خالد صلاح

الأرصاد فى بريطانيا تحذر من موجة برد شديدة تجتاح البلاد

الثلاثاء، 21 يناير 2020 03:29 م
الأرصاد فى بريطانيا تحذر من موجة برد شديدة تجتاح البلاد ثلوج
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصدر مكتب الإرصاد الجوى فى بريطانيا تحذيراً للمواطنين جراء قدوم موجة برد شديدة تستمر حتى صباح يوم غد الأربعاء، وتوقع المكتب أن تتأثر مناطق واسعة من إنجلترا بحالة الطقس الباردة خصوصا فى الصباح الباكر وأثناء الليل، داعياً المواطنين إلى اتخإذ التدابير اللازمة والتأكد من تدفئة المنازل بالصورة المناسبة حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية.

وانخفضت درجة الحرارة صباح اليوم فى العاصمة لندن والمناطق المجأورة إلى مستويات قريبة من الصفر، وغطت طبقات خفيفة من الصقيع المتجمد الحدائق العامة ونوافذ السيارات.

يذكرأن، ضربت موجه من البرد والصقيع كندا وساعدت القوات الكندية السكان فى إزالة الثلوج في سانت جونز، مع انتعاش المقاطعة الشرقية في البلاد من عاصفة ثلجية ضخمة الأسبوع الماضي، مما دفع عدة بلدات إلى إعلان أول حالة طوارئ لها منذ أكثر من ثلاثة عقود، في سانت جون ونيوفاوندلاند ولابرادور، واستمر إغلاق المطار والشركات فى عاصمة إقليم نيوفاوندلاند على ساحل كندا على الأطلسى، السبت، بعد عاصفة ثلجية عاتية غطت السيارات بالثلج وتسببت فى انهيار ثلجى فى أحد الأحياء.

وأسفرت العاصفة عن تساقط ما وصل إلى 75 سنتيمترا من الثلج على مدينة سانت جونز وحملت رياحا وصلت سرعتها إلى 130 كيلومترا فى الساعة. وقال رئيس بلدية المدينة دانى برين إن حالة الطوارئ التى تم إعلانها أمس الجمعة فى المنطقة لا تزال قائمة.

وأضاف على تويتر "كل الشركات تلقت أوامر بالبقاء مغلقة... يمنع على كل المركبات استخدام شوارع المدينة ما عدا مركبات الطوارئ التابعة للشرطة ووحدات الإطفاء والإسعاف".

واستمر أيضا انقطاع التيار الكهربى عن الآلاف وأظهرت مواقع التواصل الاجتماعى السكان وهم يحفرون طريقهم للخروج من منازلهم بعد أن سدت الثلوج أبوابها.

وكتب رئيس الوزراء الكندى جاستن ترودو اليوم السبت "قلوبنا مع أصدقائنا وجيراننا فى نيوفاوندلاند الذين يتعاملون مع تبعات العاصفة الثلجية الضخمة التى ضربت المنطقة أمس".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة