذ العمليات الإرهابية وتنفيذ عملية اغتيال الشهيد النائب العام هشام بركات .

وتابع مختار نوح: "كل المشتركين في عملية اغتيال هشام بركات كانوا لا يعرفون بعضهم، وكون الإرهابي يحيي موسى مجموعة من الخلايا العنقودية لتنفيذ العملية".

واكمل مختار نوح: "الإرهابي يحيي موسى رتب للعديد من العمليات الإرهابية، وهو  بؤرة الشر الحقيقية المحركة لكل التنظيمات المسلحة في الإخوان".

وأشار إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية ترغب في تنفيذ أعمال انتقامية من مصر، موضحًا أن المجموعات الإرهابية المسلحة ومنها حركة حسم الإرهابية يخدمها 137 ألف موقع إلكتروني .

 

نشأت الديهى: الإعلام فشل فى نقل ما يحدث من إنجازات للمواطنين

تساءل الإعلامي نشأت الديهي، هل الشباب المصري الذي خرج في ثورة يناير لتحقيق مطالب الحرية والعدالة الاجتماعية، ثم قاموا بحرق السجون وأقسام الشرطة والمجمع العلمي وفتح السجون مرة واحد، هم شباب أطهار أم مدفوعين من أجهزة مخابرات دول؟.

وأكد "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الأربعاء، أن أحلام الشباب وطموحاته عمرها ما تدمر، مضيفًا مخاطبًا الشباب المصري: "أحلامك وطموحاتك مشروعة، لكن عليك أن تنظر لمن يحقق أحلامك وطموحاتك بشكل جدي، وبين من يسعى لهدم وتدمير البلد".

وتابع: ثورة يناير ساهمت في ضرب السياحة والاستثمارات الأجنبية، معقبًا: "كله راح"، وتحول الإعلام عقب الثورة لمنصة لإنتاج الزعامات في غياب وضياع هيبة الدولة وغياب الزعامات الحزبية، وكان يتم استضافة قيادات الإخوان ومن قام بحرق المجمع العلمي بالإعلام، معلقًا: "هل هناك فجر وانبطاح إعلامي أكثر من هذا"، مشددًا على أن الإعلام كان بعافية، والجميع أخطأ في حق هذا الوطن، وعليهم أن يتطهروا في مسبح هذا الوطن، مضيفًا: "إحنا كنا بنضيع والآن نحن في مرحلة بناء ونريد أن ننطلق".

وشدد على أن الإعلام المصري فشل في توصيل الصورة الحقيقة لما يحدث من إنجازات على الأرض، مناشدًا الإعلاميين بالنزول للشارع والاحتكاك بالمواطنين، ونقل الصورة الحقيقة للمواطنين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة