خالد صلاح

جلسة التهم المتبادلة تشعل قضية عزل ترامب فى الشيوخ.. الديمقراطيون: خاطبنا 4 جهات حكومية للحصول على معلومات.. سيناتور لزعيم الجمهوريين: إجراءات المجلس "وضعها ترامب لترامب".. و"الأغلبية" تسيطر على الادعاءات

الأربعاء، 22 يناير 2020 01:30 ص
جلسة التهم المتبادلة تشعل قضية عزل ترامب فى الشيوخ.. الديمقراطيون: خاطبنا 4 جهات حكومية للحصول على معلومات.. سيناتور لزعيم الجمهوريين: إجراءات المجلس "وضعها ترامب لترامب".. و"الأغلبية" تسيطر على الادعاءات تظاهرات عزل ترامب والرئيس الأمريكى
كتبت: نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تهم متبادلة، وجدال ممتد شهدته جلسة عزل الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى مجلس الشيوخ، حيث ادعى رموز الحزب الديمقراطى الذين يشكلون الأقلية، الدفع بإجراءات تخصص الشهادات الحاسمة فى الجلسة لوقت متأخر من الليل، مؤكدين أن الإجراءات التى اختارتها الأغلبية الجمهورية لسير ملف العزل "وضعها ترامب لترامب".

 

شهدت جلسة مجلس الشيوخ الأمريكي لمناقشة ملف عزل الرئيس دونالد ترامب، محاولات من الاعضاء الديمقراطيين للتأكيد على أن ترامب أساء استغلال سلطاته وأعاق الكونجرس وما زال متورطًا فى التستر عن طريق منع كبار مساعديه من الإدلاء بشهاداتهم فى المجلس ومنع الوثائق الرئيسية، وفقا لما نشرته سي ان ان الامريكية.

 

وتحدث الاعضاء الديمقراطيين خلال الجلسة عن كواليس ما تم من نقاشات فى مجلس النواب قبل أسابيع، وأوضخوا أنه تمت مخاطبة ٤ جهات حكومية دون جدوى.

 

وبحسب سى إن إن ، تجاهلت إدارة ترامب مذكرات الاستدعاء التى تم إرسالها من مجلس النواب إلى كل من البيت الأبيض، يطلب وثائق حول محادثات ترامب مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكى، وسجلات عن المخاوف التي أثارها مسئولين فى مجلس الأمن القومى. بخلاف المذكرات المرسلة إلى البنتاجون ، للحصول على وثائق ومذكرات حول التجميد غير المتوقع ، بأمر من ترامب فى الصيف الماضى، للمساعدة العسكرية الأمريكية لأوكرانيا، التى أشرف على أجزاء منها البنتاجون.

 

ومن بين المذكرات المرسلة لجهات حكومية من قبل مجلس النواب، ما تم تقديمه لمكتب الإدارة والميزانية ، وهو جزء من البيت الأبيض ، للوثائق ورسائل البريد الإلكتروني حول التدافع الداخلى لتنفيذ وتبرير تجميد المساعدات العسكرية الأمريكية لأوكرانيا وزارة الخارجية ، للرسائل النصية ورسائل البريد الإلكترونى التى يتبادلها موظفى ترامب، بمن فيهم وزير الخارجية مايك بومبيو، حول أى جهود للضغط على الحكومة الأوكرانية.

 

كذلك تمت مخاطبة وزارة الطاقة، للحصول على وثائق حول اتصالات وزير الطاقة آنذاك ريك بيرى مع المسؤولين الأوكرانيين، واتصالاته مع المعينين الآخرين لترامب حول أوكرانيا.

 

ووفقا لتقرير سى إن إن وصف محامى البيت الأبيض، بات سيبولونى، استدعاء تحقيق المساءلة الذى أجراه مجلس النواب بأنه غير عادل بالنسبة للرئيس وأنه ادعاء كاذب بشأن جلسات الاستماع التى عقدتها لجنة مجلس النواب المغلقة والتى استجوب فيها الشهود فى البداية.

 

وقال سيبولونى "لم يُسمح حتى لزملاء السيد شيف بدخول المجلس"، فى إشارة إلى رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب آدم شيف، وهو أيضًا مدير عزل الديمقراطيين الرئيسيين.

 

وفي المقابل هاجم آدم شيف رئيس لجنة استخبارات مجلس النواب، زعيم الأغلبية الجمهورية فى مجلس الشيوخ ميتش مكونيل، قائلاً إن الأخير يحاول أن يجعل اجراءات المحاكمة "فى وقت متأخر من الليل" حتى لا يرى الشعب الأمريكى ويتابع الحقيقة، على حد وصفه.

 

وبحسب ما بثته شبكة سى إن إن ، عبر شيف عن اعتراضه على قرار ماكونيل الجمهورى من خلال تصريحاته فى المؤتمر الصحفى داخل الكونجرس منذ قليل: "يمكننا أن نرى لماذا تم إبعاد هذا القرار عنا وعن الشعب الأمريكى. هذا لا يشبه العملية التى استخدمت فى محاكمة كلينتون.. لم يتشاور السناتور ماكونيل مطلقًا معنا بشأن محتويات هذا النص"، موضحاً أن ذلك لا يوفر "محاكمة عادلة".

 

وكان السيناتور ماكونيل، كشف عن خطة تجريبية من شأنها أن تمنح كل جانب 24 ساعة على مدار يومين لتقديم مرافعاتهم، إلا أنه تراجع لتتم إضافة يوم ثالث.

 

وعلى الجانب الآخر، جاء رد إريك أولاند، المسئول التشريعي للبيت الأبيض، قائلاً: "يحاول الديمقراطيون في مجلس النواب فرض إرادتهم على أقوى المدافعين للرئيس فى القضية قبل أن يبدأ.. لن ينجحوا".

وحول الانتقاد بشأن الإطار الزمني المفصل في قرار مكونيل ، قال أولاند "أصر الديمقراطيون في مجلس النواب على ضرورة الإسراع بعملية المساءلة ، والآن بعد أن أخذهم قرار مكونيل بكلماتهم، يريدون فجأة إبطاء الأمر. لا يمكن أن يتمتع الديمقراطيون في مجلس النواب بالطريقتين ".

 

فيما اتهم النائب الديمقراطى بمجلس الشيوخ الأمريكى تشاك شومر، إجراءات عزل الرئيس الأمريكى دونالد ترامب داخل المجلس، وقال إن القواعد التى وضعتها الأغلبية الجمهورية لسير الإجراءات "صممها ترامب لصالحه".

 

وبحسب ما نشرته شبكة سى إن إن الأمريكية، انتقد شومر خطة زعيم الأغلبية ميتش ماكونيل لدفع لائحة الاتهامات وكلمات الديمقراطيين لتكون فى الساعات الأولي من الليل بتوقيت الولايات المتحدة، متسائلاً: "إذا كان الرئيس ترامب واثقاً من موقفته فى قضية العزل، لماذا لا تتم الإجراءات فى وضح النهار".

 

وقال شومر : "قرار ماكونيل سيؤدي إلى محاكمة متسرعة مع القليل من الأدلة في جوف الليل إذا كان الرئيس واثقًا جدًا فى قضيته ، فلماذا لا يعرضها فى وضح النهار؟.. إذا كان القائد ماكونيل وأعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين الذين قالوا: "إنه لم يرتكب أى خطأ، فهو رئيس مثالى.. إذا تم اعتماد وتنفيذ قواعد ماكونيل، فسيكون ذلك "يومًا مظلمًا" لمجلس الشيوخ.

 

كما عبر شومر عن استيائه من قرار زعيم الأغلبية فى مجلس الشيوخ، وقال: "إن قرار ماكونيل ليس أقل من الخزى الوطنى، وسوف يسجل فى التاريخ باعتباره أحد الأيام المظلمة للغاية فى مجلس الشيوخ".

 

وقال زعيم الأقلية تشاك شومر الديموقراطى: "يبدو أن قواعد ماكونيل صممها الرئيس ترامب، للرئيس ترامب".

 

وأضاف عن القواعد التي وضعها ماكونيل: "أعدت ببساطة من قبل القائد ماكونيل والجمهوريين فى مجلس الشيوخ. ويبدو أن الزعيم ماكونيل قرر دعم رغبة الرئيس فى التستر على أخطائه".

 

وبحسب التقرير افتتح زعيم الأقلية فى مجلس الشيوخ تشاك شومر الجلسة بالحديث عن الرعاية الصحية لكنه سرعان ما كان محوريًا فى عملية عزل الرئيس. وقال: "الآن ، دعونا ننتقل إلى القضية المطروحة. كما تعلمون جميعًا ، فإن الرئيس ترامب متهم بإجبار زعيم أجنبى على التدخل فى انتخاباتنا ليستفيد منه. ومن ثم يفعل كل ما فى وسعه للتستر عليه".

 

وعلى هامش الجلسة ، تبادل الديمقراطيين والجمهوريين التهم ومحاولات التشكيك على هامش جلسة عزل الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى مجلس الشيوخ، والتى يحاول خلالها الحزب الديمقراطى إثبات ممارسة ترامب ضغوط على أوكرانيا لإرغامها على التدخل فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، عبر فتح الحكومة الأوكرانية ملف فساد متهم فيه نجل المرشح الديمقراطى المحتمل جو بايدن.

 

وقال السناتور الجمهورى ميت رومنى فى تصريحات لشبكة سى إن إن الأمريكية إن الديمقراطيين يرتكبون "خطأ" بالقول إن "كل شىء غير صحيح".

 

وقال النائب الجمهورى عن ولاية يوتا إن تغييرات زعيم الأغلبية فى مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل عن القواعد فى محاكمة الرئيس السابق بيل كلينتون "متواضعة" ولن يصوت اليوم بناءً على طلبات لدعوة الشهود.

 

وأكد أنه ينبغي التعامل مع الشهود بعد الانتهاء من الاستماع للدفاع، وقال إنه لا يزال يريد أن يسمع من جون بولتون مستشار الأمن القومى السابق لدونالد ترامب.

 

فيما قال جيري نادلر لجنة قضائية بمجلس النواب ، إنه يجب إقالة مستشار البيت الأبيض بات سيبولون من محاكمة مجلس الشيوخ لأنه شاهد حقيقة.

 

وبحسب تقرير لشبكة سى إن إن، الثلاثاء،  كتب عدد من الأعضاء الديمقراطيين أيضًا أن دور مستشار البيت الابيض في فريق الدفاع يمكن أن "يقوض نزاهة المحاكمة ".

 

وفي نفس السياق ، قال السناتور جون كورنين خلال مقابلة مع قناة فوكس نيوز  أن أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين الذين يترشحون للرئاسة قد يتوصلون إلى "اتفاق بين الحزبين" مع الجمهوريين الذين يدفعون إلى يختتم المحاكمة في أسرع وقت ممكن.

 

وقال كورنن: "أعتقد أن أعضاء مجلس الشيوخ الذين يترشحون لمنصب الرئيس يودون أن يكونوا على الأرض لحضور مؤتمراتهم الانتخابية، لذا قد تجد اتفاقًا بين الحزبين على أنه يتعين علينا القيام بذلك وإنجازه بشكل صحيح، ولكن تحقيقه بأكبر قدر ممكن من الكفاءة."

 

يذكر أن الديموقراطيين يحاولون إثبات ممارسة الرئيس الأمريكى ضغوط على أوكرانيا لإرغامها على فتح قضية فساد متورط بها نجل المرشح الديمقراطى المحتمل جو بايدن، ما يؤثر بطبيعة الحال على اسهمه فى السباق الرئاسي 2020.

 

وتسود حالة من القلق فى أوساط الحزب الديمقراطي من فشل سيناريو عزل ترامب قبل الانتخابات الرئاسية المقررة بعد أشهر، حيث يشكل الحزب الجمهورى أغلبية مجلس الشيوخ الذى سيكون له الكلمة النهائية فى ملف عزل ترامب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة