خالد صلاح

بيان عاجل بسبب انقطاع الكهرباء بمطروح منذ 12 ساعة: متى نتحرك قبل وقوع الأزمة؟

الثلاثاء، 21 يناير 2020 12:05 م
بيان عاجل بسبب انقطاع الكهرباء بمطروح منذ 12 ساعة: متى نتحرك قبل وقوع الأزمة؟ النائب سليمان فضل العميرى
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تقدم النائب سليمان فضل العميرى، ببيان عاجل لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الكهرباء، بشأن انقطاع التيار الكهربائى بعدد من المناطق السكنية بمدينة مرسى مطروح، وذلك منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، مما تسبب فى خلق حالة من الاستياء بين الأهالي بسبب امتحانات الشهادات والصف الأول الثانوي.
 
 
وأوضح عضو مجلس النواب بمطروح، أن وزارة الكهرباء من المفترض أنها أصبحت وزارة رقمية، وهناك آليات جديدة فى التعامل مع الأعطال أو الأحداث المفاجئة، حيث شهدنا خلال السنوات السابقة طفرة حقيقة فى قطاع الكهرباء، ولكن انقطاع التيار من الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، فى ظل الظروف الراهنة الخاصة بامتحانات الطلاب يستوجب وضع رؤية جديدة للوزارة فى التعامل مع الأعطال الطارئة أو المفاجئة، وعدم الانتظار لحين وقوع الكارثة والتصرف برد الفعل، قائلا: متى نتحرك قبل وقوع الأزمة، إلى متى نظل نتحرك برد الفعل؟.
 
 
وطالب عضو مجلس النواب بمطروح، سرعة إصلاح العطل بمحطة كهرباء العميد، والتى تسبب فى انقطاع التيار عن مناطق وسط البلد والليدو والكيلو 4 والكيلو 7 والكيلو 2 انقطاع في التيار الكهربائي منذ الساعة 1 صباحا، على أن يتم عمل الصيانة الدورية للمحطات حتى لا تتكرر هذه الواقعة مرة اخرى، وضرورة أن يكون هناك سرعة فى معالجة الأعطال.
 
 
ووفقا لنص المادة 215 من اللائحة الداخلية لمجلس النواب، يجوز للعضو أن يطلب من رئيس المجلس الموافقة على الإدلاء ببيان عاجل يوجه إلى رئيس مجلس الوزراء أو أحد أعضاء الحكومة عن موضوع غير وارد فى جدول الأعمال، إذا كان من الأمور العامة العاجلة ذات الأهمية. ويقدم هذا الطلب كتابةً متضمنا بيان الأمور التى يطلب الكلام فيها، ومبررات ذلك قبل بدء الجلسة. وإذا أذن رئيس المجلس للعضو مقدم الطلب بالكلام، وجب أن يعرض بيانه على المجلس بإيجاز قبل النظر فى جدول الأعمال. ولا يجوز أن تجرى مناقشة فى موضوع البيان، إلا إذا قرر المجلس ذلك.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة